أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

15 اتوبيس كهربائى ضمن اسطول هيئة النقل العام بالاسكندرية
اعلنت وزارة البيئه عن بدء تنفيذ منظومة النقل المستدام والتى تعتمد على التوسع فى السيارات الكهربائيه خاصة فى قطاع اتوبيسات

إقرأ أيضاً

عايدة رياض تتحدث عن أزمة قضية الآداب بعد ٣٧عاما
زينة تبكى على الهواء طلبت من احمد عز التبرع لأولاده بالدم وكان الرد صادم
لأول مرة .. زينة تفجر تصريحات خطيرة عن أسرار ارتباطها وزواجها باحمد عز
رسالة مؤثرة من زينة الى احمد عز
اول تعليق من ياسمين عبد العزيز بعد شائعة ارتباطها بالفنان احمد العوضي


هيئة النقل العام باعتباره القطاع المسئول عن 30% من ملوثات الهواء فى المدن الكبرى خاصة القاهره الكبرى

اكد الدكتور مصطفى مراد رئيس الاداة المركزيه لنوعية الهواء بوزارة البيئه على اهتمام الوزارة بمنظومة النقل المستدام نظرا لمسئولية

النقل تتكون من عدة مراحل وقد تم الانتهاء من المرحله الاولى بتذويد هيئة النقل العام بالاسكندرية ب15 اتوبيس كهربائى وتم تشغيلهم بالفعل منذ عدة اشهر    ينضم في إطار دعم وزارة البيئة و توجيهها للجهود الوطنية لتحسين جودة الهواء و التي يحتل قطاع النقل اهتماما خاصا في هذا الشأن لكونه القطاع المسئول عن حوالي نسبة تصل إلى ٣٠ في المائة من الجسيمات الصلبة في هواء المدن الكبرى خاصة القاهرة الكبرى و كذلك مسئوليته عالميا عن ثلث غازات الاحتباس الحراري المؤثرة على التغير المناخي للكرة الأرضية فقد كان توجه الوزارة لدراسة استخدام بدائل للوقود التقليدي المستخدم حاليا في هذا القطاع و قد قامت الوزارة بعقد مؤتمر دولي في العام المنصرم لبحث السياسات الواجب تطبيقها في هذا القطاع للتحول لاستخدام الكهرباء و ادراج المركبات الكهربائية ضمن منظومة النقل القائمة أخذا في الاعتبار تجارب الدول الأخرى و قصص النجاح القائمة بعدد منها و قد خلصت إلى ضرورة و الحاجة الماسة لإدراج تلك النوعية من المركبات لمنظومة النقل لتأثيرها الفعال على تحسين جودة الهواء بمصر و قد أصدرت ورقة سياسات لتوجيه العمل العام في هذا الشأن حيث كان على رأسها ضرورة البدء في تحول منظومة النقل العام بالمدن لاستخدام تلك النوعية من الطاقة كسياسة اولى يجب البدء بها مع النظر في تحول أساطيل المدارس كمرحلة تالية لذلك و ذلك في إطار خطة لتطوير منظومة النقل ليتوافق مع معايير النقل المستدام في العالم و قد كان أول مظاهر التطبيق العملي في مصر اعمال ضم عدد ١٥ اتوبيس كهربي لأسطول هيئة النقل العام بالإسكندرية و الذي شرفت بافتتاح السيد رئيس مجلس الوزراء لها خلال الفترة السابقة. و قد قامت وزارة البيئة بإعداد ورقة عمل توضح الابعاد و الجدوى الاقتصادية و الصحية و البيئية لهذا التحول حيث أوضحت دراسة وزارة البيئة أنه في حالة استبدال عدد ١٠٠٠ اتوبيس يعمل في نطاق النقل العام بوقود السولار بأخرى حديثة تعمل بالكهرباء مماثلة لما تم في الإسكندرية فإن ذلك سوف يؤدي إلى ترشيد في الطاقة يبلغ حوالي ٢.٥ مليون دولار سنويا بجانب خفض التأثير السلبي صحيا و بيئيا للانبعاثات من الوقود التقليدي قد يصل إلى ٤٣ مليون دولار سنويا.

و تقوم الوزارة حاليا بتحديث تلك الدراسة في ضوء المتغيرات الحادثة مؤخرا على أسعار الوقود و التي طبقتها الحكومة المصرية و التي سوف يكون لها تأثيرا إيجابيا في دعم التحول المطلوب في قطاع النقل لاستخدام الكهرباء في المركبا







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق