• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

3 سنوات لربة منزل وشركائها في جريمة "العشق والخداع" لثري عربي 
عاقبت محكمة جنايات الجيزة زوجين و 5 آخرين بالسجن 3 سنوات لقيامهم باستدراج ثري عربي وخطفه وسرقة أمواله وحيازتهم أسلحة نارية وبيضاء.


صدر الحكم برئاسة المستشار عادل أبو المال وعضوية المستشارين حاتم عزت وخالد عمار ومحمد سليمان بحضور شريف كامل وكيل نيابة حوادث جنوب الجيزة بأمانة سر سمير رزق. 

تفاصيل جريمة العشق والخداع، بدأت عندما تعرفت المتهمة شيرين 23 سنة ربة منزل على ثري عربي أحبها وتمنى رضاها، فلم يمضي الوقت حتى تزوجا عرفيا، بعد أن قام بشراء شقة الزوجية وفرشها بمفروشات كاملة كهدية بجانب مساعدته لأسرتها في شراء مزرعة مواشي بمحافظة الفيوم، وبعد أن مضت أيام عاد الثري العربي إلى بلاده وظل يرسل المصروفات للمتهمة التي استغلت سفره وقامت بتمزيق ورقتي العقد العرفي .

وفي أحد الأيام اتصل الزوج المخدوع للاطمئنان عليها ففوجئ بأحد الأشخاص يرد عليه في هاتفها ويبلغه أنه زوجها، صدم الثري العربي وأغلق الهاتف معتقدا أنه اتصل خطأ , عاود الاتصال مرة أخرى وإذ بالمتهم مصطفي يعقوب 38 سنة عامل يؤكد له أنه زوجها.. مرت الأيام وحضر الزوج المخدوع وتقابل مع المتهم طالبا منه تطليق المتهمة إلا أنه رفض بحجة أنها أصبحت حامل منه .

اتفقت المتهمة وزوجها على قيامها بخداع الثري العربي الذي يعشقها ولا يمكنه أن يرفض طلبا لها واستدراجه بحجة حاجتها للمال على أن يقوم المتهم وآخرين بخطفه وسرقة أمواله، فاتصلت بالضحية طالبة مقابلته لحاجتها لبعض الأموال , فوافقها وتوجه إليها بصحبة صديق له وتناولوا الطعام سويا بمنطقة المنصورية.

 وبعد انصرافهم وسيرهم في الطريق فوجئ بسيارتين ملاكي وتاكسي يعترضان طريقه ويستوقفوه بالقوة بعد أن أخرج الجناة مسدس وأسلحة بيضاء هددوه بها وتمكنوا من خطفه وصديقه لإحدى الشقق وبعدها استولوا على مبلغ 25 ألف ريال سعودي و15 ألف جنيه وهاتفين محمولين وبعدها أطلقوا سراحهما. 

وقام المجني عليهما بالتوجه لقسم الشرطة وإبلاغ رجال المباحث بالواقعة , فقاموا بإجراء تحرياتهم السرية التي توصلت لمكان تواجد المتهمين الأول والثاني والثالث وعلى الفور تم ضبطهم وبحوزتهم بعض الأموال قبل أن يتمكنوا من التصرف فيها واعترفوا بتفاصيل ارتكابهم الجريمة.

وأصدرت النيابة قرارها بحبس المتهمين، وفي أول يوم للمتهمة في الزنزانة تم نقلها لمستشفى الولادة، وكانت المفاجئة قيام الضحية بعد علمه بمساعدتها وإرسال مبلغ 2000 ريال لها ،وظل يرسل إليها الأموال بين الحين والآخر حتى جلسة النطق بالحكم إلا أن الغريب هو قيامه بالادعاء مدنيا وطلبه التعويض عن الأضرار التي لحقت به من الجريمة التي ارتكبها الجناة ..وبعد أن تداولت القضية أصدرت المحكمة حكمها المتقدم

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق