مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

البريد المصرى
بعد قليل ... افتتاح الدورة الثالثة لمنتدى بورسعيد الاقتصادى تحت رعاية رئيس الوزراء

يفتتح بعد قليل اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية نائبا عن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء منتدى بورسعيد الاقتصادى فى دورته الثالثة فى السادس عشر من سبتمبر الجارى والذى يقام تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، فى قاعة المؤتمرات بفندق بورتوسعيد ويستمر ليومين ،. ويعقد تحت عنوان "شرق بورسعيد وجهة الاستثمارات العالمية - قاطرة تنمية مصر".



و يلقى وزير التنمية المحلية كلمة بالنيابة عن السيد رئيس مجلس الوزراء ويستهل المنتدى بكلمة اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد كما يلقى المهندس يحيى زكى رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس كلمة فى الجلسة الافتتاحية.  

 

المنتدى هو أكبر حدث اقتصادى على أرض المحافظة الباسلة ويهدف إلى تسويق وترويج  مشروعات المنطقة الصناعية والسياحية بشرق بورسعيد ، بما يساهم فى تنمية المنطقة على غرار غرب وجنوب بورسعيد ، وتحقيق الاستغلال الأمثل لإمكاناتها، وتعظيم الاستفادة من الموقع الاستراتيجى والموارد المتاحة بها.

 

يحضر المنتدى مجموعة من الوزراء، ونواب ومساعدى الوزراء، ورؤساء عدد من الهيئات الاقتصادية والاستثمارية الكبرى، ورؤساء اللجان النوعية فى مجلسى النواب والشيوخ، وأكثر من مئة من كبار المستثمرين فى مصر والخارج، وعدد من الشخصيات الاقتصادية والمالية.

 

تتضمن فعاليات المنتدى ثلاث جلسات : الأولى بعنوان : أهمية الصناعة وتوطينها فى شرق بورسعيد. والجلسة الثانية بعنوان: المراكز اللوجيستية وقيمتها الاقتصادية فى شرق بورسعيد. والجلسة الثالثة بعنوان: التطوير والبنية العمرانية فى شرق بورسعيد. 

 

يشارك الحاضرون المشاركون فى ثلاث ورش عمل ، الأولى "مناقشة أهمية التنمية الصناعية بشرق بورسعيد" تناقش مستقبل الصناعات المستهدفة بمنطقة شرق بورسعيد، والتحديات والصعوبات التى تواجه المصنعين.

 

الورشة الثانية حول اللوجستيات: بعنوان "المراكز اللوجستية وقيمتها الاقتصادية فى شرق بورسعيد " تناقش أبرز تحديات النقل والخدمات اللوجستية التي تواجهها الشركات العاملة في شرق بورسعيد ومقترحات النهوض بها للوصول الى المستويات المستهدفة.

 

الورشة الثالثة حول التطوير العقارى :بعنوان " مناقشة سبل التطوير العقارى وتلبية متطلبات التنمية" .

 

وتتناول "التطوير العقاري والعمراني في شرق بورسعيد" وتستعرض أهم التطورات والمستجدات في مجال التطوير العقاري والعمراني في المنطقة، وعرض الفرص المتاحة للمطورين للاستثمار بها، وتسليط الضوء على التحديات التي يواجهها المستثمرون والاقتراحات لتخطيها.

 

يتخذ المنتدى من مدينة " سلام مصر " التى يتم بناؤها على الحدود الشرقية للمحافظة منطلقا للتنمية والاستثمار.  تقام المدينة على ٢٢٠٠٠ فدان، بتكلفة تقديرية للبنية التحتية ١٢ مليار جنيه، ومن المخطط أن تستوعب حوالي ٧٧٨ ألف نسمة،. وهى المدينة الساحلية الأولى شرق قناة السويس، لتخدم أغراض تنمية منطقة القناة، وتكون حلقة وصل بين الإقليمين الغربي والشرقي. ومن المخطط أن تضم المدينة مشروعات إسكان مختلفة، وفنادق ومنتجعات سياحية، ومارينا ومركز أبحاث دولي ومركز مؤتمرات ومعارض دولية.

 

المعروف أن منتديات بورسعيد الاقتصادية شهدت دورتان سابقتان. انعقد المنتدى الأول فى  14 من نوفمبر من عام 2017 باسم " حلم بكره بيتحقق" تحت شعار المقومات الاساسية للاستثمار والتنمية فى بورسعيد. وانعقد المنتدى الثانى فى أول ديسمبر 2018 باسم " حلم بكره بيتحقق " تحت شعار بورسعيد تستحق. 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق