هيرمس
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

ذوي الاعاقة يتحدثون: نتمني توفير أماكن للسيارات المجهزة بكل المحافظات

أوضح عدد من الأشخاص ذوي الاعاقة أن الاتاحة المكانية المتمثلة في "الرمبات" و"المنحدرات" خطوة جيدة وحلقة وصل وشريان لجميع الخدمات للأشخاص ذوي الاعاقة وأنها فكرة نابعة من اهتمام الرئيس السيسي بقضية ذوي الاعاقة ودمجهن في المجتمع.



يؤكد أحمد ناجي "مدير الإدارة العامة للتربية المتحفية لذوي الاحتياجات الخاصة التابع لوزارة السياحة والآثار إعاقة بصرية" أن فكرة "الرمبات" تعد بداية جيدة في التعاون بين وزارة التنمية المحلية ومحافظة القاهرة حول انشاء منحدرات في أكثر من 28 شارع بالقاهرة. وهذا يتماشي مع برنامج الاتاحة. فهذه المنحدرات تعتبر أمراً هاماً بالنسبة للاشخاص ذوي الاعاقة الحركية فستساعدهم في الاعتماد علي انفسهم أثناء الحركة. واتمني تعميم هذه الفكرة في جميع محافظات الجمهورية. لكي تصبح أسلوب حياة إلي جانب ضرورة تواجد علامات إرشادية بلغة الإشارة تتلائم مع الصم. وايضا علامات إرشادية صوتية خاصة بالمرور تتلائم مع ذوي الاعاقة البصرية أثناء عبورهم الطريق.بالإضافة إلي ضرورة الإعلان عن أسماء هذه الشوارع حتي يستطيع الأشخاص ذوي الاعاقة الحركية وكبار السن التعرف عليها بسهولة.

أشارت أمل النوبي "رئيس مجلس أمناء مؤسسة بداية أمل للتنمية والخدمات" إلي أن المنحدرات تعتبر من ضمن المعوقات لذوي الاحتياجات الخاصة وخصوصاً في الجامعات والمدارس. فهذه الرمبات تعوق حركتهم. ونأمل تعميم هذه الفكرة خصوصا في أماكن تواجد الطلبة والعاملين في مختلف الإدارات إلي جانب ضرورة وجود خطوط مضيئة لإصحاب الاعاقة البصرية. لكي يستطيعوا السير علي الطريق. بالإضافة إلي وجود علامات علي الطرق تفيد انها لمستخدمي العصا البيضاء عند عبورهم المشاه مع تنبيه السائقين.
أضاف الدكتور أحمد الجوهري دكتوراة في التمكين الاقتصادي لذوي الإعاقة ان قيام وزارة التنمية المحلية بالاشتراك مع محافظة القاهرة في انشاء منحدرات لذوي الاعاقة خطوة يعد جيدة. فالاتاحة هنا هي حلقة وصل وشريان لجميع الخدمات للأشخاص ذوي الاعاقة من خلال اتاحة فرص العمل وممارسة الرياضة واتاحة جميع أنشطة الحياة. فكل ما يحدث الآن أصبح حقيقة فلذلك نأمل في المزيد من التيسيرات لذوي الاعاقة سواء في الطرق أو المواصلات أو غيرها من الخدمات.
أوضح أبواليزيد رزق "المنسق العام لروابط معاقين مصر" ان هذه الفكرة نابعة من اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي بقضية الأشخاص ذوي الاعاقة في الاهتمام بدمج متحدي الإعاقة داخل المجتمع من حيث إتاحة أماكن مهيئة لخدمتهم. لكي يستطيعوا التعايش مع الحياة مثل الأشخاص الأسوياء دون عوائق تمنعهم عن ممارسة حياتهم. فنأمل إن يتم إنشاء مجموعة من الأكشاك أو المشروعات الصغيرة أو متناهية الصغر بتمويل من جهاز المشروعات للأشخاص ذوي الاعاقة. لكي يتم دمجهم في المجتمع بشكل يفيد الاقتصاد المصري والمجتمع.
يقول السعودي صابر "رئيس مجلس إدارة جمعية 7 ملايين معاق بالجيزة" إن هذه فكرة جيدة ونحن نتمني منذ سنوات طويلة إن يتم انشاء رمبات مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة لسهولة التنقل في مدن القاهرة المختلفة. بالإضافة إلي توفير الإتاحة وتخصيص أماكن للسيارات المجهزة في الأماكن المختلفة بالمحافظة.
أشادت نورهان شلبي وأحمد عبادي "إعاقة حركية" بالفكرة ومنوهين إلي أمنيتهم في تنفيذها بأسرع وقت ممكن. وإن تقام هذه المنحدرات بمقاييس سليمة تتناسب مع ذوي الاعاقة. وانشاء وزارة لذوي القدرات الخاصة وإن يصبح منتدي شباب العالم متاح لجميع الأشخاص ذوي الاعاقة دون التمييز بين شخص وآخر. بالإضافة إلي تعميم هذه الفكرة في مختلف المحافظات.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق