مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى
سفير الصين: مجلس الأمن يعجز حتى الآن عن إطلاق صوت موحد تجاه القضية الفلسطينية
سفير الصين بالقاهرة، لياو ليتشيانج
سفير الصين بالقاهرة، لياو ليتشيانج

أكد سفير الصين بالقاهرة، لياو ليتشيانج، أن الجميع يتابع عن كثب آخر تطورات التصعيد المستمر للصراع الفلسطيني الإسرائيلي خلال الأيام الماضية مما أسفر عن سقوط الكثير من الجرحى والقتلى بينهم العديد من الأطفال والنساء.



وأضاف، خلال مؤتمر صحفي صباح اليوم الخميس، أن الوضع الآن في غاية الخطورة، مشيرا إلى أن لدى الصين ومصر  وغيرهم من الدول اهتمام شديد وقلق بالغ تجاه ذلك، والصين تتولى حاليا الرئاسة الدورية لمجلس الأمن الدولى لشهر مايو وقد بذلت جهودا مستمرة لتهدئة الوضع حيث دفعت الصين لمناقشة القضية الفلسطينية لـ4 مرات خلال الـ10 أيام الماضية وقامت بصياغة مشروع البيان الصحفي لرئيس مجلس الأمن.

وتابع: "ترأس وزير الخارجية الصيني في 16 مايو ، الجلسة الطارئة المفتوحة بشأن تلك الأزمة حيث طرح المقترحات الصينية حول سبل تحقيق تهدئة الوضع الراهن حيث أشار إلى ان وقف إطلاق النار وأعمال العنف يثمل الأولوية القصوى في الوضع الراهن".

وواصل: "تحث الصين الاطراف المعنية خاصة الجانب الإسرائيلي على التزام ضبط النفس والوقف الفوري للأعمال العسكرية والعدائية"، مشيرا إلى أن المساعدات الإنسانية تمثل الحاجة الأكثر ألحاحا ويجب على المجتمع الدولي تقديم المساعدات وبذل قصارى جهده لتجنب حدوث كوارث إنسانية خطرة، وان حل الدولتين يمثل المخرج الأساسي للقضية الفلسطينية، وتدعم الصين استئناف مفاوضات السلام بين الجانبين لإيجاد حل سياسي للقضية".

وشدد على أن الجانب الصيني بصفته الرئيس الحالي لمجلس الأمن الدولي سيواصل دفع مجلس الأمن لأداء المهام المنوطة به وتقديم المساهمات المطلوبة للقضية الفلسطينية.

وأضاف على أن الصين تدعم دائما السلام في الشرق الأوسط وتتمسك دائما بالعدالة، قائلا: "موقفنا الداعم للقضية العادلة للقضية الفلسطينية لم ولن يتغير أبدا من أجل دعم الجهود الشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه المشروعة".

واختتم: "يؤسفنا أن مجلس الأمن الدولي يعجز حتى الآن عن إطلاق صوت موحد بشأن القضية الفلسطينية بسبب اعتراض من دولة واحدة فقط، وفي ظل سقوط عدد متزايد من القتلى والجرحى من المدنيين الأبرياء يجب على الولايات المتحدة تحمل مسؤوليتها وتبني موقف عادل لدعم الدور المطلوب لمجلس الأمن للتهدئة وإيجاد حل سياسي".





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق