مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى
محافظ أسيوط ورئيس الطائفة الانجلية يشهدان إفتتاح كنيسة الناصرية بعد تجديدها

شهد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط ،يرافقه الدكتور القس أندريه زكي رئيس الطائفة الانجيلية بمصر افتتاح الكنيسة الانجيلية بالناصرية بمركز الفتح بأسيوط



جاء ذلك بعد اعادة تشييدها بالكامل ورسامة شيوخ وشمامسة جدد بحضور الدكتور الشيخ عاصم قبيصى وكيل وزارة الاوقاف والدكتور عيد خليفة وكيل مديرية الاوقاف والقس كمال رشدي رئيس سنودس النيل الانجيلي المشيخي بمصر ، القس عادل عبد المسيح راعي الكنيسة والقس رفعت فتحي الأمين العام لسنودس النيل الإنجيلي والقس باسم بشرى الأمين العام لمجلس المؤسسات التعليمية والشيخ صموئيل باقي صدقة عضو المجلس  الانجيلي العام للطائفة الإنجيلية بمصر و عبد الرؤوف النمر رئيس مركز ومدينة الفتح وبعض القيادات التنفيذية والشعبية لمحافظة أسيوط ، وعدد من الشخصيات العامة ، عدد من رجال الدين الاسلامي والمسيحي وقيادات سنودس النيل الانجيلي المشيخي. 

وبدأت المراسم بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية لافتتاح الكنيسة ثم السلام الجمهورى ثم كلمة الترحيب والتى القاها الدكتور القس اندريه زكى رئيس الطائفة الانجيلية والتى تحدث فيها عن تاريخ الكنيسة التى تم افتتاحها اليوم بعد الانتههاء من اعادة تشييدها بالكامل مشيرا الى ان تأسيسها يرجع لعام 1943 قائلا " ان تجمعنا اليوم بوجود محافظ اسيوط وقيادات الدين الاسلامى والمسيحى هو نموذج حقيقي للعيش المشترك، والذى يؤكد على ارتباطنا بالوطن ارتباطًا عظيمًا ويعكس عمق قيمة المواطنة ".

موجها الشكر للوزير المحافظ وجميع الحضور من القيادات لمشاركتهم فى جميع الفعاليات وجميع المنابات التى تنظمها الكنيسة مقدما التهنئة لشعب الكنيسة الإنجيلية بقرية الناصرية بمركز الفتح  ولجميع شعب الكنيسة بمحافظة أسيوط بمناسبة افتتاح الكنيسة الانجيلية ، متمنيًا دوام المحبة والسلام لمصرنا الغالية.

كما وجه محافظ أسيوط – خلال كلمته – التهنئة لرئيس الطائفة الانجيلية بمصر ولجميع الحضور بمناسبة افتتاح الكنيسة الانجيلية بالناصرية بمركز الفتح والتى تعتبر منبر لنشر رسالة التسامح والسلام والمحبة بين المواطنين وتعزيز قيم الأخوة الإنسانية التى تهدف إلى القضاء على الطائفية والعنصرية والكراهية ونشر المحبة والمودة بين البشر وقيم ‏التسامح والسلام والقضاء على العنف والتطرف والسعي إلى ‏تحقيق الحياة الكريمة لكل إنسان‎  ، مشيرا إلى أن ما يحدث على أرض الواقع في مصر يجسد رمزاً لصورة الإخوة الإنسانية بمظاهر التآخي بين أطياف المجتمع المصري وهو ما نراه جلياً من إنجازات لخدمة المجتمع بصفة عامة.

كما شارك بالحضور الشيخ عصام واصف رئيس مجلس شئون الشيوخ ورعاة الكنائس الإنجيلية بأسيوط القساوسة سمير صدقان و باسم عدلي و صموئيل عادل و رفيق ثابت .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق