مسعود وعمر يناقشان خطة علاج حالات التسمم بـ"قرص الغلة" مع مديري مستشفيات الشرقية

عقد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، اجتماعا مع مديري المستشفيات العامة والمركزية والنوعية والنموذجية بمحافظة الشرقية



عبر تقنية الفيديو كونفراس، في حضور الدكتور أحمد عمر مستشار مديرية الشئون الصحية لأقسام السموم وعلاج الإدمان، ورئيس وحدة السموم وعلاج الإدمان بجامعة الزقازيق.

 

تناول الإجتماع مناقشة الخطة العلاجية لمواجهة حالات التسمم، وخاصة التسمم الناتج عن فوسفيد الزنك، والمتعارف عليه بالأسواق بإسم "قرص الغلة" وأسبابه الكارثية، والذي يستخدم كمبيد حشري لحفظ البذور، كما شدد وكيل الوزارة علي مديري المستشفيات، بالتأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لعلاج حالات السموم، والتأكيد علي أهمية وسرعة إرسال الاحصائيات الخاصة بهذه الحالات بشكل دوري، نظراً لخطورة هذا المبيد علي صحة الإنسان، والذي يؤدي إلي الوفاة بنسبة تصل من ٨٠ إلي ٩٠%.

 

أوضح الدكتور هشام مسعود بأن ظاهرة تعاطي هذا المبيد والمعروف باسم "قرص الغلة" أصبحت خطيرة بعد دخول أعداد كبيرة في الآونة الأخيرة بمختلف مستشفيات المحافظة، تعاني من أعراض مرضية تؤدي معظمها إلي الوفاة بسبب تناول قرص الغلة..

 

كما ناقش وكيل الوزارة مع مديري المستشفيات الإجراءات المتبعة لمواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورونا المستجد كوفيد١٩، وخطة العمل اليومية، موجهاً بتطوير ورفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بالأقسام الطبية بالمستشفيات، والاهتمام باعتماد مختلف الأقسام الطبية ضمن برنامج الزمالة المصرية...





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق