يقتل ابنته بطريقة وحشية والسبب صادم
قرر قاضى المعارضات بمحكمة شبرا الخيمة، تجديد حبس المتهم بقتل ابنته، عقب علمه بوجود علاقة عاطفية تجمعها بشاب، 15 يوما على ذمة التحقيق


وكشفت تحقيقات نيابة ثان شبرا الخيمة، برئاسة المستشار عمرو عوض وبإشراف المستشار محمد حتة المحامى العام، في واقعة وفاة طالبة، كذب ادعاء والدها بأنها سقطت من الأسانسير، وأن الحادث به شبهة جنائية، وأن والدها تعدى عليها بالضرب حتى الموت، بسبب شكه في وجود علاقة عاطفية بين المجنى عليها وشاب.

 

البداية بتلقى قسم ثان شبرا الخيمة، بلاغا من المستشفى بوصول فتاة تبلغ من العمر 15 سنة إلى المستشفى جثة هامدة، حيث أحضرها والدها لتلقى العلاج، ولكن الفتاة كانت قد لفظت أنفاسها الأخيرة.

 

قام الأب بأخذ ابنته من المستشفى وعاد بها إلى شقته، وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة، وبسؤال والد المجنى عليها ادعى أن ابنته سقطت من الأسانسير أثناء ذهابها إلى المدرسة، وتوفيت نتيجة سقوطها فنقلها إلى المستشفى، وحرر محضرا بالواقعة وتم إخطار نيابة ثان شبرا الخيمة.

 

انتقلت نيابة ثان شبرا الخيمة، لمناظرة جثة الطفلة وتبين من المعاينة وجود كدمات وسحجات في أنحاء متفرقة من جسدها، مما يوحى بأن الواقعة بها شبهة جنائية وليست وفاة طبيعية، وبالتحقيق وسؤال والد الفتاة، اعترف بالحقيقة بأن المجنى عليها توفيت في يده بسبب كثرة اعتدائه عليها بالضرب.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق