السبت
08 صفر 1440
20 أكتوبر 2018
05:53 ص
image
محمد منازع

مدير تحرير جريدة الجمهورية

طرق الرئيس عبدالفتاح السيسي موضوعاً مهماً وهو "الوعي" وأهميته للتعريف بما يحاك للبلاد من مؤامرات ونشر شائعات ومغالطات تستهدف التشكيك

كنا أطفالاً عندما وقعت نكسة 67. عشنا الرعب من أصوات الطائرات الفانتوم والميج والميراج. التي كانت تحلق علي ارتفاعات منخفضة

لا أدري لماذا أصبحنا أكثر شعب لا يهتم بالنظافة العامة ولا يلتزم بإلقاء المخلفات في الأماكن المخصصة. فلا مانع من أن تري مشهداً يتكرر أمامك

عندما كان اليوم الأول.. بكيت في ذلك اليوم بكاء شديداً لم أبك من قبله ولا بعده مثله. نحيب ودموع غزيرة. وأنا أرفض الذهاب إلي المدرسة. كنت مثل الذي يساق إلي حبل المشنقة

الإعصار عاصفة هوائية دوارة شديدة. وحينما تصل قوتها وسرعتها لدرجات كبيرة تسمي "إعصاراً". وتتحرك بشكل دائري فتكون ما تشبه الحلزون

منذ سنوات طويلة خرجت إلي النور القنوات التليفزيونية الإقليمية.. وقد سبقها هالة من الدعاية والإعلانات.. تمهد الطريق لها باعتبارها طفرة إعلامية