هيرمس
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

محافظ أسيوط يلتقي وفد وزارة الزراعة لدعم جهود التوعية بأهمية الري الحديث والتسميد الحيوي

التقى اللواء عصام سعد محافظ أسيوط ،بمكتبه بديوان عام المحافظة، الدكتورة إحسان حسين محمد رئيس الإدارة المركزية للأراضي والمياه والبيئة بوزارة الزراعة والوفد المرافق لها والمهندسة هدى اسماعيل وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة وذلك لمناقشة تفعيل الجهود ودعم أنشطة وزارة الزراعة في التوعية بأهمية تطوير أنظمة الري والتسميد الحيوي والاتجاهات الحديثة لتسميد المحاصيل الزراعية وأهمية تدوير المخلفات الزراعية لمجابهة ظاهرة الحرق المكشوف بالإضافة إلى إنتاج واستخدامات نبات الأزولا.



حيث استعرض المحافظ – خلال اللقاء – جهود وزارة الزراعة فى تكثيف البرامج الخاصة بتوعية المزارعين بأهمية تطوير الري للحفاظ على التربة والمياه وأهمية التسميد الحيوي والاتجاهات الحديثة لتسميد المحاصيل الزراعية وأهمية تدوير المخلفات الزراعية لمجابهة ظاهرة الحرق المكشوف والتي يجرى تنفيذها تحت رعاية ودعم السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي.

وأعلن محافظ أسيوط دعمه الكامل لجهود وزارة الزراعة في مواجهة الحرق المكشوف وإعادة تدوير المخلفات الزراعية من خلال التوسع في إستخدام المفارم التي تم توزيعها على المراكز والقرى وتشغيلها وتخصيص أماكن لتجميع المخلفات الزراعية وتوعية المزارعين بنقل المخلفات إليها للتخلص الآمن والاستفادة من مخلفات محاصيل الذرة والقطن كعلف للحيوانات وتعظيم الاستفادة من تلك المخلفات لافتًا إلى الحملات المستمرة التي يتم شنها بإستمرار بمراكز وقرى المحافظة بالتنسيق بين مديرية الزراعة وإدارة البيئة بالمحافظة والوحدات المحلية والجمعيات الزراعية وجهاز شئون البيئة حفاظاً على صحة المواطنين والعمل عى القضاء على هذه الظاهرة مشيراً إلى توزيع أكثر من 26 مفرمة للمخلفات الزراعية على قرى ومراكز المحافظة والتخلص الآمن منها وبخاصة قش الذرة دون الإضرار بالبيئة والصحة العامة للمواطنين والقضاء على الحرق المكشوف وتعظيم الاستفادة من المخلفات الزراعية وإعادة تدويرها وتحويلها إلى سماد عضوى "كمبوست" وأعلاف عضوية للحيوانات "سيلاج" بالتعاون مع مديرية الزراعية وتفعيل حملات التوعية والارشاد الزراعي.

كما أكد المحافظ على دعمه الكامل لجهود تطوير أنظمة الري الحديث وتأهيل المساقي والمشروع القومي لتبيطن الترع والذي يجري تنفيذه بقرى ومراكز المحافظة ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والذي يساهم بدرجة كبيرة في توفير المياه والحفاظ عليها ووصولها إلى نهايات الترع لافتًا إلى دور مديرية الزراعة في تكثيف الندوات الارشادية وحملات التوعية للمزارعين بأهمية التسميد الحيوى للمحاصيل الزراعية ودوره في توفير الأسمدة بالإضافة إلى حملات التوعية بخطورة الحرق المكشوف.

وأشارت وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة إلى إنه تم استعراض أهمية انتاج واستخدامات نبات الأزولا وتوعية المزارعين والمهندسين بفوائده والتوسع في زراعته فضلًا عن التوعية بأهمية تعظيم الاستفادة من المخلفات الزراعية ومواجهة الحرق المكشوف منوهة إلى إنه جارى عقد عدة ندوات إرشادية بمختلف قرى ومراكز المحافظة لتوعية المهندسين والمزارعين ضمن خطة الوزارة لاستهداف أكبر عدد من المواطنين وتحقيق أهداف المبادرة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق