مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى
"الطفولة والأمومة" يحبط زواج طفلة لا يتجاوز عمرها 16 عاماً بمحافظة البحيرة

أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة عن إحباط زواج طفلة بمدينة كوم حمادة بمحافظة البحيرة لا يتجاوز عمرها الـ 16 عاما، رغما عنها حيث هددت الطفلة بالانتحار حال إتمام الزواج.



وأوضحت أمين عام المجلس الدكتورة سحر السنباطي ، في بيان صادر عن المجلس اليوم /الثلاثاء/ أن منظومة نجدة الطفل تلقت بلاغاً بتاريخ 12 أغسطس الجاري، عبر الخط الساخن 16000 يفيد بقيام والد طفلة لا يتجاوز عمرها الـ 16 عاماً، مقيمة بمدينة كوم حمادة في محافظة البحيرة ، بتزويجها قبل بلوغها السن القانونية من شخص يبلغ من العمر ( 33 ) عاماً، متزوج ولديه ثلاثة أطفال، حيث كان من المقرر إتمام الزفاف أمس /الاثنين/ .


وقالت "السنباطي" إن الطفلة هددت بالانتحار في حال إصرار والدها على إتمام زواجها، وبإحالة البلاغ إلي اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة البحيرة / اللجنة الفرعية بمركز ومدينة كوم حمادة/ أفادت بصحة الواقعة.


وأشارت إلى أن والد الطفلة وقع على إقرار بعدم إتمام إجراءات الزواج قبل بلوغها السن القانونية بمركز شرطة كوم حمادة، إلا أن لجنة الحماية علمت بإصرار والد الطفلة على إتمام الزواج لكونه موقعاً على إيصال أمانة لإتمام الزواج.


وأوضحت أنها وجهت ،على الفور ، مدير عام الإدارة العامة لنجدة الطفل بتوجيه فريق "التدخل والدعم بنجدة الطفل" لاتخاذ ما يلزم من إجراءات ترفع الخطر والضرر عن الطفلة، مشيرة إلى أن اللجنة ضمت كلا من : إبراهيم درويش معاون مدير عام الإدارة العامة لنجدة الطفل ، وإيهاب عادل، المحامي بوحدة الدعم القانوني ، وتوجهت إلى محافظة البحيرة لمتابعة حالة الطفلة وحضور التحقيقات أمام النيابة العامة وتقديم تقريرها بالتوصية بشأنها، بما يتناسب مع مصلحتها الفضلي. 


كما وجهت "السنباطي" بإخطار المستشار رئيس مكتب حماية الطفل بمكتب المستشار النائب العام،والذي أحال الواقعة إلى المستشار المحامي العام الأول لنيابة استئناف الإسكندرية ومنها إلى نيابة جنوب دمنهور الكلية حيث تحرر محضر بالواقعة، وباشرت نيابة كوم حمادة الجزئية إجراءاتها، حيث طلبت النيابة العامة حضور مالك القاعة التي أقيم بها حفل (الحنة) للطفلة وقدم شريط فيديو مصورا للحفل ، كما تم استدعاء والد الطفلة، ووقع اقراراً بعدم إتمام إجراءات الزواج قبل بلوغ الطفلة السن القانونية.


ولفتت "السنباطي" إلى أن النيابة العامة قررت إيداع الطفلة إحدى دور الرعاية الاجتماعية ،حيث تسلمها ممثلو الإدارة العامة لنجدة الطفل وتم تسليمها وإيداعها الدار الموصي بها.


وتقدمت الدكتورة سحر السنباطي بالشكر والتقدير للمستشار حمادة الصاوي النائب العام على ما تقوم به النيابة العامة من مجهودات من أجل توفير كافة سبل الدعم والحماية للأطفال فيما يتفق مع مصلحتهم الفضلى، ولما قامت به النيابة العامة من أجل إحباط هذه الزيجة وحماية الطفلة ورفع الخطر والضرر عنها، مؤكدة أن النيابة العامة كانت وستظل لا تدخر جهداً في سبيل دعم حقوق الأطفال وحمايتهم ،من كافة أشكال العنف أو الإساءة أو الإهمال الذي قد يتعرضون له. 


كما توجهت "السنباطي" بالشكر للجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة البحيرة على مجهوداتها ،وعملها الذي لا يتوقف في رصد جميع حالات التعرض للخطر والتدخل الوقائي والعلاجي اللازم لها ، ومتابعة ما يتخذ من إجراءات بشأنها، بما يساعد على سرعة إنقاذ الأطفال من كل خطر أو عنف أو إهمال قد يتعرضون له. 


وأكدت السنباطي أن المجلس القومي للطفولة والأمومة لا يتهاون أبداً مع تلك الوقائع ،والتي تمثل انتهاكا لحقوق الطفل، لافتة إلى أن زواج الأطفال يعد صورة من صور الاتجار بالبشر ،ويعرض حياتهم للخطر وعائقا من عوائق تنمية الأسرة. 


وناشد المجلس القومي للطفولة والأمومة، بسرعة إصدر قانون منع وتجريم زواج الأطفال، كما ناشد المواطنين بضرورة الإبلاغ عن تلك الوقائع عبر آليات منظومة حماية الطفل وهي خط نجدة الطفل علي رقم الخط الساخن (16000)، والذي يعمل علي مدار 24 ساعة يومياً أو من خلال تطبيق الواتس اب علي الرقم (01102121600) أو الواتس آب بيزنس (01016609579 ) أو من خلال تطبيق "نبتة مصر" أو على الصفحة الرسمية للمجلس القومي للطفولة والأمومة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق