• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

ضمن برنامج "فرصة"

وزيرة التضامن ومحافظ أسيوط يفتتحان وحدة التدريب والتوظيف

افتتحت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي يرافقها اللواء عصام سعد محافظ أسيوط برنامج فرصة "وحدة التدريب والتوظيف" بمركز تأهيل الشباب بمركز الفتح والذي يعمل على رفع وإطلاق قدرات المواطن من خلال خلق بيئة صديقه ومنظومة متكاملة لمساندة الفئات المهمشة والأسر الفقيرة في الحصول على فرصتها في التأهيل والتدريب والتوظيف الذاتي واكتساب المهارات التي تمكنها من الدخول إلى سوق العمل كما تفقدت وحدة الناصرية ومركز التأهيل الشامل للبنين ومركز التأهيل الشامل للفتيات فضلاً عن زيارة مؤسسة رعاية أطفال بلا مأوى وأطفال الشوارع ورعاية الرجال المتسولين.



جاء ذلك بحضور المهندس نبيل الطيبي السكرتير المساعد للمحافظة والعميد محمد وهيدي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بالمحافظة ومجدي نجيب وكيل مديرية التضامن بالمحافظة ومصطفى أبوغدير مستشار المحافظة للجمعيات الأهلية وعبدالرؤوف النمر رئيس مركز ومدينة الفتح وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة وقيادات مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط.  

بدأت الزيارة بتفقد الوزيرة ومحافظ أسيوط والوفد المرافق لهما وحدة الناصرية حيث التقت بالمواطنين والعاملين به واستمعت لطلباتهم ثم تفقد مؤسسة رعاية الأطفال بالمركز الشامل لتأهيل البنين بمركز الفتح والذي يشمل ورش حدادة وكهرباء ونجارة وورش ووحدة إدارة الحالة والمزرعة التابعة له لمتابعة المنتجات الزراعية لهؤلاء الأطفال فضلاً عن تفقد مركز تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة (بنات) الذي يوفر خدمات التأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة منها التعليم والتأهيل والتدريب المهني من أجل دعم اندماجهم في المجتمع ليكونوا قادرين على التعايش مع الآخرين في حياتهم اليومية حتى يتغلبوا على إعاقتهم ويلبوا طموحاتهم وأحلامهم تلاها تفقد لمعرض المنتجات اليدوية بالمركز وتفقد لمؤسسة رعاية الرجال المتسولين الجاري تطويره والتقت بالنزلاء واستمعت لطلبات العاملين به ثم لقاء مع أطفال الأحداث تخللها الاستماع لشكاوى المواطنين وطلباتهم كما افتتحت برنامج فرصة "وحدة التدريب والتوظيف" الذي تم تدشينه في وقت سابق.  

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية تولي اهتمامًا خاصًا بالأسر الاكثر احتياجًا وتعمل على توفير الحماية وحياة أفضل لفئات معينة من المجتمع ورفع العبء عن كاهلهم مثمنة الدور الحيوي والمهم الذى تقوم به الجمعيات الأهلية في خدمة المجتمع من خلال تقديم المساعدات المادية وإقامة المشروعات الخدمية المهمة للمواطنين ليكونو قادرين على تحقيق مستقبل أفضل لهم بالعمل حيث إننا ندعم ونشجع كافة المبادرات لتعليم الحرف وصقل المواهب وتدريب الشباب والفتيات على حرف قيمة لتكون مصدر دائم للدخل لهم لتحقيق وإنجاز خطط التنمية المستدامة.  

وأشار محافظ أسيوط إلى العمل على توحيد الجهود بالتنسيق بين كافة الجهات والمؤسسات والهيئات الخدمية الحكومية أو غير الحكومية والمجتمع المدني لتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين والعمل جنباً إلى جنب مع الجهاز التنفيذى للمحافظة لتوفير حياة كريمة للمواطنين خاصة في القرى الأكثر احتياجاً تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية ومبادرة "حياة كريمة" لتحقيق العدالة الاجتماعية وتوفير مقومات وخدمات مختلفة للفئات المهمشة بالمجتمع مؤكداً على تقديمه لكافة سبل الدعم الممكنة وتذليل العقبات أمام توفير خدمات أفضل للمواطنين في كافة المجالات والقطاعات بقرى ونجوع المحافظة خاصة محدودي الدخل وذوي الاحتياجات الخاصة والأرامل والأسر الأولى بالرعاية التي تعيينه على المعيشة والحياة الكريمة لافتاً إلى دعمه للمشروعات التي تستهدف الأسر الأولى بالرعاية والتي تنفذها وزارة التضامن الاجتماعي بقرى ونجوع المحافظة ومنها مشروع تكافل وكرامة و2 كفاية ومبادرة إنقاذ الاطفال بلا مأوى وأطفال الشوارع.  

كما تفقدت الوزيرة والوفد المرافق لها مصنع إنتاج الكمامات بمركز التأهيل الشامل للفتيات بمركز الفتح مشيدة بما يتم بذلة من جهود لانتاج الكمامات وتوفير احتياجات السوق والمؤسسات الحكومية من الكمامات التي يتم انتاجها طبقاً للمواصفات القياسية الموضوعة من قبل وزارة الصحة.  





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق