هيرميس
سحله وجرده من ملابسه.. اشتباكات عنيفة بين محتجين والشرطة التونسية بعد الاعتداء على طفل 

تظاهر عدد من الشباب فى تونس احتجاجًا على انتهاكات للشرطة بعد اعتداء شرطى على طفل وسحله ونزع ملابسه وأطلقت الشرطة قنابل الغاز لتفريق المحتجين.

 



وتداول فيديو لشرطي يسحل طفلاً بعد أن نزع كل ثيابه مما أثار انتقادات واسعة من الأحزاب السياسية ومنظمات حقوقية حملت رئيس الحكومة مسؤولية الحادث.

وأشعل المتظاهرين النار في إطارات سيارات ورشقوا الشرطة بالحجارة وردت الشرطة بإطلاق الغاز وملاحقة المحتجين في شوارع السيجومي ورفع المحتجون شعارات ضد الشرطة والحكومة.

وعبر الرئيس قيس سعيد عن استيائه من الحادث وذهب إلى السيجومي حيث التقى بأهالي الحي.

وقال رئيس الحكومة إن ما حدث مرفوض وإنه تم إيقاف أعوان الشرطة الذين اعتدوا على الطفل عن العمل وإن القضاء يحقق في الاعتداء.

وبعد أن نفت وزارة الداخلية في وقت سابق قيام الشرطة بنزع ملابس الطفل وسحله، قالت الجمعة إنه تم إيقاف المتورطين عن العمل وقالت إن ما حدث انتهاكات فردية لا تمثل سياسة الوزارة.

نقلا عن سكاي نيوز




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق