هيرمس
عريس الرياض بالشرقية مات بالسكتة القلبية

الشرقية ــ عبدالعاطي محمد:

شيع الآلاف من أهالي قرية الرياض والقري المجاورة مركز الزقازيق بمحافظة الشرقية جثمان الشاب عبد الله محمد عبد الستار - 25 سنة محاسب بإحدي المؤسسات الخاصة - بعد تعرضة لأزمة قلبية مفاجئة  ليلة حنته وكان مقررا له ان يزف علي عروسة امس الخميس ليتحول الفرح إلي مأتم.



قال الأهالي إن المتوفي كان في حالة فرح وينتظر ليلة العمر وزفافه علي عروسه التي عقد قرانه عليها منذ اسبوع وقام بتوجيه الدعوة لاقاربة وأصدقائه بنفسه لحضورحفل زفافه والغريب أنه كان يقبلهم علي غير العادة وكأنه يودعهم فيما عاشت أسرته وعروسه حالة من الحزن وقالوا انهم لم يصدقوا رحيله بهذه السرعة و"ملحقش يفرح" وربنا يصبرهم علي فراقه.

اما عروسه سارة فانتباتها حالة من الحزن الشديد علي وفاة عريسها الذي كانت تحبه وتنتظر ان يجمعها بيت واحد لتحقيق أحلامهما التي تحولت إلي سراب برحيله للآخرة ولم يتبق لها إلا الذكريات وظلت تضرب كفا بكف غير مصدقة ان عريسها أصبح ذكري ولن يعود إليها مرة أخري. 

تلقي اللواء محمد والي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية إخطارا من اللواء عمرو رءوف مدير المباحث الجنائية باستقبال مستشفي الزقازيق العريس مصابا بهبوط حاد في الدورتين الدموية والتنفسية وإعياء شديد ولفظ أنفاسه.

توصلت التحريات التي أشرف عليها اللواء عمرو رءوف مدير المباحث الجنائية إلي أن الشاب المتوفي محاسب من قرية الرياض بالزقازيق وأنه كان من المقرر زفافه لعروسه امس الخميس. فقرر أصدقاؤه الاحتفال به.

وأثناء قيامهم بالغناء والرقص سقط العريس علي الأرض ولفظ أنفاسه. تم إخطار النيابة التي تولت التحقيق بإشراف المستشار محمد الجمل المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية والتي صرحت بدفن الجثة لعدم وجود شبهة جنائية.





تابع بوابة الجمهورية اون لاين علي

تابع بوابة الجمهورية اون لاين علي جوجل نيوز جوجل نيوز

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق