عبور لاند
عبور لاند
نيويورك تايمز تكشف عن تمويل قطر لبعض مراكز الابحاث والدراسات وعلى رأسها بروكنجز الامريكي

قطر انفقت ١٥ مليون دولار لانشاء مركز الابحاث الامريكي وحمد بن جاسم عضوا بالمجلس الاستشاري لبروكنجز



الدوحة استحوذت على الجارديان لاستخدامها في الترويج لمصالحها ومهاجمة رباعي المقاطعة

الامارة القطرية حاولت تشويه صورة الانجازات المصرية امام العالم من خلال الجارديان

تعى قطر أهمية الإعلام فى الوقت الراهن، لاسيما الإعلام الغربى الذى يرسم سياسات بعض الدول الغربية، وهو ما دفع حكومة الدوحة لشراء أسهم فى عدد من الصحف الغربية، وهو ما كشفت عن صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، التى كشفت عن تمويل قطر لبعض مراكز الأبحاث والدراسات وعلى رأسها معهد البحث والدراسات فى أمريكا وهو معهد بروكنجز.

 

وقالت الصحيفة إن قطر دفعت ما يقرب من 15 مليون دولار فى منحة على 4 سنوات من أجل إنشاء مركز بروكنجز الدوحة.

 

وذكرت الصحيفة الأمريكية أن الباحثين الذين يعملون فى مركز بروكنجز كشفوا عن وجود اتفاقات ضمنية تقضى بألا يكون هناك انتقاد للحكومة القطرية المانحة فى التقارير التى يصدرها المركز.
مشيرة إلى أن رئيس الوزراء القطرى السابق الشيخ حمد بن جاسم عضو فى المجلس الاستشارى لمركز بروكنجز.

 

فيما كشفت تقارير للصحيفة نفسها تؤكد أن الحكومة القطرية نجحت فى شراء الـ%20 المتبقية من صحيفة الجارديان البريطانية لتصبح الآن خاضعة لملكيتها الخاصة، موضحة أن الدوحة نجحت فى إتمام صفقة شراء نسبة %20 المتبقية من الجارديان لتصبح خاضعة لسيطرة الحكومة القطرية، وذلك فى محاولة منها لبث سيطرتها ونفوذها على أكبر الصحف العالمية انتشارا، وتوجه انتقادات حادة للحكومة العربية، التى تريد الحكومة القطرية استهدافها وعلى رأسها مصر
وتسعى قطر لبسط نفوذها وفرض رأيها على العالم الخارجى من خلال السياسات الزائفة، التى تتبعها حكومة قطر تجاه بعض الدول العربية التى تريد استهداف جبهتها الداخلية والعبث بأمنها واستقرارها ولا سيما مؤسسات الدولة المصرية، التى كان لها نصيب الأسد من التقارير الهجومية غير الحيادية، إضافة للترويج لتحليلات تستند لوجهة النظر الواحدة، وأضحت الصحيفة البريطانية تابعة للأسرة الحاكمة فى قطر





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق