الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

1402 مشروع جديد بتكلفة 3.6 مليار جنيه..وفرت 149 ألف فرصة عمل بقنا

أكد محافظ قنا اللواء أشرف الداودي. علي أهمية الدعم الذي يقدمه برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر للتكتلات الاقتصادية بالمحافظة من خلال العمل علي مرحلتين. المرحلة الأولي تستهدف تطوير تكتل الفِركة بنقادة وتكتل العسل الأسود بنجع حمادي وفرشوط. بينما تستهدف المرحلة الثانية تطوير تكتل المحاصيل الزراعية كالطماطم والشمر بمركزي قنا وقفط. بجانب تكتل الفخار في مراكز نقادة وقنا وقوص مما يوفر فرص عمل حقيقية للشباب. ويعمل علي تحسين مستوي الدخل للمواطنين العاملين بتلك الصناعات لذا تم تصنيف البرنامج علي منصة الأمم المتحدة كأفضل برنامج تنموي في مكافحة الفقر وتحقيق اهداف التنمية المستدامة.



جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده محافظ قنا مع وفد وزارة التنمية المحلية بحضور حازم عمر نائب محافظ قنا. والدكتور هشام الهلباوي مدير برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر لبحث وضع خطة استراتيجية التنمية المحلية المتكاملة والمستدامة بمحافظة قنا 2030 وذلك في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بضرورة وضع رؤية تنموية طويلة المدي لما ستكون عليه محافظة قنا حتي نهاية عام 2030 استنادًا للجهود التنموية وما تم تنفيذه ببرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر والمبادرة الرئاسية "حياة كريمة" حيث تهدف هذه الخطة إلي إحداث تنمية حقيقية علي كافة المستويات وتوفير فرص عمل وتمكين الجنسين علي المستوي الاقتصاديپ والاجتماعي وتحسين الخدمات والبنية التحتية بالمحافظة.

 

استعرض محافظ قنا. خلال الاجتماع. الموقف التنفيذي للمشروعات الخدمية التي يجري تنفيذها من خلال برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر علي أرض المحافظة مشيرا إلي أن البرنامج نجح حتي يونيو الماضي في الانتهاء من تنفيذ 1402 مشروع خلال عامين ونصف بنسبة تنفيذ 100% بتكلفة 3.6 مليار جنيه في المحاور الخمسة المستهدفة وهي البنية التحتية - تطوير المناطق الصناعية - تنمية التكتلات الاقتصادية - تطوير المراكز التكنولوجية - بناء القدرات والتطوير المؤسسي والتي ساهمت في توفير 57 ألف فرصة عمل مباشرة و 92 ألف فرصة عمل غير مباشرة. بالإضافة إلي خفض معدلات البطالة من 11% إلي 4.8% طبقا للكتاب الصادر من الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عام 2020 كما تم زيادة عدد المصانع التي تم انشاؤها بداخل المنطقتين الصناعيتين "هو وقفط" بنسبة تجاوزت 5 أضعاف والتي وصل عددها الي 290 مصنعا.

 

وفي سياق متصل اجتمع اللواء أشرف الداودي محافظ قنا وستيفان كوبرل مدير الاستراتيجيات والعمليات بالبنك الدولي بأعضاء التكتلات الاقتصادية التي سيتم تطويرها ضمن المرحلة الأولي من محور تطوير التكتلات الاقتصادية لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظتي قنا وسوهاج وذلك بحضور مارينا ويس. المدير القُطري لمصر واليمن وجيبوتي. وبوباكارسيد باري وممثل جيبوتي المقيم وجانيت آلمان. مدير أول العمليات والدكتور شريف حمدي. مدير أول العمليات وحنزادا عبودوه مساعد تنفيذي أول وحازم عمر نائب محافظ قنا والدكتور هشام الهلباوي مدير برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر ومحمد ندي أخصائي التنمية الحضرية وسلم رستم مستشار تطوير القطاع الخاص والدكتور علاء شاكر مدير وحدة تنفيذ برنامج التنمية المحلية بمحافظة قنا.

 

أشاد أعضاء التكتلات الاقتصادية بالدعم الذي قدمه برنامج التنمية المحلية للتكتلات الاقتصادية في مجالات الصناعات اليدوية والحرفية والاثاث والعسل الأسود والنباتات العطرية وذلك في إطار خطة متكاملة لتطوير هذه التكتلات إنتاجيا وتسويقيا وإداريا بالإضافة إلي تطوير التصنيع وفقا للأساليب والمعدات الحديثة التي تسهم في توفر الوقت والجهد والتكلفة وتعطي جودة أفضل للمنتج.

 

وأبدي مدير الاستراتيجيات والعمليات بالبنك الدولي إعجابه الشديد بإحياء الحرف التراثية من خلال التكتلات الصناعية لإظهار جمالها وقيمتها والتأكيد علي الهوية الوطنية وتأثيرها المباشر علي تحسين مستوي الدخول والأحوال المعيشية للمواطنين المشتغلين بتلك المشروعات مؤكدا أن البرنامج نجح في تحقيق نتائج ملموسة علي أرض الواقع وأثرت بالإيجاب في حياة المواطنين مشيرا إلي أن البرنامج يقوم بتدريب العاملين بتلك الصناعات عليپالآلات والمعدات الحديثة والأساليب المطورة لزيادة القدرة الإنتاجية لتلك التكتلات والتعرف علي آخر ما وصل إليه مجال تصنيع وبيع الحرف التراثية.

 

تفقد محافظ قنا ووفد البنك الدولي معرض المنتجات الحرفية والتراثية الذي أقيم بالمنطقة الصناعية الأولي بكلاحين قفط وأثني محافظ قنا وأعضاء البنك الدولي علي جودة المنتجات والمشغولات الحرفية واليدوية المعروضة حيث تميزت بجودة عالية وصناعية يدوية وخامات طبيعية مصرية.

 

أشار محافظ قنا إلي أن برنامج التنمية المحلية يساعد العاملين بالحرف التراثية في عملية التسويق والتي كانت أهم مطالب الحرفيين سواء تسويق التكتلات نفسها وأعضائها وتقديمهم بالشكل اللائق تنمويا وتجاريا أو من خلال تسويق المنتجات وتعريف الجمهور ومجتمع الأعمال بها.

 

كما عقد محافظ قنا ووفد البنك الدولي اجتماعا موسعا. لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروع تنفيذ أعمال شبكات البنية التحتية المياه. الصرف الصحي. الحماية المدنية. الكهرباء. الاتصالات. الغاز الطبيعي بالمنطقتين الصناعيتين بكلاحين قفط وهو بنجع حمادي ضمن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر.

 

واستمع محافظ قنا وأعضاء البنك الدولي إلي شرح تفصيلي لتنفيذ شبكات البنية التحتية لمشروع ترفيق المنطقة الصناعية بكلاحين قفط والذي يشمل تنفيذ 73 كم شبكات مياه شرب وخزان مياه بسعة 5 آلاف م3 ومأخذ مياه من النيل مباشرة بطول 7 كم وقطر 400 ملم وخزان حريق بسعة 1100م3 بالإضافة الي شبكة صرف صحي بطول 17 كم ودعم شبكة كهرباء الجهد المتوسط بطول 120 كم والجهد المنخفض بطول 60كم وإنشاء شبكة اتصالات بطول 85 كم بالإضافة إلي تنفيذ شبكة غاز طبيعي خارجية بضغط 7 بار وطول 25 كم وشبكة غاز طبيعي داخلية بضغط 4 بار وطول 11 كم ومحطات تخفيض الضغط والقياس سعة 30 ألف م3.

 

كما استعرض المحافظ ووفد البنك الدولي الموقف التنفيذي لمشروع ترفيق المنطقة الصناعية بهوّ. الذي يستهدف تنفيذ 60 كم شبكات مياه . وخزان مياه بسعة 10 الآف م3 . ومأخذ مياه من النيل مباشرة بطول 11 كم وقطر 005 ملم . بالإضافة إلي خزان حريق بسعة 1100م3 وشبكة حريق بطول 24 كم كما يشمل المشروع إنشاء شبكة صرف صحي بطول 31 كم. وشبكة الاتصالات بطول 58 كم وشبكة الغاز الطبيعي الخارجية بضغط 7 بار وطول 7 كم. والشبكة الداخلية بضغط 4 بار وطول 25 كم ورصف الطرق البينية.
وأشار المحافظ إلي أن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر قدم حوالي 3 مليارات جنيه لتطوير وتوصيل المرافق إلي المنطقتين الصناعتين في كلاحين قفط وهو بنجع حمادي لخلق مناخا استثماريا جاذبا للمستثمرين. من أجل زيادة نسب الإشغال بالمنطقتين الصناعيتين وخلق فرص عمل حقيقية أمام الشباب وتحسين مستوي الدخل بما ينعكس علي الاقتصاد المصري.

 

وأكد أن أعمال الترفيق ساهمت بشكل كبير في زيادة إقبال المستثمرين بالمنطقتين الصناعيتين بكلاحين قفط وهو بنجع حمادي حيث بلغ إجمالي عدد المصانعپ285 مصنعا منها 79 مصنعا منتجا و157 مصنعا في مرحلة الإنشاء و49 مصنعا في مرحلة استخراج التراخيص بتكلفة إجمالية استثمارية بلغت 2 مليار 969 مليون جنيه.

 

كما تفقد وفد البنك الدولي مشروع إستكمال الصرف الصحي بمدينة قفط الممول من برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر. واشاد الوفد بالمشروع المكون من محطة معالجة رئيسية بنظام برك الأكسده. محطات رفع. خطوط طرد. عدايات. شبكات إنحدار. أحواض الموازنة وخط طرد المياه المنقاه" بتكلفة مالية تصل الي 163 مليون جنيه وتبلغ السعة الإستيعابية للمشروع 15 ألف م3/ يوم كمرحلة أولي ويبلغ عدد المستفيدين 120 ألف نسمة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق