مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى
كيف تشتري سيارة بسعر رخيص من المزادات؟!

كل محبي اقتناء السيارات لديهم حلم دائم بشراء سيارة جيدة بأقل مبلغ وامكانيات جيدة لذلك تذهب بهم الأمنيات لساحات مزادات السيارات حيث يتم عرض سيارات للبيع سواء مستعملة أو جديدة من خلال صادرات جمارك أو تعرضت لحوادث أو ما شابه ويتم وضعها في مزاد لبيعها.



"الجمهورية أون لاين" في السطور القادمة تتناول حكايات الناس مع المزادات وكيفية اختيار سيارة جيدة باقل ثمن.

في البداية يروي لنا بالتفصيل المهندس أحمد المعداوي مدير عام الاجراءات والتوصيف الهندسي بالهيئة العامة للخدمات الحكومية. المشرف علي مزادات السيارات ويقول عندما تقرر الدخول لمزاد يجب أن تتأكد من عدة أمور حتي لا تقع في خسائر مكلفة فيجب أن تعلم أن هناك نوعاً من السيارات مصادرات جمارك واردة من الخارج. وسيارات غير خالصة الوصول. تئول ملكيتها إلي الجمارك.

ويتم طرحها في مزادات. حيث يتم الاعلان عن المزادات الخاصة بالسيارات بكامل الاجراءات والسيارات المتاحة في المزاد ليكون المشتري مستعداً لدخول المزاد والاشتراك فيه لشراء سيارة. تتم من خلال شراء كراسة شروط كما يتم تحديد نوعية السيارة ضمن القائمة المتاحة بالمزاد. وعقب حضور الجلسة والمزايدة علي السيارة وشرائها تتم عملية المعاينة من خلال فنيين. بمبدأ "المعاينة النافية للجهالة".

هذه شروط الدخول.. واحذر من هذه العربيات!!

أوضح المعداوي أن من شروط دخول المزاد وشراء كراسة الشروط تقديم البطاقة الشخصية لسيارة استعمال شخصي. أما التجار فيمكنهم المزايدة علي عدد من السيارات بالبطاقة الضريبية.

اضاف أن من حق الشخص المزايد علي سيارة داخل المزاد عقب شرائها معاينة السيارة وإحضار فنيين للمعاينة. وأن كراسة الشروط تعطي الحق في المعاينة. وأنها تكون مسعرة بأسعار السوق.

يؤكد المعداوي أنه عقب شراء السيارة خلال الجلسة يتم تسديد 30% من قيمة المبلغ. وتسديد باقي المبلغ خلال 15 يوماً. مشيراً إلي أن مبلغ السيارة لصالح مصلحة الجمارك. التي تقوم باجراءات الترخيص خلال وقت قصير لا يتجاوز شهرين والنصيحة التي نقولها لكل مواطن يجب أن يصطحب فني ميكانيكي لمعاينة السيارة وآخر سمكري جيد لمعاينة والكشف عن السيارة إذا كان وقعت لها حادثة أو ما شابه وتم محو هذا الآثار لكي تتم عملية البيع.

أمام د.جمال عسكر "خبير السيارات" فيقول أن المزادات سوق جاذب لكل محبي شراء السيارات بأسعار مناسبة وكما تقول "فرصة ذهبية" لذا يجب ألا ننخدع بالمظهر الخارجي ولابد من اجراءات معاينة كاملة للسيارة من خلال مركز صيانة معتمد وليس ميكانيكي عادي لكون أغلب السيارات الحديثة بالكمبيوتر وأجهزة متقدمة تكنولوجيا لذا لم يعد الكشف عن أعطالها أمراً هيناً وسهلاً ويجب أن يتم الأمر من خلال أجهزة آلية متوفرة بأماكن الصيانة.

أ ضاف: يجب أن يقوم الفنيون المتخصصون بالنزول أسفل السيارة لمشاهدة الماتور وكافة الأجهزة والمحركات والاطمئنان انها غير تالفة والتأكيد أن السيارة سليمة فنياً وهندسياً وذلك بتجربة السيارة وقيادتها بشكل متواصل لمدة تزيد علي الساعة تقريباً ويتحرك بها في كافة الاتجاهات والمحاور العلوية. والسفلية لكي يشعر أنها تسير بشكل سليم 100%.

أما عفت عبدالعاطي "رئيس شعبة السيارات بالغرفة التجارية": فيقول أننا كمصريين نري دائما إن المزادات فرصة سانحة لاختيار سيارة بسعر مناسب وإمكانيات تفوق أسعار المعارض وهو أمر إلي حد ما يكون صحيحاً عندما نحسن الاختيار وهو ما يستوجب الحضور للمزاد بمعرفة وخلفية فنية جيدة عن أن أنواع السيارات المستعملة والحديثة وأسعارها وأنواعها وموديلاتها المناسبة للأجواء المصرية وتتحمل الطرق والظروف المحيطة ايضا عند الدخول للمزاد يجب أن يكون مرافق ميكانيكي سيارات وايضا سمكري جيد للكشف عن كل الأعطال والعيوب الفنية والهندسية بالسياراة داخلياً وخارجياً كذلك تجربة السيارة أمر مهم وضروري.

يستطرد "عفت" قائلاً: عندما يتم فتح المزاد يجب أن يكون المشتري لديه الخبرات والمعلومات المسبقة عن السيارة التي يريد شراءها من خلال قاعدة بيانات عن الموديل وسنه الصنع حتي لا يشتري سيارة مبلغ أكبر من المبلغ المحدد لها.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق