هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

مصر للطيران
ننشر .. بيان الإمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر حول الهجوم الإرهابي على المصلين بنيوزيلندا

 

الإمام الأكبر:

 

- مذبحة نيوزيلندا وجرائم داعش فرعان لشجرة واحدة رُوِيت بماء الكراهية والعنف والتطرُّف

- آنَ الأوان أن يكفَّ الناس شرقًا وغربًا عن ترديد أكذوبة "الإرهاب الإسلامي"

- هذه المذبحة وراءها عقل بربري وهمجي لا يمكن نسبته للمسيحية التي قد يدعي الإيمان بها

- هناك فرق هائل بين الأديان وسماحتها وبين المتلاعبين بها من تجَّار السياسة والسلاح

- المسلمون وحدهم يدفعون ثمن التطرف اليميني وكذلك التطرف الذي ينسب زورا للإسلام

- يجب تجريم الإسلاموفوبيا والعداء للأجانب ورفع أيِّ غطاءٍ سياسيٍّ أو دينيٍّ عن أصحابها  

 

نص بيان فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، حول الهجوم الإرهابي المروع على المصلين بأحد المساجد في نيوزيلندا.

تابعت ببالغ الألم وعميق الحزن أنباء الهجوم الإرهابي الذي استهدف المُصلِّين الآمنين في مسجدين بمدينة "كرايست تشيرش" النيوزيلندية، أثناء أداء صلاة ظهر الجمعة، ما أسفر عن مصرع نحو 50 شخصًا وإصابة عدد مماثل، بينهم العديد من الأطفال والنساء، في مذبحةٍ مروعة يجبُ أن تهتز لها مشاعر وقلوب كل ذوي الضمائر الحيَّة في أنحاء العالم؛ لما فيها من انتهاكٍ لحُرمة الدماء المعصومة، وسفكٍ لأرواحٍ بريئة طاهرة كانت تتضرَّعُ لربها في خشوعٍ واطمئنان.

 

إن تلك المذبحة "الارهابية الشنيعة"، التي حرص مُنفذوها على تصويرها وبثِّها على الهواء للعالم كله، لا تختلف كثيرًا عن مشاهد قطع الرقاب المُروِّعة التي ارتكبتها عصاباتُ داعش الإجراميَّة، فهما فرعان لشجرةٍ واحدة، رُوِيت بماء الكراهية والعنف والتطرُّف، ونزَعت من قلوب أصحابها مشاعرَ الرحمة والتسامح والإنسانيَّة، بل ما كان لهما أن يتوحَّشا بهذا الشكل المُرعِب لولا حساباتٌ سياسيَّةٌ وعنصريَّةٌ ضيِّقة، غضَّت الطرف عن جرائمهما، وسمحت لهما بالانتشار والتوحُّش.

ولعل الذين دأبوا على إلصاق الإرهاب بالإسلام والمسلمين يتوقَّفون عن ترديد هذه الأكذوبة بعد أن ثبت لكلِّ مُنصف مُتجرِّد من الغرَض والهوى أنَّ حادثة اليوم، بكل ما خلَّفته من آلامٍ شديدة القسوة، لم يكن من ورائها عقلٌ منتمٍ للإسلام ولا للمسلمين، وإنَّما وراءها عقل بربري وهمجي متوحش، لا نعرف ما هي دوافعه وعقيدته المنحرفة التي أوحت له بهذه الجريمة النكراء، غير أنَّنا - نحن المسلمين - رغم فاجعتنا التي فتَّتت أكبادَنا لا نستطيع أن نقول كلمةً واحدةً تَدِين المسيحيَّة والمسيح -عليه السلام- والتي قد يدَّعي الإيمانَ بها هذا القاتلُ الأثيم؛ لإيماننا بالفرق الهائل بين الأديان وسماحتها، وبين المتلاعبين بها من تجَّار السياسة وتجَّار السلاح، ولسنا نفهم الفرق بين إرهابٍ يرتكبُه مُنتمٍ للإسلام فيُضاف على الفور إلى الإسلام والمسلمين، وبين إرهابٍ يرتكبه مُنتمٍ إلى أي دين آخر فيُوصف فورًا بأنه متطرف يميني، كما أننا لا نفهم كيف لا يوصف هذا الهجوم بأنه إرهاب ويقال: إنه جريمة. 

وإنني أتساءل: ماذا تعني كلمة "التطرف اليميني"؟ ولماذا يدفع المسلمون وحدَهم ثمنَ ما يُسمَّى بـ"التطرف اليميني" وما يُسمونه بالتطرف الإسلامي من دمائهم وشعوبهم وأراضيهم؟ أما آنَ الأوان أن يكفَّ الناس شرقًا وغربًا عن ترديد أكذوبة: "الإرهاب الإسلامي"؟

إنَّ ظاهرة الإسلاموفوبيا وتيَّارات العداء العنصري للأجانب والمُهاجرين في الغرب لم تحظَ حتى الآن بالاهتمام الكافي، رغم خُطورتها وتحوُّلها في كثيرٍ من الحالات لأعمالِ عُنفٍ وكراهيةٍ مَقِيتة، وهو ما يستوجبُ سرعةَ التحرُّك الفاعل لتجريمها ومُحاصرتها ورفع أيِّ غطاءٍ سياسيٍّ أو دينيٍّ عن أصحابها، مع بذل مزيدٍ من الجهد لتعزيز قِيَمِ التسامح والتعايش والاندماج الإيجابي القائم على المساواة في الحقوق والواجبات، واحترام الخصوصية الدينيَّة والثقافيَّة.

ولعلَّه من المهم في هذه اللحظات المؤلمة أن نتذكَّر ما نصَّت عليه "وثيقةُ الأخوة الإنسانية"، التي وقَّعها الأزهر الشريف وحاضرة الفاتيكان، في فبراير الماضي، من تأكيدٍ على ضرورة "التحلِّي بالأخلاقِ والتَّمسُّكِ بالتعاليمِ الدِّينيَّةِ القَوِيمةِ لمُواجَهةِ النَّزعاتِ الفرديَّةِ والأنانيَّةِ والصِّدامِيَّةِ، والتَّطرُّفِ والتعصُّبِ الأعمى بكُلِّ أشكالِه وصُوَرِه"، وتشديدها على أنَّ "الإرهابَ البَغِيضَ الذي يُهدِّدُ أمنَ الناسِ، سَواءٌ في الشَّرْقِ أو الغَرْبِ، وفي الشَّمالِ والجَنوبِ، ويُلاحِقُهم بالفَزَعِ والرُّعْبِ وتَرَقُّبِ الأَسْوَأِ، ليس نِتاجًا للدِّين - حتى وإنْ رَفَعَ الإرهابيُّون لافتاتِه ولَبِسُوا شاراتِه - بل هو نتيجةٌ لتَراكُمات الفُهُومِ الخاطئةِ لنُصُوصِ الأديانِ وسِياساتِ الجُوعِ والفَقْرِ والظُّلْمِ والبَطْشِ والتَّعالِي".

خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا وذَوِيهم، ولكلِّ المسلمين في العالم ولذوي الضمائر الحيَّة، وأتضرَّعُ إلى المولى - سبحانه وتعالى - أن يتغمَّد الضحايا بواسع رحمته، ويُدخلهم فسيح جناته، وأن يُنعِم على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يُعِيد لمَن روَّعتهم تلك المذبحةُ النكراءُ السكينةَ والطمأنينة.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

حجز قضية " التخابر مع دولة أجنبية " للنطق بالحكم 7 يوليو 

حددت محكمة جنايات القاهره المنعقدة بمجمع المحاكم بطره ، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى رئيس المحكمة حجز قضية " التخابر مع دولة أجنبية " بجلسة علنية للنطق بالحكم بجلسة 7 يوليو القادم . يصدر الحكم المستشار محمد شيرين فهمى رئيس المحكمة وعضوية المستشارين عصام ابو العلا وحسن السايس... المزيد

التضامن تشهد افتتاح مستشفى الاطفال والمسنين 

شهدت وزيرة التضامن الاجتماعي افتتاح مستشفى الأطفال الجديد و مستشفى المسنين، التابعان لمستشفيات جامعة عين شمس، بحضور الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، والدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والدكتور علي جمعة مفتي الديار السابق، واللواء خالد عبد... المزيد

محرز تلقي كلمة مصر في الدورة الحادية والعشرون للجنة العلمية الإستشارية لهيئة مصايد البحر المتوسط   

قامت الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة بحضور فعاليات وافتتاح أعمال الدورة الحادية والعشرون للجنة العلمية الإستشارية لهيئة مصايد البحر المتوسط  GFCM بحضور الدكتور عبد الله سرور السكرتير التنفيذي لهيئة مصايد البحر المتوسط والتي تقام لأول مرة بجمهورية مصر... المزيد

سفير مصر في أوتاوا: عروض للفرقة القومية للفنون الشعبية تزامنا مع احتفالات يوليو

قال السفير المصري في أوتاوا أحمد أبوزيد اليوم أن الفرقة القومية الفنية للفنون الشعبية ستقدم عروضا متميزة في منتصف شهر يوليو القادم بعدد من المدن الكندية، تزامنا مع احتفالات السفارة المصرية في كندا بالعيد الوطني.  يأتي ذلك بعد تنسيق وتعاون وثيق علي مدار الأشهر الثلاث الماضية بين وزارة... المزيد

مصر تُودع وثيقة التصديق على اتفاقية تيسير التجارة لدى المنظمة العالمية

قام السفير علاء يوسف، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة ومنظمة التجارة العالمية والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، بإيداع وثيقة تصديق مصر على البروتوكول الخاص باتفاقية تيسير التجارة، وذلك خلال لقائه مع روبرتو أزيفيدو المدير العام لمنظمة التجارة العالمية. وخلال الاجتماع أكد السفير علاء يوسف... المزيد

السفير هشام بدر: نشاط مكثف للوفد المصري بالمؤتمر الوزارى للاتحادين الأفريقي والأوروبي 

صرح السفير هشام بدر سفير مصر ومندوبها الدائم لدى منظمة الفاو أن مصر شاركت بوفد رفيع المستوى برئاسة الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضى فى اجتماعات الدورة الثالثة لمؤتمر وزراء الزراعة للاتحادين الأفريقي والأوروبي الذى استضافته منظمه الفاو فى ٢١ يونيو الجارى، والذى شارك فيه... المزيد

الزراعة: تحصين 384 ألف رأس ماشية ضد مرض الحمي القلاعية 

تلقت وزارة  الزراعة واستصلاح الأراضي، تقريرًا من الهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة، بشأن استمرار الحملات القومية للتحصين ضد مرض الحمى القلاعية بجميع محافظات الجمهورية؛ للحفاظ على الثروة الحيوانية من الأوبئة. حيث أوضح التقرير أنه تم تحصين 384 ألف و595 رأس ماشية بينهم... المزيد

رئيس هيئة السكة الحديد يقوم بجولة تفقدية بمواقع العمل بمنطقتي وسط وغرب الدلتا 

خلال جولة تفقدية للمهندس اشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد صباح اليوم لمواقع العمل بمنطقتي وسط الدلتا وغرب الدلتا تضمنت المرور علي محطة طنطا والاستماع لطلبات جمهور الركاب والتوجيه بتحقيقها فوراً بزيادة منافذ بيع التذاكر تيسيرا علي الركاب ومراجعة التدابير والتجهيزات بالمنطقة لتفادي مشكلة تاخيرات... المزيد

الرئيس يستقبل رئيس جمهورية غانا لبحث العلاقات التاريخية بين البلدين

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الرئيس "نانا أكوفو أدو" رئيس جمهورية غانا، الذي يقوم بزيارة لمصر. وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن الرئيس رحب بزيارة رئيس غانا لمصر، مؤكداً عمق العلاقات التاريخية التي تجمع بين البلدين، ومشيداً بمجمل العلاقات... المزيد

الرئيس.. مصر حريصة على معالجة مشكلة الهجرة من منظور شامل 

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم "ديمتريس أفراموبولوس" مفوض الاتحاد الأوروبي لشئون الهجرة والمواطنة والشئون الداخلية، وذلك بحضور سامح شكري وزير الخارجية، ونبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، وسفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة. وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي... المزيد

"الصيادلة" ترسل مذكرة إلى وزير شئون مجلس النواب بشأن قانون الإيجارات 

أرسل المستشار محمد فكرى الحارس القضائى لنقابة الصيادلة وأعضاء اللجنة المعاونة له الدكتورة فاتن عبدالعزيز، الدكتور عبدالناصر سنجاب، الدكتور كريم بدر، مذكرة لعمر مروان وزير شئون مجلس النواب، وللدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب ، بشأن موافقة لجنة الإسكان بالمجلس على إلغاء عقود الإيجارات المحررة... المزيد

اترك تعليق