هيرمس
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

جامعة أسيوط تشهد إنطلاق اعمال ندوة "الجوجوبا: الذهب الأخضر" بكلية الزراعة

أشاد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط بدور كلية الزراعة علي المستويين العلمي و البحثي وكذلك دورها المجتمعي الذي تقوم به من خلال توعية وتثقيف المزارعين او من خلال مزارعها الشاسعة و التي تضمن مئات الافدنة العامرة بأجود أنواع القمح و الخضراوات و الفاكهة وكذلك مزارع الطيور و الماشية و التي يستفيد بمنتجاتها كافة افراد المجتمع الجامعي و المجتمع المحيط .



جاء ذلك تعقيباً على قيام الدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة بإفتتاح  المعرض والندوة التثقيفية التي اقامتها الكلية بالتعاون مع الشركة المصرية الخليجية لاستصلاح الاراضي الزراعية وشركة تكرير البترول وذلك في اطار التعاون الثلاثي المشترك بينهم و التي جاءت تحت عنوان "الجوجوبا: الذهب الأخضر" لحياة كريمة وتنمية مستدامة, وذلك بحضور الدكتور عادل محمد محمود عميد كلية الزراعة، ونخبة من عمداء ووكلاء واعضاء هيئة التدريس بمختلف الكليات بالجامعة فضلاً عن مشاركة المهندس إسماعيل محمد أحمد رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية الخليجية لاستصلاح الاراضي الصحراوية، والدكتور أحمد عمر مدير العلاقات العامة والخدمات بشركة أسيوط لتكرير البترول نيابةً عن الكيميائي ماجد الكردي رئيس مجلس إدارة الشركة،  ونخبة متميزة من رجال الاعمال وممولي المشروعات الصغيرة بالمحافظة وعدد كبير من طلاب الكليات العملية وطلبة الدراسات العليا بالجامعة والمعنيين بزراعة وفوائد الجوجوبا .

وخلال الافتتاح أشادت الدكتورة مها غانم بحرص الدولة علي التنمية المستدامة مؤكدةً ان الزراعة احد اهم اسس هذه التنمية و هو ما تعيه جيداً جامعة اسيوط رائدة جامعات الصعيد و لذلك تهتم كلية الزراعة بالتنمية الزراعية وتقوم في ذلك بزراعة النباتات عظيمة الفائدة كالجوجوبا حيث قامت بزراعة 30 فدان بها وهي في طريقها لزراعة مساحات أكبر من الأراضي  بهذا النبات الذي يعد بحق الذهب الأخضر, داعيةً كلية الزراعة لإفراد برامج مميزة لتعليم الطلاب كيفية زراعة نبات الجوجوبا و الاستفادة منه في مختلف المجالات الزراعية والصناعية والبحثية والطبية والدوائية ومجال توليد الطاقة.  

وقد أوضح الدكتور عادل محمد أن الهدف من الندوة هو إلقاء الضوء علي نبات الجوجوبا والتعريف بأهميته وإمكانية وطرق الاستفادة منه  لما لهذا النبات من دور كبير في تنمية البيئات الصحراوية حيث أنه نبات صحراوي يتحمل الجفاف والحرارة الشديدة والبرودة الشديدة والتصحر والملوحة كما أنه يقاوم الآفات، كما أن للنبات فوائد عظيمة طبياً وبحثياً واقتصادياً، مضيفاً أن مصر تحتل المركز الأول عربياً في تميز سلالات الجوجوبا ووفرة إنتاجيتها.

وأضاف أن الندوة تضمنت افتتاح معرض يجمع بين المعروضات النباتية للأطراف الشريكة والمنظمة للندوة، كما تضمنت عدد من المحاضرات العلمية حول طرق إكثار الجوجبا، والجوجبا كنبات زراعي صناعي ومقاوم للتصحر والتغيرات المناخية، وتعظيم الاستفادة الطبية والصيدلانية من الجوجبا "رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة"، والجوجبا نموذج لتحقيق منهج البحوث والتطوير، وقد حاضر فيها المهندس إسماعيل محمد أحمد رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية الخليجية لاستصلاح الاراضي الصحراوية، والدكتور محرم فؤاد أستاذ خصوبة التربة ورئيس الوحدة بمركز بحوث الصحراء والمستشار العلمي للشركة، والدكتور أحمد عبد المولى عميد كلية الصيدلة، والدكتور مجدي محمد ملوك رئيس قطاع المتابعة والتقييم بالشركة، مضيفاً أن الندوة اختتمت بحلقة نقاشية مفتوحة للإجابة على جميع استفسارات الحضور.

وكشف عميد الكلية ان الندوة شهدت تكريم نائب رئيس الجامعة بمنحها درع كلاً من كلية الزراعة والشركة المصرية الخليجية لاستصلاح الأراضي الصحراوية، كما تبادلت الكلية والشركة الدروع التذكارية، وقامتا بمنح دروعهما لشركة أسيوط لتكرير البترول.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق