أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

وكيل أول وزارة التضامن بالقاهرة يعلن عن أهم قرار لمدينة بدر.. تعرف عليه بالصور
أعلن محمد سيد، وكيل أول وزارة التضامن بمحافظة القاهرة.. عن صدور قرار من اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة.. بإنشاء وتفعيل إدارة لوزارة التضامن بمدينة "بدر"، وفصلها عن إدارة التضامن "بمصر الجديدة" بناء على طلب من مديرية التضامن بالقاهرة.

إقرأ أيضاً

حقيقة ارتباط الفنانة ياسمين عبد العزيز على فنان مشهوربعد فسخ خطوبته وطلاقها
لغز الحكاية فى اقتحام فيلا نانسي عجرم من البداية إلى النهاية
حكاية تحول خطيبة الراحل هيثم زكى بعد مرور شهرين من وفاته
كواليس جلسة الاهلى مع جيرالدو بعد التعاقد مع بادجى
ماني يوجه بعض النصائح لمهاجم الأهلي الجديد


أضاف وكيل أول وزارة التضامن بمحافظة القاهرة.. أن هذا القرار يرجع إلى زيادة الكثافات السكانية العالية التى تشهدها مدينة "بدر"، فى الفترة الأخيرة لما تستحوز عليه المدينة من نسبة عدد الوحدات السكنية من المشروعات السكنية القومية للدولة بمختلف فئاتها.

أشار سيد، أن مدينة بدر تستعد لتسكين (30) الف من شباب الوزارة الجديدة.. التى ستنقل من الأماكن القديمة بوسط القاهرة إلى العاصمة الإدارية، مما يتطلب أن نتواكب مع توجهات القيادة السياسية والدكتورة غادة والى وزيرة التضامن، لتوفير كافة الخدمات المطلوبة للمدن الجديدة خصوصاً مدن شرق القاهرة.

كشف وكيل أول وزارة التضامن بمحافظة القاهرة.. أنه يوجد الأن تنسيق كامل ومخاطبات مع المهندس عمار مندور، رئيس جهاز مدينة بدر.. لتوفير مكان يناسب موظفين الإدارة الجديدة فى المدينة بنظام نقل الأصول كما هو متبع بين الوزارات وننتظر من جهاز "بدر"، الرد على توفير المكان المناسب بحجم إدارة للتضامن نظراً لإنها تضم موظفين بعدد كبير.

ونوه سيد، أن وجود إدارة تضامن فى مدينة "بدر"، سيجعل الرقابة على المنشأت التى تتبع مديرية التضامن بالقاهرة مثل "الحضانات، وحدات الشئون الإجتماعية، الجمعيات الأهلية"، أكثر تجويداً فى تقديم الخدمات المقدمة.. موضحاً أن شهادة الإعاقة سيتم إستخراجها من الإدارة بالمدينة ويرفع التعب والمشاقة وتوفير النفقات على ذوى الإحتياجات الخاصة من الذهاب إلى إدارة "مصر الجديدة"، التى تبعد عن المدينة بأكثر من (40) كيلو وكانت تتسبب فى معاناة كبيرة لديهم.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق