الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البرلمان يستدعى احمد مجاهد لإستجوابه فى 27 طلب إحاطة ضده

أكد محمود حسين رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أنه تم تقديم 27 طلب إحاطة خلال 9 أشهر في اتحاد الكرة.



وأكد حسين في تصريحات لبرنامج على مسؤوليتي عبر فضائية صدى البلد، أن طلبات الإحاطة ترتقي للاتهامات بالتربح وإهدار المال العام.

وأشار رئيس لجنة الشباب والرياضة أن غدا الإثنين، سيكون هناك جلسة بحضور الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وأحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة، وهشام حطب رئيس اللجنة الأولمبية، وبعض أعضاء الجهاز المركزي للمحاسبات، ومقدموا طلبات الإحاطة، وقد يتم تحويل أي من تلك البلاغات إلى النيابة العامة بعد الجلسة.

وأوضح: "معظم طلبات الإحاطة تخص أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية الحالية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة، منها إهدار مبلغ مليون و٣٠٠ ألف جنيه بسبب إقالة حسام البدري، وهناك طلب آخر بسبب تعيين نيلو فينجادا مديرا فنيا للاتحاد في الوقت الذي لا يوجد فيه أي تطوير في الكرة المصرية ولا يوجد أي تأثير له"

وأكمل: "ضمن طلبات الإحاطة قرار تعيين شوقي غريب مديرا فنيا المنتخب الأولمبي رغم أنه سيبدأ مهامه بعد ٢٠ شهرا في الوقت الذي سيغادر فيه أحمد مجاهد منصبه بعد أيام، وطلب إحاطة بسبب تعيين مدربين بعينهم في المنتخبات وخاصة شوقي غريب ومعتمد جمال، فما المحصلة النهائية؟، بالتأكيد هناك مجاملات".

وأضاف: "طلب إحاطة آخر بصرف مبلغ ٥ مليون و٧٠٠ ألف جنيه لأشخاص لا علاقة لهم باتحاد الكرة، وطلب إحاطة يتحدث عن تربح أحد أعضاء اتحاد الكرة من تذاكر كأس العالم، تذاكر مجانية وأخرى مخصصة لاتحاد الكرة تم بيعها ولَم يتم توريد أي مبالغ منها في خزينة الاتحاد".

وتساءل حسين عن سبب تعطيل أحمد مجاهد لرغبة الجمعية العمومية في إجراء تعديلات باللائحة: "اجتمع أعضاء الجمعية العمومية وقاموا ببعض التعديلات في اللائحة، وتم ارسالها للاتحاد الدولي، فجاء رد الفيفا بأنه لن يتم الموافقة على تلك التعديلات، بسبب التدخل الشخصي من مجاهد لإحباط طلبات الجمعية العمومية والاستقواء بالفيفا".

وأكمل حديثه عن مجاهد: "هناك شخص من مصلحته إيقاف تلك التعديلات وإبطال الانتخابات.. المهندس أحمد مجاهد فترة تولي اللجنة الخماسية يوميا كان يطالب بإجراء الانتخابات في أسرع وقت بحجة أن الدولة المصرية لا يجب أن يكون من يدير اتحاد الكرة بها لجنة معينة من الفيفا.. ما الذي تغير بعد توليه اللجنة الثلاثية ولَم يحدث أي تحرك لإجراء الانتخابات .. ما سر التمسك بمقعد رئيس اتحاد الكرة؟"

وأردف: "هناك ٣ مراحل لطلبات الاحاطة.. في كل مرحلة هناك مخالفات ترتقي لدرجة الاتهامات، ٢٠١٦ مجلس منتخب برئاسة هاني ابو ريدة، و٢٠١٩ اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني، و٢٠٢٠ اللجنة الثلاثية برئاسة أحمد مجاهد".

ورفض رئيس لجنة الشباب والرياضة استخدام ما وصفه بـ"فزاعة التدخل الحكومي: "نحن كبرلمان نمثل الشعب وبالتالي لا دخل لطلبات الإحاطة بالتدخل الحكومي واستخدام تلك الفزاعة مثلما حدث في السنوات الأخيرة لغرض معين، نحن نحترم الميثاق الأولمبي وقانون الرياضة .. ولا نعتقد ان يكون هناك مصري شرب من مياه النيل اللجوء للاستقواء بجهة خارجية الاتحاد الدولي أو غيره، ستكون سُبه في جبينه".

واختتم حديثه عن اللوائح وشروط الترشح للانتخابات: "هناك بعض التلاعب في اللوائح يتم تفصيلها من أجل تحديد من يحق لهم الترشح في انتخابات اتحاد الكرة، وكذلك الحال في اتحادات أخرى، حيث نعمل مع كافة الاتحادات من أجل تصحيح المسار".





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق