أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

ننشر مسيرة أصغر مساعد مدرب تحت رعاية أنشيلوتى
حقق دافيد أنشيلوتي مسيرة زاخرة بين الدوريات الـ 5 الأوربية الكبرى، توجت مؤخرا بتعيينه مساعدا لوالده كارلو أنشيلوتي، مدرب إيفرتون الإنجليزي، الشهر الماضي.

إقرأ أيضاً

عايدة رياض تتحدث عن أزمة قضية الآداب بعد ٣٧عاما
زينة تبكى على الهواء طلبت من احمد عز التبرع لأولاده بالدم وكان الرد صادم
لأول مرة .. زينة تفجر تصريحات خطيرة عن أسرار ارتباطها وزواجها باحمد عز
رسالة مؤثرة من زينة الى احمد عز
اول تعليق من ياسمين عبد العزيز بعد شائعة ارتباطها بالفنان احمد العوضي


من الممكن أن يكون، "أنشيلوتي جونيور"، البالغ 30 عاما، أصغر مساعد مدرب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، لكنه يملك سيرة ذاتية مذهلة إذ تنقل بالعمل في الطاقم التدريبي لأندية كبرى مثل بايرن ميونيخ الألماني وريال مدريد الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي ونابولي الإيطالي وحاليا في إيفرتون، ليكون بذلك قد جال الدوريات الخمس الكبرى.

رغم أن الانتقادات والاتهامات بالمحاباة طالت كثيرا المدرب الأب بسبب إصراره دوما على تواجد دافيد ضمن طاقم التدريب المساعد له، إلا أن ثقة كارلو بولده كبيرة تجعله ينظر للأمر بصورة معاكسة. 

واختار دافيد التركيز مبكرا على التدريب وحصل على شهادة في علوم الرياضة، واجتاز اختبار الحصول على رخصة التدريب من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بعد أن خاض تجارب محدودة كلاعب مع أندية مغمورة عقب المرور على مركز الناشئين في نادي ميلان، إضافة إلى إتقانه 5 لغات (الإيطالية والفرنسية والألمانية والإنجليزية والإسبانية).

وبدأ دافيد تجربته مدربا للياقة البدنية في أكاديمية نادي باريس سان جيرمان خلال فترة إشراف والده على الفريق بين عامي 2011 و2013، ثم انتقل للعمل مع الفريق الأول في ريال مدريد خلال إشراف والده بداية من 2013.

وأصبح أنشيلوتي جونيور مساعدا لوالده في بايرن ميونيخ، وهو ما جلب للوالد اتهامات بالمحاباة لنجله.

وتابع دافيد مسيرته مساعدا لوالده في نابولي، وتولى قيادة الفريق في مواجهة روما، في نوفمبر الماضي، بسبب معاقبة والده، وعندها خسر الفريق 2-1.

وربما ستكون تجربته مع إيفرتون ختاما لعمله كمدرب مساعد قبل أن يتولى الإشراف على فريق ما بنفسه. 







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق