هيرمس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

أيام "التحويل"!
بقلم ..... مصطفى ياسين

نعيش هذه الأيام ذكرى مناسبات جليلة، يكاد المرء يستشعرها ويستنشق عبيرها، ولا أُبالغ إن قلت: أننى أستشعر نسائم شهر رمضان المبارك، الذى يأتينا بنفحاته وبركاته وكرمه بل وأخلاقياته وقيمه التى تتجسَّد فى سلوكياتنا وتعاملاتنا. لذلك أعتبر هذه الأيام المباركات هى أيام "التحويل" والتغيّر فى... ‫المزيد

"طوفان الكرامة".. والشأن المصرى
بقلم ..... مصطفى ياسين

لم أعتد إشغال القارئ الكريم بالكتابة عن القضايا الخارجية، خاصة إذا كانت سياسية، فالصحافة والمحلِّلون السياسيون ما أكثرهم وأجدرهم على تناول تلك القضايا ثم أيضا ما أسرعهم فى تناول الأحداث؟! فقد عهدت على نفسى أن أُخصِّص هذه المساحة القصيرة للقضايا الداخلية وخصوصا الاجتماعية من منظور "القول... ‫المزيد

قرارات السيسى.. وأبواق الشؤم!
بقلم ..... مصطفى ياسين

لم يكد الرئيس عبدالفتاح السيسى، ينتهى من تقديم بُشراه للشعب المصرى، بقراراته السبعة التى أسعد بها أغلب- إن لم يكن كل- الشعب، حتى تعالت صرخات وسُخريّات أبواق الشر والشؤم والبوم تنعق من كل جانب! وتُقلِّل من شأن هذه البُشرى التى انتظرها الجميع وسعدوا لها أيَّما سعادة. فإذا كانت القرارات... ‫المزيد

مذبحة نيوزيلاندا.. وفن إدارة الأزمات
بقلم ..... مصطفى ياسين

لا يختلف أحد على أن الإدارة النيوزيلاندية- حكومة وشعبا- نجحت باقتدار فى إدارة الأزمة أو الكارثة التى وقعت الأسبوع الماضى، وانتهت باستشهاد 50 مواطنا أو ضيفا وهم يؤدّون شعائر دينهم داخل دار للعبادة- بغض النظر عن انتمائهم الدينى أو الوطنى أو غيره، ففى النهاية هم يُقيمون على أرض نيوزيلاندا- فقد... ‫المزيد

شمس التنمية تُشرق من الجنوب!
بقلم ..... مصطفى ياسين

فأل خير إن شاء الله بالمستقبل، وبما تسير عليه القيادة الحكيمة من استثمار فى البشر- خاصة الشباب، حيث أنهم يُمثِّلون أكثر من نصف المجتمع المصرى حاليا- وما تُعطيهم من اهتمام ورعاية وتوجيه. وآخر مظاهر ذلك الاهتمام والرعاية، مُلتقى الشباب العربى والإفريقى الذى عُقد مؤخَّرا فى عاصمة الشباب... ‫المزيد

ما أعظمها منزِلَة!!
بقلم ..... مصطفى ياسين

فى التاسع من مارس تحتفل مصر سنويا بذكرى يوم الشهيد، الذى يُخلِّد ذكرى استشهاد الفريق أول عبدالمنعم رياض، عام 1969 إبَّان حروب الاستنزاف، وهو يتابع ويشارك جنوده معارك الوطن ضد المحتل الإسرائيلى، وقد أُصيب وهو فى الصف الأول من جبهة القتال عقب تنفيذ خطته العسكرية العبقرية لتدمير خط بارليف، وهى ذات... ‫المزيد

فى كارثة قطار رمسيس: المعدن الأصيل تصقله الكوارث
بقلم ..... مصطفى ياسين

لم تكن كارثة قطار محطة مصر الأولى، ولن تكون الأخيرة- ليس تشاؤما وإنما لأن هذه هى سُنَّة الحياة، ولابد من توقّع ووقوع الكوارث والأزمات، خاصة مع استمرار الحياة وتدافع الناس، وفى مجال السكك الحديدية تحديدا يتوقع أكثر المسئولين تفاؤلا وقوع أى حادث طالما أن الحياة تسير والعمل مستمر، خاصة مع التزاحم... ‫المزيد

القمَّة العربية الأوروبية على أرض السلام المصريّة
بقلم ..... مصطفى ياسين

تحتضن مدينة السلام، شرم الشيخ، اليوم وعلى مدى يومين، أول قمَّة تاريخية من نوعها، تضم زعماء ورؤساء 50 دولة عربية وأوروبية، فى أول لقاء، بعد محاولات غير مجدية على مدى 20 عاما مضت لعقد مثل هذا اللقاء، وقد جاءت القمَّة بعد الدعوة إليها فى فبراير الماضى 2018، أى أنه لم يمُر عام واحد حتى انعقدت، بفضل... ‫المزيد

مصر الإفريقية
بقلم ..... مصطفى ياسين

كتبت أكثر من ذات مرَّة قبل ذلك عن دوائر الانتماء المتعدِّدة والمتنوِّعة بل المُتشعّبة، التى ترتبط بها مصرنا الحبيبة، مما يُميّزها ويزيدها ثراء وتنوّعا وليس اختلافا أو تناقضا كما يتصوَّر البعض، لأن هذا التعدد فى الدوائر يُعبِّر عن الثراء والزخم فى كل المجالات الحياتية، بمختلف ألوانها وأشكالها... ‫المزيد

"سلَّام".. المُعَلِّم القُدْوَة
بقلم ..... مصطفى ياسين

عندما علمت بخير وفاة أستاذى ومُعلِّمى وقدوتى، عبدالفتاح حسين سلام، مدير المدرسة الإعدادية بقريتى، الرغامة البلد، مركز كوم امبو، محافظة أسوان، فُجعت وكاد الهاتف يسقط من يدى، نظرا لما يُمثِّله هذا الأستاذ المُربِّى الفاضل من قيمة إنسانية ومهنية عالية جدا، لدرجة أنه صار "أيقونة"... ‫المزيد

تُراثنا.. هُويّتنا
بقلم ..... مصطفى ياسين

حسنا فعلت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" بإطلاق مبادرتها، تخصيص 2019 عاما للتراث الإسلامى، فى مختلف الدول الأعضاء، انطلاقا من اجتماعات وقرارات سابقة للمنظمة، وإن كان هذا الأمر لا يحتاج قرارات أو اجتماعات وإنما يُعد امرا واجبا، دينيا وقوميا، فى كل عصر ووقت، وإن كان... ‫المزيد

كلاكيت مستمر.. "حياة كريمة"
بقلم ..... مصطفى ياسين

بمجرَّد إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسى لمبادرته الإنسانية الوطنية "حياة كريمة" تلقَّفها المصريون من كل الاتجاهات والفئات والطوائف، بكل ترحاب وسعادة، لأنها مما كان يتطلّع إليه الجميع، خاصة الفئات الأكثر احتياجا وفقرا، فمن ذا الذى لا يتطلَّع لمثل هذه المبادرة التى كنهها وجوهرها دعوة... ‫المزيد

عليكم أنفسكم.. واتركوا غيركم
بقلم ..... مصطفى ياسين

طرحت فى مقالى السابق قضية إيمان والدى سيدنا رسول الله- صلى الله عليه وآله وسلم- والتى حسمتها دار الإفتاء مشكورة منذ 2010، ولا يفوتنى بهذه المناسبة طرح قضية إيمانية أخرى لا تقل أهمية ولا جدلا منها، ألا وهى إيمان "أبى طالب" عم النبى، والتى نالت من الجدل النصيب الأكبر طوال التاريخ... ‫المزيد

شكرا دار الإفتاء.. والدا النبى مؤمنان
بقلم ..... مصطفى ياسين

  عقب انتهاء صلاة الجمعة الماضية، توجَّهت إلى خطيبها الذى أشار وهو على المنبر إلى حديث استئذان النبى من ربِّه أن يستغفر لأمِّه فلم يأذن له، واستأذنه فى زيارة قبرها فأذن له، وقول الخطيب: لأنها مشركة ولا يجوز الاستغفار للمشرك. وتناقشت معه، كيف يكون لوالدى النبى أن يكونا مشركين، وقد... ‫المزيد

بداية جديدة بـ"حياة كريمة"
بقلم ..... مصطفى ياسين

هلَّ علينا العام الجديد 2019 بـ"الحياة الكريمة" تلك المبادرة الإنسانية التى أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسى ليحيا الإنسان المصرى فى وطنه وبين أهله وناسه "حياة كريمة" تليق به ويستحقها، حياة ترفع من شأنه وترتقى بمستواه المعيشى فى كل مناحى الحياة الإنسانية. والمتابِع... ‫المزيد

صفحة جديدة من عُمْر الزمن!
بقلم ..... مصطفى ياسين

بانقضاء يوم الثلاثاء الأخير من شهر ديسمبر، نطوى صحفة من صفحات العُمر، عُمر الزمن وأعمارنا جميعا، بكل أفراحها وأتراحها، آلامها وما كنا نأمل تحقيقه، سواء تحقق كله أو بعضه أو تأجَّل لسبب أو لآخر وكلنا آمال لتحقيقه فى أى وقت إن شاء الله.   المهم أن عاما مرَّ، ويُسرع بنا قطار العُمر... ‫المزيد