هيرمس
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

برعاية محافظ الشرقية

وكيل وزارة الصحة يشهد إحتفالية اليوم العالمي لمكافحة الإيدز

تحت رعاية الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، شهد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية إحتفالية مديرية الشئون الصحية بالشرقية باليوم العالمي لمكافحة الإيدز، والتوعية بخطورة انتشار مرض العوز المناعي "الإيدز"، وجهود المنظمات الصحية للتصدي للمرض، والتي تنظمها إدارة الثقافة الصحية، وإدارة الإعلام والتربية السكانية بالمديرية، بالمجمع النموذجي للإعلام بمدينة الزقازيق، بحضور ممثلي من الهيئات الحكومية المختلفة وغير الحكومية بالمحافظة، وعدد من الشباب، وتم إتباع كافة الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية أثناء الإحتفالية.



أكد وكيل وزارة الصحة خلال كلمته علي أهمية الاحتفال بالأيام والأسابيع العالمية في توعية وتثقيف المواطنين والجمهور بشأن القضايا الصحية ذات الاهتمام، وعلي ضرورة الاحتفال بما تم إنجازه من الناحية الإنسانية والصحية خلال العام، وتوفير الخدمات الطبية للمرضي، ورفع المعاناة عنهم، وتقديم الدعم الطبي والنفسي لهم، مشيراً إلي أنه في الوقت الذي يركز فيه العالم اهتمامه على أزمة كوفيد-١٩، يأتي اليوم العالمي لمكافحة الإيدز ليذكرنا بضرورة مواصلة التركيز على جائحة عالمية أخرى لا تزال تلازمنا منذ ما يقرب من ٤٠ عاما على ظهورها، حيث تشير الاحصائيات العالمية إلي أن فيروس نقص المناعة البشرية لا يزال يصيب ١.٧ مليون شخص كل عام علي مستوي العالم، ويقتل نحو ٦٩٠ ألف شخص.

أثنى الدكتور هشام مسعود على جهود الدولة المبذولة من خلال حزمة المبادرات الرئاسية غير المسبوقة التي أطلقها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية في مجال الصحة العامة، التي تشمل إجراء الفحوصات الطبية وتقديم الخدمة لجميع أفراد الأسرة المصرية، ومنها مبادرة العناية بصحة الأم والجنين، والتي تتضمن فحص السيدات الحوامل لثلاث أمراض وهي "الإيدز، والزهري، والإلتهاب الكبدي ب"، ويتم فرز الحالات الإيجابية وإحالتها لمراكز متخصصة للمتابعة والعلاج، وذلك ضماناً للعناية بصحة الأم، وحرصاً علي بناء أجيال جديدة خالية من الأمراض الوراثية أو المنتقلة من الأم، كما تنتشر مراكز فحص الفيروسات على مستوى المحافظة في عدة نقاط تسهيلا على المواطنين لإجراء فحوصات الإصابة بالفيروسات والمتابعة الدورية.

كما أثني أيضاً علي الجهود المتداخلة والمختلفة في التصدي لمرض نقص المناعة المكتسب "الإيدز"، والتي من أمثلتها توفير بروتوكولات فحص الفيروسات للمرضى في جميع المستشفيات الحكومية قبل الدخول لإجراء العمليات الجراحية، فضلا عن تطبيق بروتوكولات الفصل في وحدات الغسيل الكلوي بين الحالات السلبية والإيجابية للأمراض الفيروسية.

كما أشاد وكيل الوزارة بالدور البارز لفرق الثقافة الصحية، والإعلام السكاني بالمديرية، من أجل توعية وتثقيف المواطنين بالمحافظة صحياً، خاصة في ظل الظروف الاستثنائية الراهنة، لمواجهة فيروس كورونا، ومختلف الأمراض الأخرى، وفي نهاية الإحتفالية ألقي الدكتور هاني رسلان استشاري الجراحة العامة، محاضرات توعوية وتثقيفية خلال الإحتفالية، عن طرق الإصابة بمرض الإيدز، وكيفية الوقاية منه، وأحدث بروتوكولات العلاج المتبعة محليا ودوليا، وحجم انتشار المرض عالميا، ونسب الوفيات منه،  وكيفية إتخاذ التدابير اللازمة للوقاية من خطر هذا المرض.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق