هيرمس
بعد حصوله على جائزة "فخر العرب الدولية 2021".. مكي: تتويج لجهد دؤوب ومجموعة عمل تسعى للمساهمة في نهضة الدول وتحقيق التحول الرقمي بها

أكد المهندس أحمد مكي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "بنية" سعادته بالحصول على جائزة "فخر العرب الدولية 2021"موضحاً أن تلك الجائزة تتويج لجهدٍ دؤوب لمجموعة عمل متكاملة تسعى لتحقيق أهداف إستراتيجية واضحة للمساهمة في نهضة الدول والتحول الرقمي بها.

 

 



واشار مكي الي ان الجائزة رسالة لكل من يبذل الجهد ليس فقط للفوز بالأعمال والمشاريع، ولكن الأهم أن تكون تلك المشاريع ذات قيمة وأضافة للمجتمعات العاملة بها ويتم تنفيذها بالجودة والسرعة اللاتي أصبحن سمة العصر. لافتاً إلى أن كل جائزة تلقاها وكل تكريم حصل عليه في جميع مراحل حياته كان يحمل رسالة ودافعاً قوياً للاستمرار في العطاء وبذل الجهد، وأن مجموعة "بنية" قد حققت نجاحاتٍ كثيرة خلال السنوات الماضية ومازال أمامها كثير من الطموحات للفترة المقبلة لتحقيقها، وفي ختام حديثه وجه شكره للقائمين على الجائزة.

جاء ذلك بعد حصول المهندس أحمد مكي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "بنية" على جائزة "فخر العرب الدولية 2021" لفئة القيادة المتميزة في قطاع التكنولوجيا والتحول الرقمي، في احتفالية كبيرة أقيمت في دبي. 

حيث قامت مؤسسة التميّز الدولية، فلوريدا أمريكا بمنح المهندس أحمد مكي الوشاح الأحمر الأرجواني يعلوه وسام التميز الذهبي لقطاع التكنولوجيا والتحول الرقمي، وذلك ضمن اختيار الشخصيات الأكثر تميزاً وتأثيراً لهذا العام على المستوى الإقليمي، بغرض دعم جهود المتميزين وتقدير أصحاب المبادرات والإنجازات التي تحسن حياة الأفراد في المجتمعات ويتم اختيار المرشحين ضمن القائمة وفقاً لمعايير عدة من أهمها قياس مدى تأثيرهم في مجتمعاتهم ومدى المساهمة في تحقيق الأهداف على مستوى الدولة والمجتمع.

وقد نال المهندس أحمد مكي تلك الجائزة لما حققه من نجاحات ملموسة في عالم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والأقمار الصناعية والكابلات البحرية؛ حيث لعب أدواراً مؤثِّرة في بناء تحالفات كبرى، وتنفيذ مشروعات عملاقة تجمع بين مؤسسات دولية، وبالتعاون مع كبار مُشَغِّلِي الأقمار الصناعية والكابلات البحرية وصناع التكنولوجيا في العالم.

ومن جانبه قال بيار مكرزل ممثل مؤسسة التميز الدولية في الدول العربية " إن اختيار المهندس أحمد مكي تم من قبل هيئة منح الجوائز –دبي، لجنة اختيار الشخصيات لدوره الفعال في منظومة التحول الرقمي خلال الفترة الماضية، و لما حققته مجموعة "بنية" برئاسته من إنجازات قوية، جعلتها تتحول من شركة واحدة إلى مجموعة تضم عدة شركات تعمل في مجالات مختلفة، فضلا عن دورها في دعم البنية التكنولوجية في مصر، وتوسعها في الشرق الأوسط والقارة الأفريقية، وهو ما يجعل حدود نجاحها تتخطى المنطقة العربية وتصل إلى المجال الإقليمي والدولي، وذلك بفضل الإدارة الرشيدة والتخطيط السليم والرؤية الواضحة التي يتمتع بها المهندس أحمد مكي، بما يجعل هذه الجائزة مستحقة بجدارة، وتجعله نموذجاً إيجابياً لرجل الأعمال والمستثمر الذي يدعم الصناعة والاقتصاد.

وكان "مكي" قد أسس شركات تابعة لمجموعة "بنية" (فايبر مصر سابقاً) مثل "بنية للأنظمة"و"بنية للحلول الهندسية"، و"بنية للخدمات السحابية"و"بنية للكابلات"و"بنية للاتصالات- بجمهورية الكونغو الديمقراطية" و"بنية للخدمات البحرية" و"بنية لريادة الأعمال".

جدير بالذكر أن مجموعة " بنية " مؤسسة متخصصة في تصميم وتنفيذ الحلول والمنتجات المتكاملة في مجال البنية التحتية للاتصالات والتحول الرقمي في مصر ومنطقة الشرق الأوسط والقارة الأفريقية. وتقدم مجموعة " بنية "، من خلال منظومتها الاحترافية والمؤسسية المتطورة، باقة ثرية من المنتجات والخدمات والحلول الرقمية، والتي تعتمد عليها الدول والمؤسسات المتطورة. وتتضمن هذه الباقة خدمات الاتصالات التقنية والحلول المرتبطة بالأمن المعلوماتي، ومنصات البيانات والمعلومات الهائلة، وحلول المدن الذكية والبرمجيات.





تابع بوابة الجمهورية اون لاين علي

تابع بوابة الجمهورية اون لاين علي جوجل نيوز جوجل نيوز

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق