مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى
"إي أسواق مصر" تشارك في معرض "صحاري" الزراعي الدولي بمنصة "أجري مصر" أول منصة زراعية إلكترونية

 انفردت "إي أسواق مصر" التابعة لمجموعة "إي فاينانس" للاستثمارات المالية والرقمية، بالرعاية الرقمية لمعرض "صحاري" الزراعي الدولي فى ضوء ما أنجزته من نجاحات غير مسبوقة فى رقمنة وتطوير العديد من المشروعات داخل القطاع الزراعي وفي مقدمتها إنشاء وإدارة أول منظومة زراعية رقمية في مصر من خلال منصة "أجري مصر".



يُقام معرض صحارى الزراعي الدولي في دورته الثالثة والثلاثين خلال الفترة من ١٢ إلى ١٥ سبتمبر ٢٠٢١ بمركز مصر للمعارض الدولية تحت رعاية وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي والبنك الأهلي المصري، وبمشاركة كبرى الشركات العالمية المتخصصة في مستلزمات الإنتاج الزراعي والحيواني والاستزراع السمكي.

ويهدف معرض صحارى إلى خلق فرص تواصل وتوسيع الأعمال في القطاع الزراعي، وذلك تماشياً مع رؤية مصر ٢٠٣٠ بشأن تطوير القطاع باعتباره ركيزة أساسية في الاقتصاد الوطني لتحقيق الأمن الغذائي والتوسع في إنتاج المحاصيل الاستراتيجية وزيادة الاستثمارات الحكومية الموجهة للقطاع الزراعي وتنفيذ المشروعات القومية الزراعية الكبرى.

كما تعتزم "إي أسواق مصر" المشاركة في فعاليات المعرض بمنصة "أجري مصر" والتي تعد أول   منصة زراعية إلكترونية متكاملة تم إنشاؤها بالتعاون مع وزارة الزراعة ووزارة التخطيط والبنك المركزى والبنك الزراعي ومجموعة "إى فاينانس" للاستثمارات المالية والرقمية.

وتعد منصة أجرى مصر واجهة الشبكة الزراعية الرقمية التى تربط بين المنتجين والمزارعين والمربيين وفروع الجمعيات الزراعية والفروع الإلكترونية للبنك الزراعي بالإضافة إلى ربطهم بقاعدة بيانات كارت الفلاح، وتعتبر منصة "أجرى مصر" هى الواجهة التى من خلالها يتواصل جميع أطراف الشبكة الزراعية الرقمية، وتقدم التمويل لعملاءها على كارت الفلاح الذى يتم استخدامه لشراء مدخلات الإنتاج عبر المنصة التى يستخدمها المزارع أيضاً فى تسويق منتجاته النهائية والوسيطة.

وقد شاركت مجموعة "إي فاينانس" للاستثمارات المالية والرقيمة، فى تأسيس الشبكة الزراعية الرقمية بما فيها منصة "أجرى مصر"، وذلك بداية من ميكنة الجميعيات الزراعية وميكنة الحيازات الزراعية بالإضافة إلى إصدار كارت الفلاح وإنشاء قاعدة رقمية زراعية ضخمة بالتعاون مع البنك الزراعى المصرى ووزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية وكذلك شركة "إي أسواق" التابعة لمجموعة "إي فاينانس" للاستثمارات المالية والرقمية.

وتعتبر منصة "أجري مصر" خطوة هامة نحو التحول الرقمي والشمول المالي للقطاع الزراعي، وبذلك تشكل منصة "أجري مصر" أهمية قصوى لزوار المعرض من الأفراد والمستثمرين وأصحاب الشركات والمصانع وكذا المنتجين والمزارعين بما توفره لهم جميعاً من خدمات قيمة مضافة وإمداد وتمويل وتسويق وتجارة وتوعية على كافة المستويات، باستخدام أحدث سبل تكنولوجيا التجارة الإلكترونية.

ويذكر أنه خلال فترة قصيرة من إطلاق منصة "أجري مصر" استطاعت أن تضم مجموعة ضخمة من كبرى شركات مدخلات الإنتاج الزراعي في مختلف المجالات الزراعية ومن بينها شركة "شورى" للكيماويات الزراعية، ومجموعة شركات "وادي جروب" إحدى كبريات الشركات العاملة فى مجالات الإنتاج الداجني والزراعة والتصنيع الغذائي وغيرها من الشركات فى مختلف الأنشطة الزراعية من إنتاج زراعي وحيواني وداجني وسمكي، وقطاعات الإمداد والتموين والتجارة والتغليف والتصنيع الزراعى فى دائرة متكاملة ضمن أول شبكة زراعية رقمية فى مصر.

