هل تعاني من القلق والذعر.. هذا هو العلاج

يعاني ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم من القلق والتوتر ونوبات الذعر، كما أن الأرقام في تزايد مضطرد كل عام، ورغم هذه الأرقام المرتفعة، إلا أن البحث عن علاجات لمشاكل القلق أمر لا يهتم به الناس كثيرا.



فاضطرابات القلق هي أكثر مشاكل الصحة العقلية شيوعا في الولايات المتحدة، حيث تؤثر على حياة 40 مليون بالغ (18.1 بالمئة من السكان) سنويا، كما أن أقل من 37 بالمئة ممن يعانون من اضطرابات القلق يتلقون علاجات لمرضهم.

وتبقى الأسباب الرئيسة لعدم طلب العلاج هي الإحراج أو الخوف من نظرة الناس. وفي حين أن العلاج النفسي والأدوية هما الحل عند الطب الغربي، فيما يختار آخرون اتباع نهج مختلف يتجلى في التمارين الرياضية والتأمل أو المكملات الطبيعية.

وكشف موقع "byrdie" علاجا طبيعية للحد من اضطرابات القلق، ويتعلق الأمر بـ"إينوزيتول"ـ الذي يستخدم غالبا ما يشار إليه باسم "فيتامين بـ8"، لعلاج اضطرابات الهلع والقلق وتخفيف التوتر.

والغريب في الأمر أن "إينوزيتول" ليس فيتامينا أو عضوا في عائلة "فيتامين ب"، لكنه سكر طبيعي موجود في الأطعمة مثل الفواكه والفاصوليا والمكسرات.

ويعمل "إينوزيتول" على إرسال المادتين الكيميائتين "السيروتونين والدوبامين" إلى الدماغ، وهما المادتان المسؤولتان عن شعورنا بالرضا، الأمر الذي يقلل من إحساسنا بالقلق والاكتئاب.

فإذا كنت مهتما باستخدام الإينوزيتول لتحسين صحتك العقلية، فإنه يتوفر في الأسواق كمسحوق أو في شكل حبوب. وتتراوح الجرعات الخاصة بمشكلات القلق من 12 إلى 18 غراما يوميا.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق