وائل الإبراشى يعرض تسريبات من داخل جروب إخوانى يحمل اسم "قائد الحراك"

عرض الإعلامى وائل الإبراشى، تسريبات من داخل جروب جماعة الإخوان الإرهابية عبر الواتساب، يكشف فشل الإخوان في جذب عناصر تستجيب لدعواتهم التخريبية الرامية إلى تفكيك الدولة المصرية،


إقرأ أيضاً


مستعرضاً جانب من حديث داخل جروب "واتساب"، يحمل اسم "قائد الحراك"، يوضح إفلاس الجماعة الإرهابية.
وقال "الإبراشى"، خلال تقديمه برنامج "التاسعة"، المذاع عبر القناة الأولى المصرية، إن محاولة إشعال الفوضى من قبل الإخوان في الداخل المصرى لن ولم تنجح مطلقاً.
وتلى مقدم البرنامج، الحديث الذى دار بين شخصين من الجماعة الإرهابية وهو كالتالى:" الطرف الأول: موعدنا ان شاء الله الغد بعد الصلاة.. الطرف الثانى: معلش حضرتك أنا مش هقدر أنزل.. الطرف الأول: ليه خير..الطرف الثانى: أنا والأخوة هنا شايفين التحركات الأمنية وبصراحة كل الناس اللى اتفقنا معاهم ينزلو رفضو ..لدرجة انى اضطريت اكلم ناس قرايبى من البلد عشان يجو ينزلو هنا وبرضه رفضوا ".
 وأشار "الإبراشى"، إلى أن محاولة العبث في عقول المصريين لن تجدى نفعاً مطلقاً، وتابع:"هو قاعد يقبض في الخارج ويعمل على تحويل المصريين وقوداً لمخططاتهم ..الإخوان لا يمكن  لها أن تحقق أحلامها أو مخططات".
وأكد "الإبراشى"، أن مشكلة الإخوان ليست مع السلطة بل مع الشعب المصرى، وهم يدركون تماماً أن أي دعوات تلتصق بهم  بشكل واضح ستقاوم بشكل واضح، ولذلك هي تتحرك في الخلف وتصدر شخصية مثل محمد على، وتابع:"من المخجل أن يكون قائدك واحد زى الهارب محمد على ..دى عقوبة في حد ذاته".

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق