أخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

ننشر تفاصيل مثيرة لمصرع ربة منزل  فى مدينة بدر.. بالصور
كشفت التحقيقات فى مصرع ربة منزل، عن تفاصيل مثيرة حيث تبين أن المجنى عليها تم إلقاء جثتها عند الكيلو (63) تقريباً على طريق "القاهرة- السويس الصحراوى" فى اتجاه السويس، بواسطة حداد كان متزوجاً منها عرفياً، بعد أن تناولت كميات كبيرة من الخمور، التى أدت إلى إصابتها بأعياء شديد ثم وفاتها بعد ذلك.. وأراد الحداد التخلص منها ليلاً حتى لا ينكشف أمره .

إقرأ أيضاً

سر طرد كهربا بعد انتهاء مباراة السوبر
شيكابالا يواصل استفزازه لجماهير الأهلي
كواليس المشادة بين المستبعدين وفايلر بعد هزيمة الاهلى امام الزمالك
اول تعليق من طارق حامد على خناقة كهربا بعد السوبر
احمد مرتضى يوجه رسالة الى وليد سليمان عقب لقاء السوبر
الحزن يخيم على بعثة الزمالك بعد نقل اللاعب المُصاب بالسرطان لمستشفى خليفة الدولى

ترجع تفاصيل الواقعة، إلى تلقى اللواء خالد عزب مدير أمن قطاع القاهرة الجديدة، واللواء نبيل سليم مدير مباحث القاهرة، بلاغاً من العميد عمرو إبراهيم مدير مباحث قطاع القاهرة الجديدة و العميد على السنجق مأمور قسم شرطة بدر، بالعثور على جثة إحدى السيدات "مدربة سواقة"، ومقيمة بحى "الزهور" الإسكان الاجتماعى، فى عمارات منطقة "النرجس"، بدائرة القسم على طريق "القاهرة - السويس" الصحراوى.

وعلى الفور، أمر العقيد وائل عرفان، مفتش مباحث الفرقة،  بتشكيل فريق بحث جنائى برئاسة الرائد محمد، صقر رئيس المباحث، والنقيب محمد الدالى معاون المباحث والنقيب محمد الديب، بالمشاركة مع  قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن القاهرة، وأسفرت جهودهم عن أن المجنى عليها كانت مقيمة طرف زوجها عرفياً "حداد، مقيم بدائرة القسم".

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطه، وبمواجهته أقر بزواجه من المجنى عليها عرفياً منذ خمسة أيام، رغم أنها متزوجه رسمى لزوج يعمل بالخليج.. مضيفاً أنه حال تواجدهما بالشقة شعرت بحالة إعياء بعد تناولهم كمية كبيرة من الخمور، فحاول إسعافها إلا أنها توفيت.

فقام الحداد بالاستعانة بصديقيه "حداد و سائق" لمساعدته فى التخلص من الجثة، وقاموا بنقل جثتها بسيارة قيادة "السائق" والتخلص منها ليلاً بمكان العثور، وأمكن ضبط المتهمين وبحوزتهما السيارة المستخدمة فى إرتكاب الواقعة.

 وبمواجهتهما إعترفا بإرتكابهم الجريمة، وأنهم قاموا بالإتصال بأهل المجنى عليها من تليفونها الشخصى بعد إلقائها على الطريق الصحراوى عند الكيلو (63) للتسهيل عليهم  فى معرفة مكان الجثة دون أن يظهروا شخصيتهم أثناء مكلمت التليفون مع أهل المجنى عليها حتى لا ينكشف أمرهم.. وتم إتخاذ الإجراءات القانونية وتحويل المتهمين إلى سرايا النيابة.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق