هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات

كلام بحب

حوار في موكب ملكي .. بين متحفين !!

 

لنتخيل حوارا بين الملوك والملكات خلال انتقالهم في موكب مهيب في ليلة ساحرة من مقرهم بالمتحف المصري بميدان التحرير الى متحف الحضارة بالفسطاط,حيث قال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والاثار انهم سيستقرون هناك ولن يتم نقلهم مرة اخرى .. فماذا دار بينهم ؟!

حتشبسوت : استيقظوا يا ملوك مصر جاء وقت الرحيل.

تحتمس الثالث : الى أين يا أمي يا مليكتي .. وما هذه الجلبة التي بالخارج ؟

حتشبسوت : سمعتهم يقولون اننا سنقوم برحلة نتجول خلالها في الشوارع ثم نذهب الى بيتنا الجديد الذي أعدوه لنا.

تحتمس الثالث : من سيأتي معنا في هذه الرحلة؟

حتشبسوت : يصحبنا 17 ملكا غيرك بينهم أبوك تحتمس الثاني وجدك تحتمس الاول وترافقني 3 ملكات هن تي وميريت امون وأحمس نفرتاري .. وهيا سريعا لا تتأخر حتى نلحق بالموكب .

تحتمس الاول : انتظري يابنتي لتأخذي بيدي .. وهاتي زوجك معك .. وكل واحد يركب عربته المكتوب عليها اسمه .

امنحتب الاول : ياه .. ما هذا الموكب .. ومن هؤلاء الذين يقفون على جانبي العربات التي ستنقلنا .. ومن يا ترى الملك الموجود في أول عربة .. اتسمعني يا مرنبتاح  ؟!

مرنبتاح : اسمعك جلالة الملك .. انهم اعدوا لنا هذا الموكب ليليق بمكانتنا كحكام لمصر القديمة .. ويقودنا "سقنن رع تاعا" اتذكره .. انه الذي حكم في الفترة من 1560 الى 1550 ق.م وهو اقدم واحد فينا .. من الاسرة 17 واخر ملوكها .

  سقنن رع : من يذكر اسمي .. أنا الملك الشهيد الذي بدأ قتال الهكسوس وهذا وسام الشرف على رأسي .. انها ضربة "بلطة" في المعركة التي أصبت فيها واستشهدت متأثرا بجرحها ولكن حفيدي أحمس اكمل ما بدأته واخرجهم .. وانا افخر بذلك ونحن هنا في توابيتنا ننتظر حياة البعث .. كنت اقول لماذا يقلقوننا .. ولكني عندما شاهدت هذا الموكب اليوم عرفت انهم يحتفلون بنا ويكرموننا ويتفاخر احفادنا بانجازاتنا امام العالم الذي يرانا الان في كل مكان .. وبصفتي انا كبيركم اعطيكم اشارة البدء ليتحرك الموكب ؟!

أمنحتب الاول : يالا يا أمي الملكة أحمس نفرتاري واحضري في يدك زوجتي أحمس ميريت امون ولتدخل كل واحدة في عربتها وتنام داخل تابوتها وتحرص الا يراها عامة الشعب .

الملكة تي: انتظروني .. حتى ينتهي الكوافير فانا لا اعرف الطريق .. واخشى ان اسير وحدي فاتعرض للمضايقات ومعاكسات الشباب .. ففي كل مرة يغنون لي "الشعر الحرير على الخدود يهفهف" .. سامع يا زوجي العزيز امنحتب الثالث ؟!

سي بتاح:شايفين يا "رعامسة"الست "تي "ام اخناتون اللي عمرها 3400 سنة معجبة بشعرها وتتباهى به وعايزة زوجها امنحتب يغير عليها .. وعلى فكرة مين معانا من "الرعامسة "

رمسيس الثاني: بس يا ولد يا "سي بتاح " انا جدك اشهر ملوك مصر وحكمت 67 سنة يعني مفيش حد في كل هذا الموكب مثلي ومعايا احفادي رمسيس الثالث والرابع والخامس والسادس والتاسع وهو الموجود في العربة الاخيرة .. اسكت بأه الموكب تحرك وبيقولوا ان المكان ده اسمه ميدان التحرير وبقى اشهر من معبدي في ابو سمبل .. الله ايه ده المسلة بتاعتي في منتصف الميدان ومين دول اربعة كباش من طريق الكباش الذي شيدته في طيبة " الاقصر" من الذي احضرها الى هنا. واين باقي الكباش ؟!

    رمسيس التاسع : يا جدي بصفتي انا اصغركم وتاريخي يقول انني طفت العديد من البلدان ولي آثار عليها اسمي في فلسطين وغيرها .. اقول لك ان هؤلاء الناس لا يسرقون الاثار ولا ينهبون المقابر كما كان يحدث في عصورنا .. ولكنهم يقومون بحفظها وترميمها وقد كانت هذه الكباش محطمة قبل نقلها .. اما ممياواتنا فهم يكرمونها ويحفظونها وسمعتهم يقولون انهم سينقلوننا الى مكان اجمل مما نحن فيه منذ اكثر من 100 سنة وسنوضع في "فاترينات زجاجية معقمة" .. وربما يقومون بعد 100 عام اخرى بنقلنا الى مكان جديد احدث واجمل وطبعا 100 سنة دي عمر قصير بالنسبة لالاف السنين حيث انني اصغركم وعندي 3128 سنة .

تحتمس الرابع : بصراحة يا رمسيس يا تاسع انت صغير ورغاي .. بطل كلام .. خلينا نتفرج على الطريق .. شايف الشوارع بالليل جميلة ازاي وايه الانوار دي كلها .. خلي بالك دي مولعة من غير شمع ولا شعلة من الخشب.لكن شايف النيل لونه اتغير كان زمان صافي وليس به تلوث ومياهه مثل التبر بين الشطين .

حتشبسوت : انا كنت فاكرة ان معبدي المحفور في الجبل بالبر الغربي معجزة .. لكني شايفة بنايات شاهقة وبرج وكباري .. انظروا ما هذا السور ؟!

تحتمس الثاني : يقولوا عليه سور مجرى العيون ويسموا هذه المنطقة مصر القديمة .. امال احنا منين ؟

امنحتب الثاني : من الواضح اننا اقتربنا من الوصول وانا شخصيا معجب جدا بالموتوسيكلات الماشية امامنا تفسح لنا الطريق تماما كما كنت اذهب الى قدس الاقداس في المعبد ويسبقني الكهنة .. بس طول الرحلة مفيش حتى كوب ماء نشربه ولا الملكات عملوا لنا وجبات من "الملتوت و البتاو" او حبة سمسم وبلح وفسيخ .. عموما هل كل الملوك في الموكب ولا حد نزل يتفرج وحيحصلنا ؟!

سيتي الاول : كل الناس وصلت يا جلالة الملك .. وعلى فكرة تعرفوا يا ملوك ان المسلة الموجودة في وسط روما بايطاليا انا من شيدتها .. ولكني توفيت قبل ان تنتهي واستكملها ابني رمسيس الثاني .. وان حفيده سيتي الثاني اللي ورايا في الموكب له تمثال في متحف يورنيو في ايطاليا .. يعني اثارنا عابرة للقارات والبحار والمحيطات .. وانا شايف على النيل حركة عمران وسمعت كمان انها في كل مكان .. بس ياريت يبصوا للغلابة.

رمسيس السادس: المنطقة منذ ان دخلنا الى مجرى العيون بها عشوائيات و تحتاج الى تطوير .

رمسيس الخامس : انا سمعت واحنا ماشيين الناس بتتكلم انهم بيطوروا المنطقة .. واعتقد ان احفادنا بعد ما شافونا النهاردة وعرفوا تاريخهم وانجازاتنا سيبدأون العمل ويتركون الخمول .. لتعود مصر كما تركناها لهم  "ام الدنيا" واول حضارة عرفتها البشرية .. وساعتها ستنتهي كل مشاكلهم الاقتصادية والسياسية والاجتماعية .. ولن تقف امامهم اي قوة .. ولن تهمهم ازمة سد النهضة طالما حافظوا على وحدتهم وبنوا دولتهم واستغنوا بقوتهم عن كل شيء  .

سقنن رع : اسكتوا .. وصلنا .. اقترب بجواري يا رمسيس الثاني لان هناك تشريفة تنتظرنا على باب المتحف وانا عايز ادخل انام لان الكبسولة خنقتني !!

رمسيس الثاني : لأ لأ ده احنا سنذهب لعدة ايام في مكان غير القاعة الملكية حتى يرتبوا لنا الامور .. يعني مفيش نوم قبل الخضوع للعمليات الفنية.

يطلق حرس الشرف 21 طلقة تحية لموكب مومياوات ملوك وملكات مصر امام متحف الحضارة بالفسطاط ويستقبلهم رئيس الدولة .

 

طقاطيق

** من لا يملك خبزه .. لا يملك قراره ولا ارادته ولا حريته لذلك بدأت مصر في السنوات الاخيرة استصلاح مئات الالاف من الافدنة واقامة المئات من الصوب .. والان تبدأ في انشاء الدلتا الجديدة ومشروع مستقبل مصر للانتاج الزراعي بالصحراء الغربية .. وهذه المشروعات سيجني الشعب ثمارها خلال سنوات .. وستحقق للاجيال قدرا من الاكتفاء الذاتي وحرية الارادة والقرار !!

**  قدم المنتمون لمنظمة التحرير الفلسطينية "فتح" خدمة كبيرة لحركة "حماس" باختلافهم وعدم اتفاقهم على قائمة موحدة لخوض الانتخابات التشريعية التي ستجرى 22 مايو القادم او حتى الرئاسية التي ستجرى 31 يوليو .. تشتيت اصوات "الفتحاويين"يصب في صالح "الحمساويين" ولكن النجاح هو اجراء الانتخابات بعد 15 عاما من الجمود والخلافات .. والنجاح الاكبر هو اجراء الانتخابات في القدس.

**  للعام الثاني .. يأتي رمضان دون موائد للرحمن .. ولا رحلات للعمرة .. والاختلاف هو عودة التراويح وان كانت سريعة .. وكأنها "تيك اواي" يارب نسألك ان تزيح الوباء وهذه الغمة عن عبادك في كل مكان .. وكل عام ومصر واهلها بخير.