هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

د. إكرام منصور

نبض القلم

مرحلة الانطلاق

بقلم .... د. إكرام منصور

الأحد 07 أبريل 2019

التعديلات الدستورية استحقاق تفرضه علينا الظروف التي تمر بها مصرنا الحبيبة منذ ثورتي الخامس والعشرين من يناير 2011 والثلاثين من يونيه 2013 . وفقا لما تم في المرحلة السابقة فإن الدستور الحالي قد تم إعداده في مرحلة استثنائية. وبه مواد تحتاج للتعديل. كما نحتاج لوجود مواد جديدة تتماشي مع ظروفنا الحالية والمستقبلية. وقد أثبتت التجربة العملية لدستور 2014. وجود العديد من الثغرات التي تحتاج لإعادة النظر. بهدف معالجة تلك الأمور من أجل ضمان بناء مؤسسات قوية ومتوازنة وديمقراطية تستطيع القيام بمسئولياتها بكفاءة دون المساس بالضمانات الأساسية التي كفلها الدستور لها . ولان الدستور ملك للشعب ويجب أن يراعي احتياجاته ومتطلباته وظروف كل مرحلة يمر بها المجتمع .

واليوم نحن في حاجة لتعديل بعض المواد التي لاتتناسب مع الأوضاع الحالية. ولقد شاهدنا الكثير من الأطياف السياسية داخل جلسات الحوار المجتمعي بمجلس النواب حيث شارك الجميع في جلسات الحوار وتركت لهم المساحة الكافية من حرية الرأي والتعبير سواء مؤيداً أو معارضاً للتعديلات الدستورية. كما تبرز الديمقراطية في جلسات الاستماع بالمجلس بحضور كافة شرائح المجتمع من سياسيين واقتصاديين ورياضيين وصحفيين وسفراء ورجال قانون وأعضاء هيئات قضائية. والجميع تحدث بكل وضوح. حيث أن جميع التيارات السياسية كانت موجودة وعبرت عن رأيها وفي النهاية نترك الرأي للشعب . حيث هو من يقوم بإقرار مصيره وفي الآونة الاخيرة نري الحراك الشعبي يطالب بتعديل الدستور من أجل مزيد من الاستقرار والتنمية واستكمال الانجازات المستمرة علي أرض الواقع حيث تم نقل مصر من مرحلة الاضطرابات إلي مرحلة الاستقرار . بالاضافة لنقلها من مرحلة الجمود الاقتصادي إلي مرحلة الانطلاق . ولان البلاد بحاجة إلي استمرار الأمن ومواصلة الإصلاح السياسي.

وهذا سوف يحمي ويصون الانجازات التي تحققت من أجل الشعب المصري فهي نتاج لمكتسبات استقرار أمني وانطلاق اقتصادي خلال الخمس سنوات الماضية . وفي ظل تماسك الدولة المصرية الذي حاول الأعداء النيل منها. بينما هذا الشعب يقف لهم بالمرصاد حيث واجه الكثير من المصاعب بكل قوة وهذا سر تميزه ووجوده . وتحيا مصر دائما بشعبها . 

[email protected]