هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات

غدا أفضل

حتي تتطهر سيناء

يخطيء كثيرا من يتوقع توقف الإرهاب الأسود عن استهداف أبنائنا البواسل في القوات المسلحة والشرطة الوطنية فهم الذين أقسموا يمين الانتماء للوطن والولاء للشعب. وقدموا أرواحهم فداء لكل حبة رمل في سيناء سواء في تحريرها من الاحتلال البغيض قبل انتصار 6 أكتوبر المجيد أم في اجتثاث كل بؤر الإرهاب التي تستمد وجودها من الجماعات الإرهابية والمناصرين لها والمتعاطفين معها والمروجين لأفكارها الذين لا ننكر اندساسهم بيننا بالإضافة لما يتلقونه من دعم تمويلي وتدريبي وتسليحي تتطوع بها القوي الأجنبية المعادية الماضية بلا يأس في محاولة إيقاف مسيرة الدولة المصرية الحديثة المنطلقة لمستقبل واعد ضاربة المثل لشعوب المنطقة في الصمود أمام أعتي التحديات وأقسي التضحيات لتحطيم المؤامرات الاستعمارية ومطاردة الجماعات الإرهابية والعميلة بما يملكه الشعب المصري من إرادة وعزم ووعي وقدرة تمكنه من سحق الإرهابيين واكتشاف العملاء وفضح الخونة معتمدا علي تلاحم تاريخي مع قواته المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية التي ضربت المثل في التضحية والجرأة والاقدام ورد الصاع صاعين للإرهابيين أينما يختبئون بعد عملياتهم الغادرة والمبادرة بتوجيه ضربات ساحقة لمراكز تجميعهم وتسليحهم حتي تتطهر سيناء.. وللأبد.