هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

د. حاتم صادق

قرارات تاريخية ....

بقلم .... د. حاتم صادق

الاربعاء 03 أبريل 2019

 

المتشككون والكارهون هم فقط المتضررين من القرارات التاريخية التي اعلنها الرئيس عبد الفتاح السيسي اثناء احتفالة بتكريم المرأة المصرية.
لقد بدات مصر فعليا في جنى ثمار جهودها فى عمليات التنمية المستدامة.. خاصة فى مجالات المشروعات القومية . وقرارات السيسي، جاءت لتؤكد ان هذا الشعب الذي تحمل عناء ومشقة اصلاح الأوضاع الاقتصادية المنهارة آن لة الآون ان يجنى جزء من ثمرة تلك المعاناة. 
ربما يتبادر الى ذهن البعض ان تلك الخطوة تأتى في اطار الرشاوى الانتخابية او ما شابه خاصة وان الدولة تستعد لخوض غمار استفتاء على تعديلات دستورية حاسمة تحدد ملامح مستقبل ترى الغالبية ان من شارك في صنعه له الحق فى رؤيته على الأقل من باب تحمل مسئولية تداعياته وسلبياته... ولكن من يتصور هذا ينسي او يتناسي ان ما حدث اذا كان في إطار الرشوة فانه يضرر اكثر مما يفيد لانه يخصم من الدولة الأسباب التي كانت تسوقها للشعب للصبر على الازمات.
في حقيقة الامر فان القرارات هي انعكاس حقيقي لكل المؤشرات والتقارير الخارجية التي أصدرتها مؤسسات مالية عالمية غير مشكوك في نزاهتها تؤكد حدوث طفرة في الاقتصاد الوطنى ، وان هذا الاقتصاد يسير بخطى ثابتة نحو النمو التعافى.
لا انكر اعجابى الشخصى بالرئيس الذى نحت في قاموس السياسة أساليب اعتمدت على قواعد هي بعيدة كل البعد عن المفاهيم المتعارف عليها في هذا القاموس الذى ينظر اليه الجميع بكثير من الريبة، ولأول مرة نجد رئيس يستخدم الفاظ لم نعتاد عليها ليس في مصر فقط ولكن أيضا في كل منطقة الشرق الأوسط ، فهو الذي استخدم عبارة " اننى لا اتعامل الا بالصدق" وهو الذى استخدم مصطلح " السياسة شرف" ... وغيرها من المصطلحات التي اعادت ثقة الناس في متخذى القرار السياسي.
الفعل لقد آن الآوان لهذا الشعب ان يأمن ويبدأ في جنى ثمار سنوات من التحمل والصبر على المكاره ، وهى وان كانت خطوة جيدة ، فهى أيضا مؤشر على مستقبل واعد تستحقه مصر.