هاي سليب
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

أمجد المصري

ولهذا نكرهكم !!

بقلم .... أمجد المصري

السبت 06 يوليو 2019

 

فى الذكرى السادسه لإنتصار أرادة المصريين على من ارادوا لنا أن نعود قروناً للخلف نجدد العهد لهذا الوطن الذى يبدأ به التاريخ وينتهى ونذكر أنفسنا والآخرين بأن هذه الجماعه الباغيه لم تحمل او تقدم لهذا الوطن وشعبه خيراً ابداً عبر تاريخها الممتد قرابة قرن من الزمان ..!!

 

نعم نكره الأخوان فما قرأناه فى كتب التاريخ عن مؤامراتهم وتلونهم وما شاهدناه بأعيننا خلال عامين من حكمهم بين ثورتى يناير ويونيو كان كفيلًا بأن يجعلنا نكره تلك الفكره الخبيثه التى روجوها زوراً وبهتانًا ليصلوا بها الى الحكم والسيطره على مفاصل هذا الوطن بالتستر خلف الدين ورفع شعارات اعلاء كلمة الحق وهم عن الحق ابعد ما يكونون ..!!

 

 نعم نكرههم لان من يقدمون الولاء والطاعه العمياء للمرشد والجماعه على الولاء للوطن ومن يشمتون في الشهداء الأبرار ومن يستقوون بالخارج ضد بلادهم هم احق بأن نكرههم وان نفخر دائما باننا قد عبرنا فوق افكارهم السوداء وعنفهم الذى أكتوينا به فى شهور ما قبل إندلاع الثوره ونحن نتظاهر بشكل سلمى اعتراضًا على هذا الكابوس الذى جسم على صدورنا جميعا طيلة عام حتى فعلناها فى 30 يوينو فحررنا بلادنا من زحفهم نحو أسقاط هذا الوطن والباسه ثوب السواد ومنعنهاهم من ان يكرروا فينا ما صنعوه فى كل ارض دانت لهم عليها السياده والسيطره .

 

نعم نكرههم لأنهم فصيل شديد العنصريه والتعصب ارادوا ان ينفردوا ويتحكموا بكل شىء وان يقصوا الجميع من المشهد ويسيطروا على مفاصل الدوله المصريه فى شتى المجالات من اجل تحقيق اغراضهم التى عاشوا لأجلها عبر عشرات السنين دون كلل او ملل حتى وان تعاونوا فى سبيل ذلك مع الشيطان ذاته فحلم الكرسى والسلطه ظل يداعب اجفانهم طويلاً ليس من اجل الإصلاح كما ادعوا كثيرًا ولكن من اجل السلطه ذاتها وتنفيذ مخططات واجندات عاشوا لها وحلموا بها منذ تأسيس الجماعه فى عشرينيات القرن الماضى .

 

نعم نحن نكره الأخوان كفكره خبيثه بذرها البنا ورفاقه فى ارضنا الطاهره ونكرههم ايضا كأشخاص بسبب ما تمتعوا به من غباء سياسى منقطع النظير حين نسوا ان يطالعوا كتب التاريخ ويتعلموا الدرس جيداً عن عظمة هذا الشعب الملتحم بجيشه الوطنى دائمًا ضد من يحاولون فرض سطوتهم على هذه الأرض عبر العصور وفى احلك الظروف  ..نسي هؤلاء ان لهذا الوطن درع وسيف فكانت التذكره في 30 يونيو لتخبرهم هم وكل من يفكر يوماً فى العبث بأرداة هذا الشعب ان ها هنا مصر التى لا تنكسر ابدا مهما أجتمع عليها اهل الشر والضلال .

 

فى الذكرى السادسه لثوره عظيمه نجدد العهد للوطن وجيشه ونتذكر رجال ابطال ضحوا بارواحهم من اجل ان تبقى مصر دائما وابدًا فوق الجميع ابيه عزيزه لا يحكمها مرشد ولا يتحكم فى مصائر عبادها جماعه .. كل عام وشعبنا ورئيسنا وجيشنا العظيم بخير ولتظل رايتنا دائما عاليه خفاقه لنردد كل صباح عظيمه يا مصر .