• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

أخر الأخبار
ليلى جوهر

إرادة وطن 

البطولة الأفريقية والإستثمار الأمثل

بقلم .... ليلى جوهر

الجمعة 21 يونيو 2019

البطولة الأفريقية واجهة مصر الحضارية   فهى مرأة لحضارة مصر  ،ويجب الإستثمار الأمثل للبطولة الأفريقية  لتكون المعبر للقارة الأفريقية ، ولتتناسب مع ريادة مصر للقارة الأفريقية ورئاستها للأتحاد الأفريقى ،ومكانة مصر الحضارية والسياسية والإقتصادية  والثقافية،فلنجعل البطولة الأفريقية جسرا للعبور للقارة الأفريفية . 

  وذلك فى العديد من  المجالات 

( المجال التنظيمى للبطولة)

يجب أن يكون التنظيم للبطولةتنظيما رائعا يتناسب مع الحدث الأفريقى  ، يشمل  كافة الأمور التنظيمية والفنية ليكون الحدث الأفريقى عرس يعبر عن وطننا الحبيب  . 

 - تنظيم الملاعب كوجهة حضارية وتنظيم  الأقامة للفرق والوفود المرافقة والتتقل للجماهير المصاحبة للفرق الرياضية .

 - وضع أعلام الفرق الأفريفية للدول سواء    المشتركة فى البطولة أو غير المشتركة    . تنظيم دخول وخروج الجماهير المصرية والأفريقية  إلى  الملاعب المصرية  .

- أقامة مهرجانات فنية قبل المباريات ، تعبر عن الوفود المشتركة فى المباريات .

- عرض   أفلام مصور ة فى شاشات الملاعب عن الفريق المضيف والفريق  المشترك    .

- توفير وسائل تنقل للوفود المرافقة  من أماكن الإقامة وإلى الملاعب والأماكن السياحية، وذلك عن طريق  الشركات السياحية المنظمة لرحلات الوفود الأفريفية .

( فى مجال السياحة )

أظهار وجه مصر الحضارى والمعاصر الثقافى، وذلك فى عدة خطوات منها 

- الإتفاق بين وزارة السياحة ووزارة الشباب والرياضة والإتحاد المصرى للدعاية السياحية .  

- أقامة رحلات سياحية للوفود الأفريقية والفرق المشتركة فى المعالم السياحية المصرية .

- عمل   أفلام قصيرة تعرض فى  شاشات العرض فى الملاعب  توضح الأماكن السياحية المصرية .

- توزيع كتيبات على الوفود الأفريقية تشمل كل ما يحتاجه  السائح سواء  الشركات السياحية ، والمعالم السياحية،أماكن الأقامة  ،وسائل الأنتقال شاملة السعر والأقامة وكل ما يلزم السائح. 

- الإتفاق مع وزارة الثقافة فى أقامة حفلات للسياح فى الأهرامات ومسرح الصوت والضوء والمسارح المصرية كبرامج سياحية ترفيهية .

- الإتفاق مع الشركات السياحية ببرامج سياحية مميزة بأسعار مخفضة كترويج للسياحة المصرية .

( فى مجال الإعلام )

الإعلام هو المرأة التى تنقل الصورة للعالم ، وهو  المعبر عن حضارة الشعوب، فيجب على الإعلام  القيام بدوره وذلك على الوجه الأتى  

- نقل صورة وجه مصر الحضارى والمعاصر، من خلال  المباريات والتعليق عليها، وأستضافة الفرق المشتركة فى البطولة .

 -نقل صورة حية للفرق سواء فى الملاعب والجولات  السياحية والثقافية  كدعاية لوطننا الحبيب  .

-   حث الجماهير على الإلتزام بالأخلاق الرياضية ،وعدم التعصب والرقى الرياضى، وتشجيع جميع الفرق على السواء  الفائز والخاسر لنقل  صورة حضارية تتناسب مع الإنسان المصرى .

(   المجال الإقتصادى )

مصر رائدة القارة الأفريقية فى الصناعات والمنتجات، فيجب الإستثمار الأمثل فى الترويج للمنتجات والصناعات المصرية  وذلك على النحو التالى 

- الإتفاق بين  وزارة الصناعة والتجارة والإستثمار  ،بعمل كتيبات بلغات مختلفة للتعريف بالمنتجات والصناعات المصرية ،وتوزيعها على الوفود المشتركة وأقامة معارض تجارية لعرض نماذج للمنتجات المصرية فى أرض المعارض .

-عرض فيديو مصور  للمراكز التجارية والصناعات المصرية  على الشاشة الرئيسية فى الملاعب، وفى الإعلام ،والإعلانات المتحركة فى الملاعب المصرية.

 -الإتفاق مع الأسواق التجارية بتخفيضات للسائحين أثناء فترة البطولة .

- أقامة رحلات تسويقية للوفود  إلى الأسواق التجارية، شاملة التنقل ووجبات للسائحين بأسعار مخفضة ومترجمين مرافقين للوفود .

- الإتفاق مع البنوك المصرية ومراكز التسوق بتخفيضات أثناء البطولة .

( فى مجال الفنون والعلوم )

الثقافة والفن جسر التواصل بين الشعوب، فيجب الإتفاق مع وزراة الثقافة  على أقامة حفلات فنية ودعوة  الوفود  المشاركة والجماهير المرافقةلهم ، سواء فى مسرح الصوت والضوء و المسارح الغنائية  فى المدن المقام فيها المباريات ، لتوفير سبل الأستمتاع للجماهير المرافقة للفرق الأفريقية .

- أقامة ندوات للكتاب والإدباء والمثقفين المصريين والأفارقة والعرب ،  فى المكتبات وقصور الثفافة  ،  لتبادل الثقافات المختلفة من خلال مهرجان ثقافى  يعبر عن حضارات وثقافات الشعوب المختلفة .

وأخيرا 

(  نشر الثقافة الرياضية )

يجب أن تكون البطولة الأفريقية حافزا لجعل الرياضة منهج حياة للإنسان المصرى، وذلك  من خلال 

-عودة مادة التربية الرياضية كمنهج أساسى فى المدارس المصرية .

- تبنى المواهب الرياضية فى جميع الإلعاب الرياضية .

- الإهتمام بالنوادى والمراكز الرياضية وأقامة العديد من النوادى الرياضية فى المحافظات .

- أقامة المباريات بين الفرق الرياضية فى المدارس والجامعات وبين المحافظات .

- عودة معسكرات الكشافة الرياضية فى فصل الصيف وأقامة المسابقات الرياضية بين فرق الكشافة المصرية . 

- الإستفادة من المدن السياحية وأقامة المسابقات فى جميع الألعاب، وخاصة رياضة  الركض والألعاب   الهوائية، فى الأماكن الخضراء ،وأقامة المسايقات فى مجال السباحة والألعاب المائية ،

فلندعو لأن تكون الرياضة منهج حياة للإنسان ،فالعقل السليم فى الجسم السليم، فلنغرس قيمة الثقافة الرياضية كأخلاق وسلوك ومنهج حياة.

 فمصر مهد الحضارة الإنسانية  منارة الشرق، فلنمد الجسور  مع القارة الأفريقية لتتناسب  مع مكانة مصر وريادتها للعالم العربى والأفريقى.