هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

مصر للطيران
إلهام عبد العال

33 مليون طفل مصري تحت 15 سنة  في انتظار خطة للتنشئة السليمة

بقلم .... إلهام عبد العال

الثلاثاء 11 يونيو 2019

تقول الإحصاءات أن في مصر 33 مليون طفل تحت 15 سنة ، هؤلاء هم كل مستقبل مصر ، فهل نحن جاهزون بخطط تربوية ثقافية لتنشئتهم تنشئة سليمة ؟ سؤال طرحه الصحفي الكبير الأستاذ مؤنس زهيرى،  و الذي يحلو لي أن أطلق عليه " الراهب في محراب الوطن" لدافعه الدائم عن أمن و سلامة مصر . 
       انا هنا لا أجيب على سؤال الأستاذ الكبير لكني أطرح أفكارا قد تفيد في هذا المجال .
⬅️ اولا علينا أن نسأل أنفسنا عددا من الأسئلة و ليكن السؤال الأول ⬅️ 
ماذا نريد لهؤلاء الأطفال  ؟ 
 ، و بالتأكيد نريدهم شبابا صالحين،  لديهم قدرة على التفاعل مع تطورات العلم في العالم ، و في الوقت ذاته لديهم انتماء لهذه الأرض الطيبة .
السؤال الثاني ⬅️
كيف نسطيع أن نصل إلى تحقيق هذا الهدف الذي هو خلق شاب صالح متطور منتمي للوطن ؟ 
و هنا تكون الإجابة في عدة نقاط :
1 - مناهج تعليمية متطورة تتماشى و المناهج في دول العالم المتحضر ، و أظن أن وزارة التربية و التعليم تسير على هذا النهج .
2- محتوى تربوي ملائم يقوم على اعداده أساتذة علم النفس و الاجتماع و الصحة النفسية و الطب النفسي و  يتم بثه من خلال المناهج الدراسية و الأنشطة التعليمية ، على أن يتم التركيز على القيم الأخلاقية و الإنسانية،  من خلال كل الوسائل المتاحة ، مع نشر لوحات تعليمية تحتوي الاخلاق و يتم التركيز عليها داخل الفصل التعليمي و أثناء الأنشطة و في وسائل الإعلام .
3- قناة تليفزيونية مخصصة للاطفال تبث أفلاما و مسلسلات كارتونية تحتوى قيما إنسانية،  و لنا في بعض  المسلسلات الكرتونية المعربة مثلا و منها مسلسل " هايدي" الذي يبث قيما إنسانية راقية كحب العمل و التعاون و قوة الإرادة و التغلب على الصعاب ، و  مسلسل " فلونة" الذي يحتوى ايضا قيم التحدى و التغلب على صعوبات الحياة و التعاون و تحمل المسؤولية ، و هناك أمثلة أخرى كثيرة ، ثم مسلسلات تحتوي قصص بطولات مصرية و تعرض للتاريخ العظيم لمصر ، و لنا في مسلسل بكار مثلا يحتذى .
برامج للاطفال هادفة لغرس القيم من خلال اللعب و المسابقات و لنا في برنامج قديم قدمته نجوى ابراهيم  ، كان يعرض الاخلاق في شكل زهرة كل حلقة بمشاركة الاطفال مثلا ، مع تطوير الشكل بما يناسب العصر الحديث .
افلام طويلة مثل افلام ديزني لكنها تدور في بيئة مصرية خالصة تعرف ابناءنا على قيمة بلدنا و تنوعها الجغرافي و الإنساني. 
نشر ثقافة التطوع و التبرع بين الأطفال حتى يتعلموا قيمة العطاء للوطن .
4- تجهيز مراكز الشباب و جعلها مجانية للاطفال لممارسة الرياضة و الأنشطة الفنية .
5- الاهتمام بمسرح الطفل ، على ان يعرض مسرحياته في قصور الثقافية و مراكز الشباب في أنحاء الجمهورية ، و تكون هناك فرقة مسرحية في كل مدرسة و يحدد نوع المسرحيات و محتواها القيمي .
6- الاهتمام بمحتوى وسائل الإعلام للكبار لإعادة تاهيلهم نفسيا و اجتماعيا من خلال برامج عن القيم الحياتية و العلاقات الإنسانية السليمة ، و دعم قيم التعاون و العطاء ، التى يفتقدها المجتمع .
7-  إنشاء مكاتب الاستشارات النفسية و الاجتماعية في كل مستشفى و مركز شباب ، بها متخصصين يتم أعدادهم أعدادا حقيقيا للمساهمة في تعليم الناس كيفية التفاعل مع الحياة بشكل صحي و سليم أخلاقيا و نفسيا .
8 - تدريس مناهج اجتماعية للبنين و البنات في المراحل الثانوية و الجامعية لاعدادهم لحياة عائلية سليمة لكى تنخفض نسب الطلاق و نضمن سلامة الأسرة التى هي نواة المجتمع.  
و اخيرا و ليس آخرا ارجو ان تجد اقتراحاتي قبولا لدى أولي الأمر حفاظا على الأجيال القادمة.