المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب يوجه خطاب لرئيس مجلس الوزراء
وجه النائب مصطفي سالم وكيل لجنة الخطة والموازانة بمجلس النواب خطاباً للدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء بشأن الظروف التي يمر بها العالم لمكافحة وباء كورونا و نظراً لفداحة التأثير المالي و الإقتصادي لهذا الوباء على العالم كله و على مصر كواحدة من الدول النامية التي أصابها هذا الوباء مما إضطر حكومتها لاتخاذ العديد من الإجراءات بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية و الهيئات الدولية ذات العلاقة.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

وقال وكيل لجنة الخطة والموازنة في خطابه بناءاً على ماتقدم و لعلاج الآثار السلبية لهذا الوباء على الموازنة المصرية نقترح الآتي:-

1- سرعة إعداد خطة متكاملة للتحرك لدى كافة الهيئات الدولية و الصناديق الإقليمية المُقرضة لمصر للتفاوض معها و توقيع ملاحق لعقود إتفاقيات القروض الجاري سداد أقساطها و فوائدها بهدف تجميد سريان تلك الإستحقاقات لمدة ستة شهور.

 

و بالنظر إلى هذا الهدف فإنه يساوي نصف مخصص سداد أقساط القروض و فوائدها في موازنة العام المقبل ٢١/٢٠ أي حوالي ٥٦٠  مليار جنية مصري و هو ما يعادل حوالي ٣٦ مليار دولار.

 

نثق أن العالم كله لن يمانع في إجراء هذه المفاوضات و التي لا تعني أي إخلال بالتزامات الدولة و مصداقيتها الدولية و لكن نجاحنا في هذا الهدف سيوفر سيولة كافية لتغطية تداعيات الوباء الصحية و الإجتماعية و كذلك لتجنب إيقاف عجلة التنمية لنستمر في سداد ما علينا من إستحقاقات.

 

2- الإقتراح الثاني هو تحويل أرباح كافة البنوك و الشركات السيادية المملوكة للدولة بشكل كامل أو أرباح حصص ملكية الدولة في الكيانات المشتركة و لمدة عام واحد لصندوق تحيا مصر لعلاج آثار الكارثة إقتصادياً او انشاء صندوق خصيصا لهذا الغرض " كما ترى الدولة الوضع الملائم.

 

و بعد فإن الحفاظ على عدم توقف عجلة الإقتصاد و التنمية عن الدوران هو هدف لا يقل أهمية عن حماية الأرواح من هذا الوباء حتى لا يمرض بالفقر من لم يمرض بالوباء،.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق