الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

أفران شوي الأسماك على البلاطة في الإسماعيلية موروث شعبي لمنطقة القناة ..فيديو وصور

لازالت آثار كقاح وتقاليد شعوب منطقة القناة تحكي تاريخ عقود من حركات المقاومة والإحتلال وصمود أمام أزمنة الإحتلال التي مرت بها محافظات القناة الثلاثة بورسعيد و الإسماعيلية والسويس شاهدة عليها البيوت القديمة المتأثرة بطلقات سلاح المحتل او الشوارع او نظام بناء البيوت على الطريقة الأوروبية التي تحكي تراث وتاريخ تتوارثه الأجيال  حتى وقتنا الحالي بالرغم من انتشار الأبراج السكنية والمطاعم الحديثة و التيك أواي .



نقلت بواية الجمهورية أون لاين اليوم بثا مباشرا من موروث جديد لشعوب منطقة القناة وهو موروث في نظام توارثته أجيال بعد اجيال وهي أفران شوي الأسماك بنظام الطاقة  او البلاطة الموجودة حاليا بشكل نادر ولا تتعدى أعدادها أصابع اليد الواحدة في محافظات القناة ومحافظة دمياط يتردد عليها الأهالي بإعتبارها موروث تاريخي و مقصد لأصحاب الخبرة و الذوق الرفيع  في أكل السمك المشوي بجميع أنواعه .

يقول محمد ابوكريم صاحب أقدم فرن لشوي الأسماك بنظام الطاقة في سوق الجمعة السوق الرئيسي بمدينة الإسماعيلية : تورثت الفرن عن جدي ووالدي وعمره يجكي عقود وسنوات مرت عليها المدينة حتى خرج من المحتلون و بدأت تتزين للمشروعات القومية ونظام التطوير والخروج من عباءة العشوائيات حيث يقصدها أهالي المدينة الزبائن المعتادون بعيدا عن الشوايات الحديثة للشوي لأن شوي السمك على الطاقة له مميزات عديدة منها النكهة الممتازة و النظافة وعدم وجود زفارة و توفير الوقت بسبب شويها على بلاط حراري وليس على الصاج .

يضيف الفرن تدار بالغاز و يتم وضع قطع من الحطب او الخسب بداخلها جوار الأسماك عبر طاولة كبيرة لتستغرق دقائق معدودة في التسوية وتخرج بشكل متميز بحسب طلب الذبون بجانب استخدام خلطة معينة وتتبيلة بعد وقبل التسوية حسب الرغبة لجميع أنواع الأسماك و الكابوريا والجمبري وبسعر 7 جنيه لكيلو الشوي العادي و10 جنيه لكيلو الشوي بعد التنظيف والتتبيل .

ويشير ابوكريم الى ان افران شوي الأسماك بنظام الطاقة في طريقها للإندثار واعدادها اصبحت قليلة جدا  وتعاني من مشاكل عديدة لأنها مكلفة ولا يوجد توصيل للغاز داخل السوق كما ان تكاليف العمالة و الاطباق واسعار الخشب وانبوبة الغاز مرتفعة اضافة الى زيادة الشوايات الحديثة هدد وجودها وساعد على اندثارها .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق