هيرمس
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

بونجاح يبرئ الشناوي من واقعة التصادم

برأ بغداد بونجاح مهاجم المنتخب الجزائري لكرة القدم، حارس منتخب مصر، محمد الشناوي، من حادثة تصادمهما القوي خلال تعادل المنتخبين 1 / 1 يوم الثلاثاء، ببطولة كأس العرب، المقامة حاليا بقطر.



وتم نقل بونجاح، بين شوطي المباراة، التي جرت في ختام لقاءات المنتخبين بالمجموعة الرابعة في مرحلة المجموعات بالمسابقة، لمستشفى "حمد" في الدوحة، بعد إصابته بارتجاج في المخ، وخضع لعدة فحوصات أثبتت عدم تعرضه لأي مشكلة صحية.

وقال بونجاح في مقابلة مصورة مع موقع اتحاد الكرة الجزائري أمس الأربعاء، "طبعا الشناوي لم يتعمد إصابتي هذا أكيد، هو كان يدافع عن مرماه وكنت أراقب الكرة ولم أشاهده، حدث تصادم وهذا شيء طبيعي في كرة القدم".

وأضاف: "الحمد لله على كل شيء، كرة القدم فيها إصابات والتحامات، أؤكد أنني بخير وأطمئن الجماهير الجزائرية والعربية على وضعي الصحي، أنا جاهز للمباراة المقبلة".

وتابع "أجريت كل الأشعات أمس بطلب من الأطباء، اليوم سأركن للراحة وأجري فحوصات أخرى، وغدا سأنضم للتدريبات. أعتقد أنني استعدت 90% من إمكانياتي".

وتحدث بونجاح، عن المواجهة أمام مصر، حيث قال إنها كانت قوية، لافتا أن المنتخب الجزائري كان بوسعه تسجيل أكثر من هدف في الشوط الأول بالنظر للفرص التي أتيحت، وانه كان قادرا على الوصول لمرمى الشناوي لو بقي في الملعب.

واحتل منتخب الجزائر المركز الثاني في ترتيب المجموعة الرابعة، ليضرب موعدا ناريا مع نظيره المغربي في دور الثمانية للمسابقة يوم السبت المقبل.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق