العثور على منجبة التوائم الـ 10 ونقلها إلى مصح نفسي

تناقلت وسائل الإعلام الأجنبية خبرا مفاده أن سيدة من جنوب أفريقيا تدعى جوسياما تمارا سيثول، أنجبت 10 توائم لتسجل بذلك رقما قياسيا عالميا، لكن الأمر الذي أثار الاهتمام هو اختفاء هذه السيدة بعد الولادة



تحدّث أحد أقارب زوج السيدة المختفية (منجبة التوائم)، راسيل بالويي، اليوم الجمعة، وقال: إنه تم العثور على غوسياما بعد اختفائها منذ عدة أيام، مضيفا أنها تخضع حاليا لتقييم نفسي. 


وأوضح بالويي، أن"الشرطة عثرت على الأم جوسياما إثر بلاغ اختفائها الذي تقدم به زوجها تيبوجو تسوتيتسي، لكن الشرطة أرسلتها إلى وزارة التنمية الاجتماعية التي نقلتها إلى قسم الأمراض النفسية بمستشفى تمبيسا".


وتابع بالويي: عندما ذهبت أنا وصديقي لرؤيتها في المستشفى، أخبرنا الممرضون أنهم ممنوعون من التحدث إلى أي شخص حول هذا الأمر"، مضيفا "إن الأسرة تريد إخراجها من المستشفى لكنها الآن مصنفة على أنها شخص غير لائق عقليًا".


من جهتها، صرحت وزيرة التنمية الاجتماعية بجنوب أفريقيا، لينديوي زولو، بأنه "لدينا معلومات كثيرة ونحاول ترتيبها لتكون موحدة قبل طرحها للجمهور فيما يتعلق بقضية غوسياما تمارا سيثول، التي ادعت  أنها أنجبت 10 توائم"، حسب صحيفة "تايمز لايف" المحلية.


يذكر أن عائلة تسوتيتسي التي ينتمي إليها زوج جوسياما أعلنت قبل يومين اختفائها وأنه "لا دليل على وجود التوائم العشر".


والأسبوع الماضي، تحدثت تقارير إعلامية، عن إنجاب امرأة تبلغ من العمر 37 عامًا، 10 توائم في وقت واحد في مدينة خاوتينج بجنوب أفريقيا.


ولفتت التقارير الإعلامية، إلى أن المرأة حطمت الرقم القياسي العالمي لـ "موسوعة غينيس" للأرقام القياسية، بحسب ما ورد في الصحف المحلية.


وأكد مسؤول من جنوب إفريقيا لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، أن "السيدة ولدت بالفعل 10 توائم"، بينما قال مسؤول آخر "إنهم لم يروا الأطفال بعد".


إلا أن موقع "آي ويتنيس نيوز" الجنوب أفريقي، نقل عن حكومة جنوب أفريقيا أنها لم تتمكن من التحقق ما إذا كان الزوجان لديهما بالفعل 10 أطفال كما ورد في التقارير مؤخرا. 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق