بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

ماهر عباس

رسالة من القلب 

مشروعات سيناء الرسالة والهدف 

بقلم .... ماهر عباس

الجمعة 08 نوفمبر 2019

المشروعات التي دشنها الرئيس عبد الفتاح  السيسي مؤخرا في سيناء والسويس والتي تعد نقلة حضارية اقتصادية وصناعية وثقافية واجتماعية لارض الفيروز تؤكد الاهتمام التي توليه القيادة السياسية بهذا الجزء العزيز الغالي من ارض مصر الطاهرة تعكسة الارقام والانجازات على ارض الواقع وفعلا 800 مليار جنيه استثمارات في مشروعات قوميه في سيناء ياتي ردا مهما على مروجو الاشاعان وخفافيش السوشيال ميديا وكما شاهد الجميع من ابناء مصر اختصار المدة الزمنية لانجاز المشروعات 8 سنوات وانجازها في 2019 بدلا من 2027 انجاز مميز للعقول والسواعد المصرية التي تقف في خندق واحد في اصطفاف عبقري وراء القيادة لانجاز المشاريع القومية سواء بنية تحتية او مشروعات انتاجية زراعية او صناعية .

ان تدشين هذه المشروعات الجديدة وتحديدا في سيناء يرسخ تاريخ تنموي وعبور انتاجي الى مستقبل اكثر اشراقا في منطقة طنت جماعة الضلال ان تجعل منها بؤر ارهابية فنجحت سواعد المصريين في جعلها سلة للتنيمة ضمن خطة بناء مصر الجديدة .

من يشاهد شرايين الطرق الجديدة في ارض الفيزوز يتاكد له ان حلم التنمية في نمر شرق اوسطي جديد بات واقعا يراه القاصى والداني ورد حاسم وبات على الاشاعات . 

وهنا اسجل ان المهم في هذا كان وعي المواطن المصري الذي ضرب الاشاعات ورماها وراء ظهرة وهو يري على ارض الواقع الاسعار تتراجع والدولار يقفد بريقة فمصر تتحرك للامام دون النفان للدعاية الكاذبة التى تروجها ابوق العار التي تمولها تركيا ويغذيها بالمعلومات الضالة كتائب الاخوان الارهابية .ان مصر الجديدة عرفت طريفها وورش العمل المصرية تنتشر في كل مكان يحميها جيش الابطال قواتنا المسلحة والاجزة الشرطية التي تحمي جبهتنا الداخلية في معركة مهمة شعارها يد تبني ويد تحمل السلاح . 

جمعية نادي الطيران وسؤال لوزير الشباب 
الجمعيات العمومية للاندية لها اجراءات في الحضور لكن علامات استفهام كبيرة عكستها جمعية نادي الطيران يوم امس الجمعية حيث كانت من سمت نفسها الجهة الادارية طلبت من الحضورلابد من الدهول بالكارنية لعام 2019وعندما استفسر من ضاع منهم الكارنية عن دفاتر التسديد التي يجب ان توضع على مدخل النادي الباشا المسئول رفض وراسه والف سيف لابد من الكارنيه ونسي المسئول ان هناك اجهزة كمبيوتر تثبت ان العضو دفع ام لا ؟وطالما معه بطاقة رقم قومي او جواز سفر مميكن ومسجل امامه انه سدد الاستراك السؤال مطروح على وزير الشباب ويبدوا ان ادارة النادي اخر من يعلم وحاولت تصحيح هذه المهزلة مع الاستاذ هشام الشوري لكن هاتفه لم يرد ؟

عندما يزعم شخص انه صحفي في جريدة عريقة وليس عضوا في نقابة الصحفيين يجب التحقيق في الامر من نقابة الصحفيين نحن لسنا مهنة من لامهنة له!!السؤال للزميل العزيز النقيب  ضياء رشوان كيف يتم ايقاف هذه العبث خاصة المدعين في احد انديتنا الرياضية بمصر الجديدة ؟.