• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

نقيب المعلمين يوجه رساله شديدة اللهجه لنائب وزير التعليم بعد تصريحاته "غير المقبولة"

حذر مرصد المعلمين التابع لنقابة المهن التعليمية، من خطورة الاساءه للمعلم وتشويه صورته عبر تداول صور القبض على عدد من المدرسين لاعطائهم دروس خصوصية فى محافظات كفر الشيخ والمنوفية والدقهلية، وتكبيل يديهم أمام طلابهم.



ووجه خلف الزناتى نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب خطاب شديد اللهجة، للدكتور رضا حجازى نائب وزير التعليم لشئون المعلمين ، يطلب توضيح بعد اساءته بإعدام المصححين المخطئين فى تقدير درجات طلاب الثانوية خلال مداخلة فى احدى برامج "التوك شو".

 

وأوضح نقيب المعلمين أن أجيالا من الطلاب تربت على قيم ومبادئ احترام المعلم وكان شعار الجميع " قم للمعلم وفه التبجيلا.. كاد المعلم أن يكون رسولا" ، ولم يكن يعلم أمير الشعراء أحمد شوقى عندما كتب هذه القصيدة أن العلاقة بين المعلم والتلميذ سوف تنحدر إلى هذا المستوى المتردى على أيدى مسئولى التعليم بالوزراة ووصل الأمر بأن وصف العقاب الإدارى للمعلم بأنه سيتم إعدامه.

 


وأشار الزناتى إلى أنه لم يرى مسئولا يهاجم القطاع الذى يخدمه مثلما يفعل قيادات وزارة التعليم تجاه المعلمين ضاربين عرض الحائط بكل الأعراف المتبعة بخدمتهم خاصة حاملى رسالة التعليم فى أى دولة دائما يتم التعامل معهم بأنهم أصحاب رسالة سامية والحرص المستمر على تقديرهم ورفعة شأنهم.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق