هيرمس
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

النائبة جيهان بيومي: أولياء يتصدون لتطوير نظام التعليم..وطارق شوقي "مظلوم "

اكدت النائبة جيهان البيومي عضو لجنة التعليم بمجلس النواب. ان ذعر اولياء الامور وخوفهم من النظام التعليمي الجديد جعلهم يتصدون له ويتحدثون كثيرا عن صعوبة المناهج والنظام. مشيرة الي انها تقدر خوف اولياء الامور علي ابنائهم لكنها اكدت في الوقت ذاته ضرورة تشجيع الاولاد الي تقبل النظام الجديد والتعامل معه بدلا من اثارة الذعر لدي الابناء.



اضافت في حوارها للجمهورية أون لاين ان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم يقع عليه ظلم شديد ويتعرض لهجوم غير مبرر رغم انه يحاول بكل جهده تطوير النظام التعليمي حتي يكون متناسبا مع الجمهورية الجديدة.

تقييمك للعام الدراسي الجديد بعد مرور شهرين من بدء العام؟
لا تستطيع الحكم علي النظام بعد شهرين فقط. فالتجربة تظهر نتائجها بعد نهاية العام الدراسي.

هناك حالة من اللغط حول تغيير المناهج الدراسية؟
مجرد فكرة التغيير تثير المخاوف لدينا. نحن نمطين ويصعب علينا فكرة التغيير. يحدث تغيير لكن لا يحدث الذعر الذي حدث لدي اولياء الامور. فتدخل اولياء الامور ادي الي حدوث هذا الذعر وهم الذين يتصدون لتطوير النظام التعليمي.
مؤسسات الدولة تسعي للتطوير في كل المجالات وليس اقامة مباني ومنشآت وانما بناء العقول. نحن ندخل الان مرحلة بها منافسة علمية ولن يكون لنا اي وجود علمي اذا لم نخوض المنافسة.

بدأنا التطوير العام الماضي وبدأت اقل الرهبة بنسب وبالمراحل التدريجية سيبدأ اولياء الامور يتعودون علي استخدام التكنولوجيا الحديثة.

هل اولياء الامور هم سبب اثارة القلق؟
ادعو اولياء الامور الي مساعدة ابنائهم وتشجيعهم علي استخدام الاساليب الحديثة في التعلم وتنمية التفكير. والوزارة وفرت  كل المنصات  لتوفر مقومات ودورات تدريبية لتطوير الامكانيات والقدرات.
 
ماذا ظاهرة الدروس الخصوصية وسبل مواجهتها؟
انها آفة موجودة منذ زمن كبير والأسرة سبب رئيسي في انتشار  ظاهرة الدروس الخصوصية لمنعهم اولادي من الذهاب للمدارس والاكتفاء بالدرس الخصوصي.

تقييمك لاداء وزير التربية والتعليم؟
تقييم الوزير يحتاج ان يأخذ وقته والتقييم يجب ان يتم بشكل سنوي وهناك وسائل قياس ودراسات تحليلية لتقييم الاداء ونجاح التجربة من فشلها.

ما رأيك في الهجوم علي وزير التربية والتعليم مؤخرا؟
الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم يقع عليه ظلم شديد ويتعرض لهجوم غير مبرر رغم انه يحاول بكل جهده تطوير النظام التعليمي حتي يكون متناسبا مع الجمهورية الجديدة.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق