الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

أنت تسأل ودار الإفتاء تجيب

الدعاء علي الظالم لا حرج فيه.. والأفضل تفويض الأمر لله

ترد إلي دار الإفتاء يوميا آلاف الفتاوي سواء علي موقعها الإلكتروني أو علي صفحتها علي فيس بوك ويجيب عنها فضيلة الدكتور محمود شلبي أمين الفتوي بالدار



*  هل الدعاء بالفقر والمرض علي من يتعمد إيذائي حرام؟
* * هو ليس حرامًا لكنه ليس الأفضل.. فالأفضل ألا تنشغل السائلة بمن ظلموها. فلا تفكر فيهم. وأن تدعو لنفسها بالتوفيق والهداية والصلاح وتيسير الأمور وغيرها. لكن الدعاء علي الظالم يجوز ولا شيء فيه. قال النبي صلي الله عليه وسلم: "ثلاثة لا ترد دعوتهم.. دعوة المظلوم علي الظالم". وفي حديث آخر قال صلي الله عليه وسلم: اتق دعوة المظلوم فليس بينها وبين الله حجاب. وقال تعالي آواخر سورة النساء "لَّا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَن ظُلِمَ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا".. والدعاء علي الظالم جائز ولا حرج فيه. ولكن تفويض الأمر لله وأن يقول الإنسان حسبي الله ونعم الوكيل فهذا يكفي. يقول تعالي: "الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ. فَانقَلَبُوا بِنِعْمَةي مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلي لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءى وَاتَّبَعُوا رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلي عَظِيمي".
* هل يجوز عدم مسح الشعر بالماء عند الوضوء بعد استعمال مكواة الشعر؟
* * الوضوء عبادة مائية. وحدد الله- سبحانه وتعالي- الأركان في آية بسورة المائدة. وسيدنا النبي- صلي الله عليه وسلم- وضح هذا وفصل السنن.. والركن في الوضوء أن يصل الماء إلي العضو المغسول أو الممسوح. ففي العضو المغسول يجب أن يجري الماء عليه. وفي الممسوح يجب أن يصل الماء وليس شرطا أن يجري.
ومسح الرأس ركن من أركان الوضوء. لقول الله تعالي في سورة المائدة "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَي الصََّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَي الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَي الْكَعْبَيْن". ولا يجب مسح كل الرأس. ولكن يجوز أن يمسح الإنسان علي أي جزء من أجزاء الرأس.. ولا يجوز للإنسان أن يتوضأ ولا يمسح علي أي جزء من شعر رأسه. إلا أنه ليس شرطا أن يمسح علي كل الرأس.
* هل يجب ترتيب القراءة في الصلاة بحسب المصحف أم يجوز من غير ترتيب؟
* * الصلاة يكون لها شكل وقدسية. والأولي في ذلك والأفضل أن يقرأ الإنسان السور بالترتيب. لو فعلها فيكون أفضل.. ويجوز عدم الترتيب في قراءة سور القرآن الكريم أثناء الصلاة. ولا مانع من ذلك وتكون الصلاة صحيحة. ولكن الأفضل هو ترتيب السور في المصحف.
* هل يجوز الجماع قبل الطهارة عقب انقطاع دم الحيض؟
* * جمهور أهل العلم يقولون إنه لابد من الاغتسال. لقول الله- تعالي- في سورة البقرة "وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّي يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِين".. وبعض الفقهاء يري أنه إذا انقطع الحيض قبل أكثر من وقته فيجب الاغتسال. وإذا انقطع الحيض بعد بلوغه فلا يجب الاغتسال.. وعلينا أن نأخذ في هذه المسألة بقول الجمهور. بأنه يجب الاغتسال بعد انقطاع الحيض وقبل الجماع.
* ما حكم وضع المرأة العطر علي ملابس الصلاة؟
* * يجوز وضع المرأة العطر علي ملابس الصلاة ولا مانع من ذلك الأمر.. لقول الله تعالي في سورة الأعراف "يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدي وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِين".. والزينة التي ذكرت في القرآن الكريم تكون علي الملابس التي تستر العورة. فالله جميل يحب الجمال والتطيب لا مانع منه للمرأة ما دام في نطاق البيت وأمام الزوج.
* لدي ابن وبنت وأنا الوصية عليهما وأعطاني المجلس الحسبي حق التصرف في عائد الشهادات. أريد أخذ المبلغ الخاص بتعليمهما وأوزع الباقي بينهما بالتساوي فهل هذا يجوز؟
* * هذا غير جائز.. لأن لكل منهما نصيبا فعليك أن تأخذي من المال بقدر نصيب كل واحد فيهما. ولا مانع أن تخلطي المبلغين معًا فيما بعد كأنه مصروف واحد. ولكن نصيب الولد سنأخذ منه نفقة الولد وكذلك البنت. فمثلًا إن كان الولد ينفق في الشهر 600 جنيه والبنت 400 والأم تنفق 1000 جنيه فنأخذ من كل طرف ما ينفقه ثم نخلطهم معًا وننفقهم في البيت مادام الكل يعيش في نفس المنزل فلا شيء في ذلك.
* ما حكم من يورث الأرض للبنات دون المنازل بل يدفعون لهنَّ ثمنًا بخسًا مقابلها؟
* * الله سبحانه وتعالي قسم الميراث علي الورثة وحدد لكل منهم نصيبا. وإذا مات الإنسان فإن أمواله تنتقل إلي ورثته يشتركون فيها كل بحسب حصته في الميراث.. ولا يجوز لأحد أن يجبر آخر  علي تصرفه. ولا يجوز له أن يجبره أن يبيع بأبخس الأثمان. ولا يجوز أيضا أن نقول إن البنات ليس لهن في بيت أبيهن.. فكل شخص له حصة شرعية في التركة يجب أن يأخذها ويكون هو حر التصرف بها. ومن تريد أن تبيع لأخيها تبيع وتأخذ أجر هذا بحقه.. فعدم إعطاء البنات حقهن حرام ولا يجوز شرعًا.
 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق