هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات

غدا أفضل

ترامب.. هل يهدي إسرائيل ولاية أمريكية؟!

أطلق بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإسرائيلية العنصرية المتعصبة اسم "هضبة ترامب" علي مستوطنة جديدة أقامتها إسرائيل علي مرتفعات الجولان السورية المحتلة. وخاطب نتنياهو سامعيه في الاحتفال المقام بهذه المناسبة مستذكرا الأفضال التي أنعم بها الرئيس الأمريكي ترامب علي إسرائيل واصفا إياها بأنها غير مسبوقة من أي رئيس أمريكي آخر مما يستحق معه إطلاق اسمه علي المستوطنة التي هي في نظر العالم عمل خارج علي القانون الدولي وخارق للمواثيق الدولية وجريمة عنصرية ضد الإنسانية. 


بالفعل.. لقد قدم ترامب القدس العربية المحتلة. والجولان السورية المحتلة. ويعلن اليوم حقها في ضم أجزاء مختارة من الضفة الغربية المحتلة. مما يعتبره الإسرائيليون هدايا مشكورة تنهال عليهم كالمطر من الرئيس الأمريكي الذي يبدو ويتصرف وكأنه علي استعداد لمنح إسرائيل حق ضم ولاية أمريكية إذا كان ذلك ضروريا لنيل رضاء القوي الصهيونية النافذة في الولايات المتحدة الأمريكية وهي علي أبواب انتخابات رئاسية جديدة تحدد مستقبل ترامب مثير الانقسامات في المجتمع الأمريكي مثير الاضطرابات في المجتمع الدولي المرضي عنه فقط في إسرائيل قاعدة الاحتلال والعدوان الخارجة علي القانون والدولة الأولي المارقة في هذا العالم.. والفضل لترامب!!