مصر تسابق الزمن لمواكبة الثورة الصناعية الرابعة

أعلنت وزارة الإنتاج الحربي عن تنفيذ برنامجين لتدريب عدد من مهندسي الإنتاج والصيانة بشركاتها التابعة في إطار المبادرة المصرية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة وتأهيل شباب المهندسين بالتعاون مع شركة جنرال إليكتريك الرقمية وممثلها المصري شركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية "IKEN".



أعلنت وزارة الإنتاج الحربي عن تنفيذ برنامجين لتدريب عدد من مهندسي الإنتاج والصيانة بشركاتها التابعة في إطار المبادرة المصرية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة وتأهيل شباب المهندسين بالتعاون مع شركة جنرال إليكتريك الرقمية وممثلها المصري شركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية "IKEN".
صرح المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي بأن تنفيذ هذه المبادرة يأتي في ضوء توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بضرورة انتقال الصناعة المصرية للعمل وفق نظم التحول الرقمي. مضيفاً أن المبادرة تقام تحت رعاية د. مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء وتنفذها وزارة الإنتاج الحربي بالتعاون مع شركتيّ "جنرال إليكتريك ديجيتال" و"أيقن" بهدف بناء قدرات التحول الرقمي في القطاع الصناعي من خلال تأهيل مهندسي الإنتاج الحربي وكذا شباب المهندسين علي مستوي الجمهورية في مجال استخدام تقنيات الثورة الصناعية الرابعة.
أشار الوزير مرسي إلي أن ما تم من تدريب لعدد من مهندسي الإنتاج الحربي يعد مرحلة أولي تجريبية من المبادرة لاختبار جاهزية جميع الأطراف المشتركة في تنفيذها والتأكد من جاهزية المعامل والشبكات وتلافي أي تحديات قد تظهر وتجنب حدوثها خلال تنفيذ باقي المبادرة التي تستهدف تدريب "1000" مهندس مصري كعملية تمهيد وتجهيز لبيئة العمل الصناعية المصرية للتحول إلي الثورة الصناعية الرابعة. إلي جانب تجهيز مجموعة من المعامل والمدربين القادرين علي تدريب وتأهيل المزيد من المهندسين والفنيين العاملين في مجال الصناعة مستقبلاً. مضيفاً أن هذه المبادرة تأتي في إطار التعاون بين مؤسسات الدولة والقطاع الخاص للمساهمة في تحقيق التنمية الشاملة للدولة.
أكد المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر أنه لتحقيق الاستفادة المثلي من إمكانيات وزارة الإنتاج الحربي والموارد المتاحة تم تدريب مهندسي الإنتاج الحربي المختارين داخل معامل قطاع التدريب التابع للوزارة بالسلام. مشيراً إلي أنه في ضوء نجاح تنفيذ البرنامجين التدريبيين لهم سوف تطلق الوزارة المبادرة وتعلن عن إمكانية التسجيل والشروط قريباً. مضيفاً أنه من المقرر أن يشمل التدريب كافة الجهات التي تمثل البيئة الصناعية المصرية سواء حكومية مثل وزارات "قطاع الأعمال. التجارة والصناعة. الاتصالات" أو القطاع الخاص ويمثله اتحاد الصناعات المصري. وسيحصل المتدرب في نهاية التدريب علي شهادة معتمدة من شركة جنرال إلكتريك المسئولة عن تقديم المحتوي العلمي. 
أوضح بكر أن تقديم ذات التدريب بشركة جنرال إلكتريك تبلغ تكلفته "3000" دولار ولكن تم الاتفاق علي أن يُقدم التدريب مجاناً للمتدربين الألف المشاركين في المبادرة والذين ستتحمل وزارة الإنتاج الحربي تكلفة تدريبهم بالكامل.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق