• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

خالد إمام

.. وماذا بعد ؟؟

المؤامرة .. والحساب الحقيقى ..!!!

بقلم .... خالد إمام

الاثنين 14 سبتمبر 2020

 

المتابع لهجمات الثلاثاء 11 سبتمبر 2001 وماتلاها من احداث جسام سيجد وبسهولة جداً انه تمت – وفق الرواية الأمريكية – معاقبة من اصدر أمر الهجوم على اهداف محددة فى نيويورك وواشنطن وهو اسامه بن لادن زعيم تنظيم القاعدة ، كما تم القبض على المخطط لهذه الكارثة واتباعه وعددهم جميعاً خمسة ارهابيين وفق نفس الرواية وتقرر محاكمتهم يوم 11 يناير القادم .

بن لادن ( قيل ) انه تم القاؤه فى المحيط من طائرة بعد اعتقاله فمات غرقاً .. والله اعلم بحقيقة هذه الرواية الحقيقية أو الهوليودية .. والخمسة المعتقلون هم الباكستانى خالد شيخ محمد ( المخطط ) والذى تم اعتقاله عام 2003 فى بلاده ثم نقلوه الى قاعدة جوانتانامو العسكرية اقصى جنوب شرق كوبا ولا ادرى السر وراء استمرار بقائه رهن الاعتقال دون محاكمة طوال 17 عاماً كاملة ، والأربعة الآخرون هم اليمنيان رمزى بن الشيبة الذى لم يشارك اصلاً فى الهجمات لفشله فى الحصول على تأشيرة دخول امريكا ووليد بن عطاس الذى كانت مهمته الرصد و مصطفى الحوساوى وزعموا انه كان يمول الاعتداءات والباكستانى عمار البلوشى احد اقارب خالد شيخ وتهمته المشاركة فى العمليات اللوجيستية .

كل هؤلاء يمثلون ضلعين من اضلع مثلث المؤامرة .. الضلع الثالث المسكوت عنه عمداً وقصداً هو صاحب الفكرة ومبدعها الذى اعطى الضوء الأخضر لتنفيذها بالرضا عنها أو السكوت عليها .. اقصد بوش الابن واعضاء ادارته الذين اعلنوا ( حرباً صليبية ) على ( الارهاب الاسلامى ) !!!.. ثم تراجعوا عن هذا التعبير المنحط والخطير الذى اثار العالمين الاسلامى والعربى .. ومع ذلك نفذوا ما تآمروا وخططوا له واحتلوا افغانستان والعراق وكلنا تابع جيداً ماجرى فيهما من مجازر ومهازل خاصة فى سجن ( بوغريب ) العراقى لتتكشف بعدها وجوههم القبيحة وقلوبهم السوداء .. تارة يعلنون عن الشرق الأوسط الواسع ثم الكبير وتارة اخرى بترسيخ فكرة ( الفوضى الخلاقة ) ليبدأ تنفيذ الجزء الثانى من المؤامرة من اخراج اوباما ولم يكن يقل انحطاطاً وقذارة عن بوش وذلك بما سمى ظلماً وعدواناً ثورات الربيع العربى فى 5 دول عربية خلال شهرين فقط ( تونس وسوريا وليبيا ومصر واليمن ) وجميعنا يعلم جيداً ماذا حدث فيها ونتائجها المحبطة التى مازالت مستمرة فى 4 دول عدا مصر التى اطاحت بعملائهم اخوان الشيطان بعد عام واحد فى 30 يونيه 2013 لترد اللطمة الى قلوبهم .

نعود لنتساءل وسنظل نتساءل : اين الحساب الحقيقى للضلع الثالث الذى فكر ودبر وتعامى عن اهانة بلاده اكبر دولة فى العالم واغمض عينية واغلق قلبه واعطى ضميرة اجازة مفتوحة عن مصرع 2996 بريئاً لمجرد ان ( عقله الناقص ) هداه لهذه المؤامرة الدموية وتلك الأكذوبة الكبرى التى اوقعت الشعب الأمريكى ضحية التضليل بهدف الهيمنة على العالم كله ..؟؟!!!

بالمناسبة .. تعبير ( عقله الناقص ) هو لفظ اخف من الصفة التى اطلقتها باربارا بوش زوجة جورج بوش الأب على ابنها بوش الابن عقب توليه الرئاسة مباشرة حيث قالت عنه انه ( متخلف عقلياً ) .. ارجعوا لتصريحاتها .

نخلص من كل هذا الى انه سواء تم القاء بن لادن فى البحر كما زعموا أم لا ، وسواء تمت محاكمة خالد شيخ ومن معه واعدموا فعلاً أو ( كده .. وكده ) .. فان حقيقة احداث 11 سبتمبر وماتلاها لن تتكشف ابداً الا اذا تمت محاسبة جورج بوش الابن وادارته وكذلك تونى بلير رئيس وزراء بريطانيا الذى شارك فى ضرب العراق عام 2003 بدون قرار أممى وساهم فى احتلاله بقوة قوامها 45 الف جندى وايضاً الرئيس الفرنسى نيكولاساركوزى الذى تمرغ فى خير وخزائن معمر القذافى ثم تآمر عليه وعلى ليبيا فى الجزء الثانى من المؤامرة عام 2011 .. لابد من تعرية كافة الخيوط العلوية والسفلية خاصة الأمريكية والاسرائيلية .

رحم الله ضحايا 11 سبتمبر .. وشهداء الغزو الأمريكى الفاجر لأفغانستان والعراق .. وايضاً شهداء الدول العربية الخمسة خلال 2010 ومابعدها .

[email protected]