وكان البدء بضم شركات مدخلات الإنتاج الزراعي كخطوة أولى وتعتبر الأهم لتحسين كفاءة سلاسل الإمداد والتوريد وتحويلها إلى سلاسل قيمة مضافة حتى تصل مدخلات الإنتاج الزراعى إلى المزارعين بطريقة آمنة وأكثر كفائه وفعالية، لضمان جودة المنتج النهائي والمساهمة فى تحقيق أقصى عائد للمزارعين. 

وبخلاف التسويق الإلكترونى، تقدم منصة "أجري مصر" ضمن منظومة الشبكة الزراعية الرقمية، عدداً كبيراً من الخدمات بما فيها توصيل المنتجات من مصنعي مدخلات الإنتاج الزراعي إلى المزارعين مباشرة، مع توفير العديد من طرق الدفع الإلكترونى سواء من خلال البطاقات أو المحافظ الإلكترونية أو من خلال التحصيل النقدي، فضلاً عن طلب التمويل وتلقى الدعم عبر كارت الفلاح وكذلك شراء مدخلات الإنتاج وتسويق المنتجات النهائية.

وبذلك تساهم المنصة في دعم سياسات الدولة للشمول المالي ودعم الاقتصاد عن طريق إتاحة فرص التصدير، فضلاً عن المساهمة فى رفع مستوى جودة الزراعة وتطبيق النظم الاحترافية لمراقبة الجودة ورفع شعار زُرع في مصر، وكذا المساهمة في تطبيق أحدث المعايير الدولية المرتبطة بنظام الإنتاج والتصنيع الزراعي والداجني والحيواني والسمكي.

قال إبراهيم سرحان، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة "إي فاينانس"، إن المجموعة تؤمن بأن القطاع الزراعي من القطاعات الاقتصادية الواعدة، والذى إذا تم تطويره بشكل فعال باستخدام التكنولوجيا الرقمية وتفعيل الشمول المالى سيصبح أحد الركائز الأساسية لقيادة ودفع النمو الاقتصادي المصري بمشاركة رئيسية من مجموعة "إى فاينانس" وشركاتها التابعة.

ولفت إلى جهود مجموعة "إي فاينانس" وشركاتها التابعة فى استغلال خبراتها وقدراتها للتعاون مع وزارة الزراعة والبنك الزراعي في تعزيز وتمكين سلاسل القيمة ورفع كفاءة القطاع الزراعي بالمساعدة في تطوير الجانب التكنولوجي والتجاري والمالي؛ لجعله أحد ركائز الاقتصاد المصري، وذلك من خلال تطوير عمليات التمويل الرقمي والتجارة الإلكترونية داخل القطاع الزراعى.
وقال إسلام مأمون الرئيس التنفيذي لشركة "إي أسواق مصر"، إن جهود "إي أسواق مصر" تهدف إلى تعزيز سلاسل القيمة للقطاع الزراعي من خلال توفير خدمات القيمة المضافة للقطاع بما يساعد فى تحقيق الأمن الغذائي الذي هو أحد أهداف التنمية المستدامة لمصر 2030، وفي سبيل ذلك تستخدم التجارة الإلكترونية كطريقة غير تقليدية لتطوير القطاع الزراعي المصري في ضوء توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وأضاف أن خدمات "أجري مصر" التى ستوفرها للقطاع الزراعي المصري سوف تساعد المزارعين على تحسين جودة منتجاتهم النهائية، كما تساعدهم فى تحقيق عوائد وأرباح أعلى بمختلف الأنشطة والمجالات الزراعية بما يخلق مزيداً من فرص العمل والتطوير للريف المصرى وبما يتماشى مع خطة الدولة من إطلاقها مشروع "حياة كريمة" الذي يهدف إلى تطوير الريف المصرى بكافة جوانبه.
و"إي أسواق مصر" هى إحدى الشركات التابعة لمجموعة "إي فاينانس" للاستثمارات المالية والرقمية، وخلال فترة قصيرة استطاعت إنجاز العديد من المشروعات، حيث شاركت في إنشاء وإدارة أول منظومة زراعية رقمية فى مصر من خلال منصة "أجري مصر" التي تهدف إلى رفع كفاءة القطاع الزراعي، كما أنشأت منصة "أيادي مصر" لمنتجات الحرف اليدوية والتراثية، وأطلقت نظام الحجز الإلكتروني لتذاكر متحف الحضارة، فضلاً عن إنشائها منصة "كنوز" لتسويق المستنسخات الأثرية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق