بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

7 معلومات عن مقبرتي إيدو و وقار بالهرم
تقع مقبرة قار شرق الهرم الأكبر بالجبانة الشرقية، وهي مقبرة منحوتة في الصخر، يعود تاريخها للأسرة السادسة من الدولة القديمة، لعهد الملك بيبي الأول، ومن ألقاب صاحب المقبرة المشرف على مدينتي خوفو ومنكاورع الهرميتين، مفتش الكهنة المطهرين لهرم خفرع والمشرف على هرم بيبي الأول.

 

 

إقرأ أيضاً

وفاة الشيخ محمد حسان تتصدر

بعد الهتاف ضده.. محمود الخطيب يترك المقصورة ويحتوى جماهير الاهلى

هجوم شرس على غادة عبد الرازق بسبب خالد النبوى

بهاء سلطان تريند على تويتر بعد رسايل الفنانين له .. فيديو

حقيقة زواج نور الشريف من الفنانة درة

بث مباشر

بث مباشر مباراة الزمالك واول أغسطس بث مباشر اليوم السبت


 

أما بالنسبة لمقبرة إيدو، خضعت للتنظيف الميكانيكي وتمت تقوية بعض الأجزاء في السقف، كما تم تدعيم وتقوية الأجزاء الضعيفة لقوالب الطوب اللبن بالصالة الخارجية للمقبرة.

وتقع هذه المقبرة بجانب نظيرتها السابقة، وتعود لذات التاريخ، وصاحبها هو ابن قار ومن وظائفه الكاهن بهرم بيبي الأول والمشرف على الكتبة ومفتش الكهنة المطهرين لهرمي خوفو وخفرع.

 

ومن الجدير بالذكر افتتحت وزارة الآثار مقبرتي إيدو وقار بالجبانة الشرقية بمنطقة آثار الهرم للزيارة بعد الانتهاء من أعمال الترميم بهما, يأتي ذلك بالتزامن مع إغلاق مقبرتي "سشم نفر الرابع" و"خوفو خف إف" للبدء في أعمال الترميم بهما, وشملت أعمال الترميم في مقبرة قار تنظيف المقبرة بالكامل تنظيفا ميكانيكيا، وتدعيم سقفها عند المدخل، وملء الفجوات الموجودة بالجزء العلوي من جدران الصالة الرئيسية

 

وأهرام الجيزة تقع على هضبة الجيزة على الضفة الغربية لنهر النيل، بنيت قبل حوالي 25 قرنا قبل الميلاد، ما بين 2480 و2550 ق، م وهي تشمل ثلاثة أهرام هي خوفو، خفرع ومنقرع، وهي مقابر ملكية كل منها يحمل اسم الملك الذي بناه وتم دفنه فيه، والبناء الهرمي هنا هو مرحلة من مراحل تطور عمارة المقابر في مصر القديمة، وقد بدأت بحفرة صغيرة تحولت إلى حجرة تحت الأرض ثم إلى عدة غرف تعلوها مصطبة، وبعد ذلك تطورت لتأخذ شكل الهرم المدرج على يد المهندس ايمحوتب وزير الفرعون والملك زوسر في الأسرة الثالثة

استغرق بناء الهرم الأكبر ما يقرب من عشرين عامًا وبناء الممرات والأجزاء السفليه من الهرم عشرة أعوام وذلك طبقا لما ذكره هيرودوت المؤرخ اليوناني الذي زار مصر في القرن الرابع قبل الميلاد بعد أكثر من 2000 سنه من بناء الهرم وسمع هذه الروايات وغيرها من بعض الكهنة والرواة. .







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق