بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

نقابة الموسيقين .. المنع ليس حلاً  !!       
شريف دياب
شريف دياب
لم يكن الحل في القضاء علي غناء حمو بيكا وأتباعه هو ان نتصدي له بالمنع في الساحات العامة ، مثلما فعلت نقابة المهن الموسيقية بقيادة نقيبها الفنان الكبير هاني شاكر ، الاسبوع الماضي بمنع حمو بيكا وشطا وأعوانهم من الغناء بشكل عام

إقرأ أيضاً

أول رد فعل من رئيس الجبلاية بعد تهديدات مرتضى منصور

بالفيديو شاهد ... ميس حمدان مطلوبة فى السعودية

شاهد بالصور : مسجد الراحل هيثم احمد زكى

الخطيب يهدداحمد فتحى ورامى ربيعة

بالفيديو شاهد ... ميس حمدان مطلوبة فى السعودية


بقلم - شريف دياب
وربما كان القرار سيكون مقبولاً اذا كان منع هؤلاء في  الحفلات والمنابر الموسيقية الهامة  ،  وسواء كان هذا المنع لترك الساحة العامة في الغناء للنقابين ، او لتهدأة الرأي العام لم يحل مشكلة تلك النوعية من الغناء ،الحل ان تدفع النقابة بفن هادف ومطربين وملحنين جدد أصحاب مواهب تسعي لإكتشافهم ، وهو موقف لم يسبب لهم العناء فالمواهب موجودة داخل اكاديمية الفنون ومعاهدها الموسيقية  ، تعلم نقابة الموسيقين ان لكل عصر سلبياته علي المستوي العام للإبداع ، وليس الغناء فحسب ، وان من يراه بعض المثقفين ليس فناً ، يعتبره البعض الاخر بفن من وجهة نظرهم ، وسواء هذا كان فناً او ليس بفن او شبيهاً للفن ، فالمشكلة الاساسية لم  تكمن في التسمية علي الاطلاق ، بقدر ما تكمن في واقع نلمسه جميعاً وهو ان لهذا الفن ،   إذا جاز لنا ان نسميه ذلك ، جمهوره الذي يتلقاه والا ما أستمر ليوم واحد ، فمن يصعد لخشبة المسرح ليسمع متلقيه هذا الغناء ما كان له ان يصعد إذا لم يجد من يسمعه ،  سيبقي هذا الغناء طالما وجد مريديه ، ورغم انتمائي لمدرسة تري الغناء الهابط يؤلم اذنيك قبل كل شئ اخر ، خاصة حينما لا ينتقي كلماته ، لكني أعتقد أن ترك الساحة للعامة هو الأفضل لتفرز الجماهير الردئ من الثمين ، ذلك إذا أرادت النقابة ان يكون لها دور ريادي بالدفع بالثمين !!







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق