المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

هل تمنع أقنعة الوجه إصابتك بفيروس كورونا؟.. تعرف على قواعد ارتدائها
الوقاية هى السبيل الوحيد للحماية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، لذا يتبع الأشخاص الإجراءات الوقائية والاحترازية الهادفة لذلك، وأهمها ارتداء الكمامات الطبية بمختلف أنواعها، والتي أصبحت جزءًا أساسيًا من نمط الحياة اليومي، ولكن هل أقنعة الوجه البلاستيكية أكثر فعالية من الكمامات المختلفة؟

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

في التقرير التالي نوضح نسبة حماية أقنعة الوجه من فيروس كورونا، وفقًا لموقعي "WebMD"، و"Medical Xpress".

لا تعتبر أقنعة الوجه البلاستيكية شيئًا جديدًا في الأوساط الطبية، والتي يرتديها الأطباء والممرضون الذين يعالجون مرضى الفيروس التاجي حاليًا، كما ارتدوها من قبل في علاج حالات الإصابة بالأمراض المعدية المختلفة.

ومع إعادة فتح بعض البلاد، وتخفيف القيود، اتجه الكثير من الأشخاص من غير العاملين بمراكز الرعاية الصحية إلى ارتداء هذه الأقنعة.

قال الدكتور إيلي بيرينسيفيتش، من قسم الطب الباطني بالجمعية الطبية الأمريكية، ونظام الرعاية الصحية بولاية أيوا سيتي، إن لحظة ارتداء دروع الوجه قد حانت.

وأشار إلى أن استخدام الكمامات المصنوعة من القماش، تعمل فقط على ترشيح بعض جزيئات الهباء الجوي بحجم الفيروس، كما أظهرت الاختبارات المعملية.

بما تمتاز أقنعة الوجه البلاستيكية؟

تتميز أقنعة الوجه البلاستيكة بعدة خصائص ومميزات، منها:

-قابلة لإعادة الاستخدام مرات متعددة، وإلى ما لا نهاية.

-يمكن تنظيفها بسهولة بالماء والصابون أو المطهرات الشائعة.

-أكثر راحة للوجه من الكمامات بمختلف أنواعها.

-تشكل حاجزًا يمنع الأشخاص من لمس وجوههم بسهولة.

-يسهل التحدث عند ارتدائها، على عكس الكمامات التي يسحبها البعض للأسفل ليتكمن من ذلك.

-يسمح برؤية تعابير الوجه وحركات الشفاه لإدراك الكلام.

-تسمح بالتنفس بسهولة، على عكس الكمامات التي تعيق تلك العملية.

ما نسبة حماية أقنعة الوجه من فيروس كورونا؟

لم يتم إجراء دراسات واسعة النطاق حتى الآن، ولكن أظهرت بعض الدراسات أن دروع الوجه تقلل من التعرض الفيروسي الفوري بنسبة 96% عندما يرتديها الأشخاص، وخاصة الأطقم الطبية، والعاملين بمراكز الرعاية الصحية، في غضون 18 بوصة من السعال.

وعندما تكررت الدراسة على مسافة التباعد الجسدي الموصى بها حاليًا، والتي تبلغ 6 أقدام، قللت دروع الوجه الفيروس المستنشق بنسبة 92%، وهو ما يجعلها أكثر فعالية من الكمامات.

الدكتور روبرت جلاتر، طبيب طوارئ في مستشفى لينوكس هيل في مدينة نيويورك، قال إن أحد الأساليب الأكثر منطقية في مواجهة فيروس كورونا المستجد، والوقاية منه، هو استخدام أقنعة الوجه البلاستيكية.

وأشار إلى أنه على الرغم من عدم وجود تجارب متعددة أو بيانات عن فعالية دروع الوجه في الوقت الحالي، إلا أن البيانات المبكرة من استخدامها في مرضى الإنفلونزا واعدة.

على الرغم من عدم وجود الكثير من البيانات حول كيفية عمل الأقنعة بشكل جيد، فقد وجدت إحدى الدراسات الحديثة في الصين أن ارتداء قناع في المنزل يقلل من انتقال العدوى إلى أفراد آخرين من نفس الأسرة بنسبة 80% تقريبًا.

ما أهمية أقنعة الوجه للأطقم الطبية على وجه الخصوص؟

يقول الدكتور تيموثي بروير، أستاذ الطب وعلم الأوبئة في قسم حماية الوجه، إن دروع الوجه مهمة في أماكن الرعاية الصحية، لأنها تحمي الأغشية المخاطية الوجودة حول عيون مقدمي الرعاية الطبية من القطرات الضارة، والتي تتلامس معها بالضرورة أثناء إتمام بعض الإجراءات الطبية.

وطالما يلتزم الجميع بالتوصيات الخاصة بارتداء قناع الوجه، فلن يكون هذا الخطر موجودًا للعاملين في مجال الرعاية الصحية.

نصائح عند ارتداء أقنعة الوجه البلاستيكية

لتكون تلك الأنواع من الأقنعة ذات فاعلية في الحماية من فيروس كورونا، لا بد من مراعاة بعض الأمور عند اختيارها وارتدائها، وتشمل:

-يجب أن يمتد واقي الوجه إلى أسفل الذقن.

-يجب أن يغطي القناع الأذنين.

-يجب ألا تكون هناك فجوة مكشوفة بين الجبين وغطاء رأس الدرع.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق